تصويت في البرلمان القبرصي على مشروع قانون يجيز مصادرة العقارات
آخر تحديث GMT00:20:02
 العرب اليوم -
إندلاع النيران في مبنى في بيتاح تكفا شرق تل أبيب والاعلام العبري يتحدث عن سقوط ٣ صواريخ الصحة في غزة تعلن عن 67 شهيدا من بينهم 17 طفلا و 6 سيدات و وإصابة 388 مواطنا المقاومة تطلق رشقات صاروخية متتالية وكبيرة صوب القدس وتل أبيب وبني براك وغلاف غزة وقبلها جنوب حيفا الهلال الاحمر الفلسطيني يعلن عن 51 اصابة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في مدينة الخليل إرتفاع حصيلة الإصابات خلال المواجهات في مدينة الخليل إلى ٢٢ إصابة بالرصاص الحي، بينها إصابتين خطيرتين بالرأس وأخرى في الصدر الإعلام الإسرائيلي يتحدث عن طعن فلسطيني في سوق "محانِه يهودا" في القدس المحتلة وحالته حرجة "لأول مرة حماس تقصف مشارف حيفا وتصل الصواريخ إلى هناك بحسب مراسل ريشت كان " فلسطين المحتلة: أصوات المرابطين وتكبيرات العيد من حي الشيخ جراح في القدس المحتلة .. الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الإحتلال يتحدث عن إصابة مستوطن برصاص فلسطينيين خلال مواجهات في اللد المحتلة. فلسطين المحتلة: استشهاد منفذ عملية إطلاق النار على سيارة المستوطنين قرب مستوطنة أرئيل جنوب غرب نابلس
أخر الأخبار

تصويت في البرلمان القبرصي على مشروع قانون يجيز مصادرة العقارات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تصويت في البرلمان القبرصي على مشروع قانون يجيز مصادرة العقارات

بائع متجول في وسط نيقوسيا
نيقوسيا - أ.ف.ب

صوت البرلمان القبرصي هذا الاسبوع على مشروع قانون مثير للجدل يسمح بمصادرة عقارات في حال عدم تسديد القروض ويعتبر حاسما بالنسبة للافراج عن الدفعة المقبلة من المساعدة الدولية للجزيرة التي تشهد انكماشا.

وسبق ان ارجأ البرلمان عدة مرات هذا التصويت الذي تعتبر نتيجته مفتوحة على كل الاحتمالات. وتنتقد المعارضة هذا الاجراء خشية ان تجد عدة عائلات نفسها في الشارع في بلد وصلت فيه نسبة البطالة الى 17%.

وحوالى 45% من القروض في المصارف القبرصية تعتبر "هالكة" لانه لا يتم سدادها منذ ثلاثة اشهر على الاقل، وهي النسبة الاعلى في اوروبا بحسب صندوق النقد الدولي.

وتشكل هذه القروض حوالى 140% من اجمالي الناتج الداخلي في جمهورية قبرص واجراء تسديدها بموجب القانون الحالي يمكن ان يستغرق ما يصل الى 20 عاما.

وفي اطار خطة الانقاذ البالغة قيمتها 10 مليارات يورو التي اقرت لمساعدة قبرص في 2013، اضطرت الجزيرة التي تسلمت نصف هذا المبلغ لاعتماد سلسلة اجراء تقشف مثل اعادة هيكلة نظامها المصرفي مع تصفية ثاني اكبر مصارف البلاد "لايكي".

وتطالب ترويكا المانحين (صندوق النقد والاتحاد الاوروبي والبنك المركزي الاوروبي) ايضا بالتصويت على قانون يسهل مصادرة العقارات في حال عدم الالتزام بتسديد القروض للمصارف مقابل منح الدفعة المقبلة من المساعدة المرتقبة في ايلول/سبتمبر.

واذا لم يصوت البرلمان على مشروع القانون المثير للجدل فان القروض المشكوك فيها ستصنف "هالكة" وبالتالي ستفشل المصارف القبرصية في اختبارات تحدد مدى صلابتها وقدرتها على مقاومة الصدمات مرتقبة الخريف المقبل كما حذرت الترويكا.

وتعتبر حكومة الرئيس نيكوس اناستاسيادس المحافظة انه من الضروري اقرار هذا الاصلاح المؤلم مؤكدة انه يشمل بشكل اساسي الشركات الكبرى.

وابرز المتخلفين عن الدفع الذين اشارت اليهم الصحافة هم اصحاب شركات عائلية كبرى لا سيما في مجالي العقارات والتوزيع.

وقال كريستيس هاسابيس مدير بنك قبرص، اكبر مصرف مانح للقروض، "هناك الكثير من الذين حصلوا على قروض لا يدفعون عمدا".

وتطالب الجهات المانحة الدولية بان تتم المصادقة على القانون خلال جلسة 5 ايلول/سبتمبر قبل اعطاء موافقتها على دفع الشريحة المقبلة من المساعدة البالغة قيمتها 436 مليون يورو والمرتقبة في نهاية ايلول/سبتمبر.

لكن نتيجة التصويت غير مضمونة.

واذا كان من المرتقب ان يصوت نواب الحزب الحاكم "ديسي" الذي ينتمي اليه اناستاسيادس، لصالح القانون فانه يتطلب ايضا اصوات حزبه الحليف "ذيكو" (وسط-يمين). وقد حذر رئيس هذا الحزب نيكوس بابادوبولوس من ان حزبه لن يصوت على القانون اذا "لم يتم تعديله بشكل يحمي العائلات المحتاجة".

ومن المرتقب ان تصوت الاحزاب الاخرى ضد القانون.

وتظاهر مئات القبارصة بينهم ممثلون عن احزاب يسارية الاسبوع الماضي ضد مشروع القانون امام القصر الرئاسي منددين بمخاطر الطرد من المنازل والافلاس باعداد كبرى.

لكن حاكمة البنك المركزي كريستالا يورغادجي دعت النواب الى التصدي لضغوط الشارع. وقالت "يمكن ان نتهم المصارف بالكثير من الامور لكن ذلك لا يعني ان المستفيدين من القروض يجب الا يسددوا ديونهم".

واعتبرت وكالة التصنيف الائتماني موديز في مطلع اب/اغسطس ان الجزيرة تواجه "مخاطر كبرى بالتخلف عن السداد على المدى المتوسط" بسبب المعدلات المرتفعة جدا للديون الهالكة.

وسجل الاقتصاد انكماشا بنسبة 0,3% في الفصل الثاني من السنة، وذلك للفصل الثاني عشر على التوالي.

كما ان قطاع العقارات يشهد جمودا. وتراجعت مبيعات المنازل من رقم قياسي كان يبلغ 21245 في 2007 الى 3767 السنة الماضية بحسب الخبير العقاري انتونيس لويزو.

كما تراجعت اسعار الشقق والمنازل على التوالي بنسبة 7,8% و3,9% في الفصل الثاني من السنة مقارنة مع الفترة نفسها السنة الماضية بحسب مؤشر العقارات "ريكس".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصويت في البرلمان القبرصي على مشروع قانون يجيز مصادرة العقارات تصويت في البرلمان القبرصي على مشروع قانون يجيز مصادرة العقارات



GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 10:41 2021 الأربعاء ,28 إبريل / نيسان

فورد تخوض تحدي تصنيع بطاريات سياراتها الكهربائية

GMT 09:49 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

"تويوتا" تقتحم سباق "السيارات ذاتية القيادة"

GMT 09:56 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

مصور أمريكي ينشر صورة مذهلة وغير عادية للقمر

GMT 17:24 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

جوجل تكشف عن سماعة Pixel Buds A-Series بتغريدة محزوفة

GMT 08:09 2021 الإثنين ,26 إبريل / نيسان

مازيراتي تطلق سيارتها الهجين الجديدة "SUV"

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 10:59 2021 الجمعة ,09 إبريل / نيسان

رينو تزيح الستار عن سيارة عائلية مميزة

GMT 03:07 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab