مشروع تونس تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد
آخر تحديث GMT18:46:26
 العرب اليوم -

"مشروع تونس" تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "مشروع تونس" تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد

حركة مشروع تونس تشكيل لجنة لتحديد الشروط والأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد
تونس – العرب اليوم

صرح الأمين العام لحزب حركة مشروع تونس، محسن مرزوق، مساء الثلاثاء، أن المجلس المركزي للحزب الذي انعقد امس الثلاثاء بالحمامات قرر "المساندة المبدئية والمشروطة لحكومة يوسف الشاهد رغم التحفظات الكبيرة على تركيبة الحكومة"، على حد قوله. 

واضاف بالجهة، الى ان القرار النهائي بخصوص منح الثقة من عدمه لهذه الحكومة "سيبقى مشروطا بالتعرف على محتوى بيان الحكومة واولويات عملها ومدى التزامها ب "وثيقة قرطاج" .

وذكر مرزوق أيضا ان المجلس المركزي قرر تشكيل لجنة ستنطلق في عملها بداية من الغد لتحديد قائمة في الشروط والأولويات التي يجب إدراجها ضمن أولويات عمل الحكومة مبينا ان اللجنة ستتولى كذلك تقديم مقترحات عملية بخصوص الإصلاحات الكبرى الواجب انجازها.
ولاحظ محسن مرزوق أن اغلب اللآراء التي تم التعبير عنها في إطار المجلس المركزي شددت على أن "المحاصصة الحزبية بقيت موجودة " في الحكومة المقترحة وان "حركة النهضة التي كانت تحملت مسؤوليات في حكومة الترويكا قد زادت مواقعها في هذه الحكومة الجديدة .

وقال كذلك ان بعض المشاركين في اجتماع المجلس المركزي للحزب أشاروا إلى أن عددا من الوزراء " عينوا في مواقع لا تنسجم مع كفاءاتهم والبعض اللآخر في مواقع دون أن تتوفر فيهم الكفاءة اللازمة"، حسب تعبيره.
من جهة اخرى اشار مرزوق إلى ان التفاعل مع الحكومة سيبقى في انتظار الاعلان عن برنامج عملها مبرزا وجود امكانية للالتقاء برئيس الحكومة لاطلاعه على موقف المجلس المركزي وتحفظاته ومقترحاته.

وكانت 8 احزاب بينها حركة مشروع تونس و3 منظمات وطنية قد توافقت في 13 جويلية الماضي ووقعت ما يعرف حاليا ب"وثيقة قرطاج " التي تحدد اهداف واولويات الحكومة المقبلة .
يذكر ان رئيس الحكومة المكلف ،يوسف الشاهد كان قد اعلن مساء السبت الماضي عن تركيبة حكومة الوحدة الوطنية والتي ضمت 26 وزيرا و 14 كاتب دولة موزعين بين مستقلين ومنتمين لاحزاب وتيارات سياسية ومحسوبين على منظمات وطنية.
ومن المنتظر ان تعقد الجمعة المقبل جلسة عامة للبرلمان للتصويت على منح الثقة للحكومة الجديدة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروع تونس تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد مشروع تونس تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروع تونس تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد مشروع تونس تكشف عن الأولويات التي يجب إدراجها في حكومة الشاهد



ارتدت بدلة سوداء تضمَّنت سروالًا حريريًّا واسعًا وقميصًا

جينر أنيقة خلال حفلة "People's Choice Awards"

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 08:09 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ
 العرب اليوم - عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ

GMT 02:16 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تدخل قائمة أفضل 10 مُدن في العالم
 العرب اليوم - موسكو تدخل قائمة أفضل 10 مُدن في العالم

GMT 00:35 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات تُضيف الدفء لزوايا المنزل في شتاء 2018
 العرب اليوم - ديكورات تُضيف الدفء لزوايا المنزل في شتاء 2018

GMT 05:54 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ترودو يعلن المخابرات الكندية استمعت الى تسجيلات مقتل الخاشقجي
 العرب اليوم - ترودو يعلن المخابرات الكندية استمعت الى تسجيلات مقتل الخاشقجي

GMT 04:27 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

توقُّف حسابات "فوكس نيوز" الإخبارية عن نشر الأخبار عبر "تويتر"
 العرب اليوم - توقُّف حسابات "فوكس نيوز" الإخبارية عن نشر الأخبار عبر "تويتر"

GMT 07:21 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز
 العرب اليوم - أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز

GMT 13:15 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحزن يسيطر على نادي الصيد بعد وفاة اللاعب سيف أسامة

GMT 16:00 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

زيارة مجانية لمتحف"مونتريال " لعلاج المرضى الكنديين

GMT 00:03 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

زيارة للبلد متعدد الأعراق ومتنوع الثقافات

GMT 12:32 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

نجوم صغار لم يعد لهم وجود

GMT 10:35 2018 الخميس ,22 آذار/ مارس

الباشوات والبهاوات في الجامعات

GMT 13:24 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

الفرار الى الله هو الحل

GMT 01:44 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

«أرامكو» تستثمر في مشروع بتروكيماويات شرق الصين

GMT 06:17 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:52 2017 الأربعاء ,05 تموز / يوليو

نوار العزايزة تكشف عن جديدها في عالم "الكروشيه"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab