طموحات جبهة تصحيح المسار في مشروع تونس منفلتة
آخر تحديث GMT08:33:45
 العرب اليوم -

طموحات جبهة تصحيح المسار في "مشروع تونس" منفلتة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طموحات جبهة تصحيح المسار في "مشروع تونس" منفلتة

صلاح البرقاوي
تونس – العرب اليوم

علق عضو كتلة الحرة لحركة مشروع تونس صلاح البرقاوي، على الاجتماع الذي عقده أمس الجمعة عدد من الأعضاء السابقين للمجلس المركزي للحزب، رفقة عدد من أعضاء المكاتب الجهوية، للتباحث حول تشكيل "جبهة لتصحيح المسار داخل الحزب"، بقوله "إن المجتمعين لم ينجحوا في الوصول الى الهياكل العليا للحزب عبر الانتخابات". 

ووصف البرقاوي، السبت، هذه الخطوة ب "الطموحات المنفلتة"، مضيفا أن تصحيح المسار يكون داخل هياكل الحزب بكل حرية وديمقراطية، وفي كنف احترام القانون الداخلي للحركة.

وبين أن هذه المجموعة دخلت انتخابات الهياكل العليا للحزب أثناء المؤتمر الذي انعقد بالحمامات أيام 23 و24 و25 جويلية الماضي، لكنها لم تنجح، و"الآن تريد تطبيق الديمقراطية على مقاسها وهو أمر يرفضه الحزب بمختلف مكوناته"، على حد قوله.

وأكد أن مسيرة حركة مشروع تونس مستمرة وفق الخيارات التي بعثت لأجلها، قائلا إن "من يرغب في تصحيح المسار عليه أن يعبر عن مواقفه داخل مؤسسات الحزب لا خارجها".

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة من الأعضاء السابقين للمجلس المركزي للحزب وعدد من أعضاء المكاتب الجهوية، عقدت اجتماعا بالعاصمة مساء أمس الجمعة، للتباحث حول تشكيل "جبهة لتصحيح المسار داخل الحزب".

وذكر القيادي السابق بالحزب، توفيق الحسناوي، ، أن الاجتماع يتنزل ضمن التباحث في "الخطوات التي سينتهجها مناضلو حركة مشروع تونس لتصحيح المسار داخل الحزب، وممارسة الديمقراطية داخله، بعيدا عن القرارات الأحادية التي يتخذها الأمين العام للحزب، محسن مرزوق، وخاصة المتعلقة منها بالتعيينات صلب القيادة العليا للحركة"، على حد تعبيره.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طموحات جبهة تصحيح المسار في مشروع تونس منفلتة طموحات جبهة تصحيح المسار في مشروع تونس منفلتة



GMT 05:09 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

مقر "مشروع تونس" في سوسة يتعرّض للخلع

GMT 04:58 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

الأطياف الحزبية تحذر من عودة المسلحين لتونس

GMT 04:57 2016 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

مرزوق يسعى لتأسيس جبهة لتحقيق التوازن السياسي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طموحات جبهة تصحيح المسار في مشروع تونس منفلتة طموحات جبهة تصحيح المسار في مشروع تونس منفلتة



ارتدت بنطالًا أسود وأبرزت ملامحها بالمكياج البسيط

حايك تتألق إطلالة ساحرة في حفل "كوكتيل بوشيرون"

باريس ـ مارينا منصف

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 07:32 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة
 العرب اليوم - ترامب يواجه عاصفة سياسية مع استمرار اغلاقه الحكومة

GMT 03:29 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"
 العرب اليوم - مشرعون أميركيون يهاجمون تقرير موقع "بزفيد نيوز"

GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
 العرب اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 10:32 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
 العرب اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 00:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

منى فاروق تتبرأ من فضيحة "الفيديو الإباحي" مع خالد يوسف

GMT 10:58 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وذهب.. سوار الذهب!!

GMT 10:59 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

قشور جوز الهند تتحول إلى تحف بأنامل سورية

GMT 22:51 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أمير الكويت يؤكد علي أهمية الاقتصاد وتنويع الدخل

GMT 23:29 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

هزيمة حزب «تواصل» الإخواني في موريتانيا بمعقلهم

GMT 22:22 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مرسوم ملكي سعودي بصرف العلاوة السنوية للموظفين

GMT 00:06 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مخزونات النفط الخام الأميركي ترتفع بمقدار 3.22 مليون برميل

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 09:33 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زاهي حواس يكشف مراحل الكشف عن مقبرة "توت عنخ آمون"

GMT 05:46 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

خبير علم نفس يكشف أسباب فشل العلاقات العاطفية الحالية

GMT 01:19 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

اكتشاف قناع "حارس كلكامش" في مدينة آور الأثرية

GMT 17:44 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

خالد الجراح يستقبل لجنة معالجة التكدس داخل السجون
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab