نقص العمالة يهدد محصول الفواكه في بريطانيا
آخر تحديث GMT07:22:10
 العرب اليوم -

نقص العمالة يهدد محصول الفواكه في بريطانيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نقص العمالة يهدد محصول الفواكه في بريطانيا

لندن - وكالات

يواجه عدد من الوزراء البريطانيين ضغوطاً كبيرة للسماح بهجرة العمال من روسيا وتركيا وأوكرانيا للمملكة المتحدة، بغرض سد النقص المتوقع في عمال حصد الفواكه، ما يهدد قطاع البساتين الذي يقدر بنحو 3 مليـارات جنيـه استرليني سنوياً. ومن المنتظر أن يعوِّض مقترح تقديم التأشيرة المؤقتة للعمال من خارج دول الاتحاد الأوروبي المقدم من قبل “الاتحاد الوطني للمزارعين”، النقص المتوقع في عدد عمال الزراعة الموسميين القادمين من بلغاريا ورومانيا، الذين يصبح لهم الحق في ما بعد في الحصول على وظائف تتطلب خبرات أوسع عند تمتعهم بكافة حقوق العمل الخاصة بأعضاء دول الاتحاد الأوروبي بحلول يناير 2014. وبموجب المشروع الحالي والحصول على تأشيرة معينة، يحق لنحو 21250 من البلغاريين والرومانيين العمل في حصاد الفواكه سنوياً، حيث يشكل هذا العدد نحو ثلث قوة الحصاد العاملة في البلاد. لكن يتخوف المزارعون من أن يدع الذين سبق لهم العمل في قطف الفواكه والثمار الأخرى خلال موسم الحصاد بين شهري مايو إلى أكتوبر، هذا القطاع والتحول لأعمال أقل مشقة وأكثر عائد، مثل المطاعم والمنازل وذلك بمجرد رفع القيود عن توظيفهم. ووفقاً لمديرة “فروتفول جوبز” راشيل هوبارد، المؤسسة المسؤولة عن برنامج العمال الموسميين الحكومي، ربما لا يحدث النقص المتوقع في توقيت أسوأ من ذلك بالنسبة للمزارعين. وتقول “عشنا ما لا يقل عن 4 أو 5 سنوات عانى خلالها العديد من المزارعين من ظروف مناخية قاسية. لذا، إذا واجه هؤلاء صعوبة في الحصول على عمال مدربين، فمن المرجح أن تعلن المزارع عن خروجها من قطاع الزراعة”. وبحقيقة هامش الأرباح الضعيف المثير للقلق في مختلف نشاطات قطاع البساتين، ربما يكون أقل تكلفة بالنسبة للمزارعين أن يتركوا منتجاتهم تتعرض للتلف في مزارعها أو على أشجارها، في حالة تعذر العثور على العمال المدربين في الوقت المناسب لموسم الحصاد الذي كثيراً ما يفاجئهم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقص العمالة يهدد محصول الفواكه في بريطانيا نقص العمالة يهدد محصول الفواكه في بريطانيا



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab