قطر الشريك التجاري لإمارة أبوظبي في إعادة التصدير
آخر تحديث GMT12:25:39
 العرب اليوم -

قطر الشريك التجاري لإمارة أبوظبي في إعادة التصدير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قطر الشريك التجاري لإمارة أبوظبي في إعادة التصدير

الدوحة ـ قنا

حلت قطر في المرتبة الثالثة بالنسبة للشركاء التجاريين الخليجيين في مجال إعادة التصدير لإمارة أبوظبي خلال العام الماضي، حيث استحوذت على 13.4% من إجمالي التجارة الخارجية للإمارة. وبحسب التقرير السنوي الذي أصدرته دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي اليوم، ارتفعت قيمة التجارة الخارجية لإمارة أبوظبي بنسبة 37.6% عام 2011 لتبلغ نحو532.9 مليار درهم، نتيجة ارتفاع الصادرات بنسبة 38.5%، وارتفاع الواردات بنسبة 34.4% حيث شكل إجمالي التجارة نحو 66% من الناتج المحلي الإجمالي للإمارة خلال عام 2011. وجاءت السعودية في المرتبة الأولى على قائمة الشركاء التجاريين لإمارة أبوظبي، واستحوذت على نحو 11% من إجمالي التجارة غير النفطية للإمارة، بإجمالي تبادل تجاري بلغ نحو 15.9 مليار درهم، وجاءت الولايات المتحدة في المرتبة الثانية بقيمة بلغت نحو 13.6 مليار درهم، وبأهمية نسبية بلغت نحو 9.7%، بينما جاءت كوريا الجنوبية في المرتبة الثالثة، بنسبة 8.4% بإجمالي تبادل تجاري 11.8 مليار درهم، وحلت اليابان في المرتبة الرابعة بقيمة 9.9 مليار درهم، بنسبة 7% وجاءت ثلاث دول من الاتحاد الأوروبي، هي ألمانيا وإيطاليا وفرنسا، في المراتب الخامسة، والسادسة، والسابعة على التوالي. وتصدرت كندا المرتبة الأولى على قائمة الدول المستوردة من أبوظبي خلال عام 2011، بقيمة 2.7 مليار درهم، وبنسبة استحواذ بلغت نحو 23% تلتها السعودية في المرتبة الثانية، حيث بلغ مجموع الصادرات إليها ملياري درهم، وبنسبة بلغت 17.9%، وتراجعت البرازيل إلى المرتبة الثالثة بصادرات بلغت 1.7 مليار درهم، بعد أن كانت في المرتبة الأولى في عام 2010. ورغم حدوث تبادل في المرتبتين الثانية والثالثة في قائمة أهم الشركاء التجاريين في مجال إعادة التصدير خلال عام 2011، إلا أن دول مجلس التعاون الخليجي مازالت في المراتب الأربع الأولى، مثلما كان عليه الحال في عام 2010، حيث استحوذت البحرين على 29.6% من إجمالي إعادة التصدير من إمارة أبوظبي، لتحافظ على المرتبة الأولى بقيمة بلغت نحو 3.4 مليار درهم. وجاءت السعودية بالمرتبة الثانية بنسبة استحواذ بلغت 13.8%، وتراجعت قطر إلى المرتبة الثالثة بنسبة 13.4%، كما حافظت الكويت على المرتبة الرابعة بنسبة 9.5%. ومن خارج دول مجلس التعاون الخليجي احتفظت الهند بالمرتبة الخامسة بنسبة 5.8% من إجمالي إعادة التصدير. وحسب التقرير شهدت الصادرات السلعية لإمارة أبوظبي ارتفاعاً كبيراً خلال عام 2011 بنسبة 38.5%، حيث تجاوزت قيمتها 416 مليار درهم، ويرجع ذلك إلى الطفرة التي شهدتها الصادرات النفطية التي ارتفعت بنسبة 41.5% لتتجاوز قيمتها 393 مليار درهم. وفي المقابل بلغت قيمة صادرات إمارة أبوظبي من السلع غير النفطية نحو11.5 مليار درهم بنقص ضئيل بلغ نحو1% مقارنة بعام 2010، وبلغت قيمة إعادة التصدير نحو 11.6 مليار درهم بزيادة بلغت نحو 5.2% مقارنة بعام 2010. وارتفع فائض الميزان التجاري لإمارة أبوظبي بصورة ملحوظة خلال عام 2011، حيث ارتفع إلى أكثر من 300 مليار درهم، مقارنةً بنحو 214 مليار درهم عام 2010، بمعدل نمو بلغ نحو 40%، وهي نتيجة طبيعية للطفرة الكبيرة التي حدثت في الصادرات النفطية، بسبب ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية. وبشأن الاستثمار الأجنبي المباشر في أبوظبي أوضح التقرير أن أحدث الأرقام الرسمية المتوفرة حول حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في أبوظبي تعود إلى عام 2009 الذي شهد ارتفاع الاستثمار الأجنبي المباشر ليصل إلى نحو 43.2 مليار درهم، بمعدل نمو تجاوز 11%، مقارنة بعام 2008، مما يشير إلى جاذبية الإمارة للاستثمارات الأجنبية وتطور البيئة الاستثمارية فيها. ولكن التقرير ذكر أن حجم الاستثمارات الأجنبية في الإمارة مازال أقل من طموحات الإمارة في ضوء الإمكانات التي تتمتع بها، والتطور الاقتصادي الذي تشهده في السنوات الأخيرة، وكذلك في ظل الجهود التي تقوم بها مختلف الجهات الحكومية لتطوير وتعزيز بيئة الاستثمار في الإمارة، خاصة دائرة التنمية الاقتصادية التي تقوم بجهود مهمة في هذا المجال تتفق ومرتكزات الرؤية الاقتصادية 2030، مثل المراجعة الشاملة لكافة القوانين، وإنشاء مركز أعمال لتيسر إجراءات تأسيس المشروعات، وتطوير الخدمات المقدمة لهذه المشروعات، ووضع خطط للتغلب على كافة المعوقات التي تواجه الاستثمار وفق أطر زمنية محددة. وأشار إلى إنه لم تحدث تغيرات كبيرة في مصادر الاستثمار الأجنبي في إمارة أبوظبي في عام 2009 مقارنة بعام 2008، حيث لم تتغير المراتب الثلاث الأولى في قائمة الدول المستثمرة في إمارة أبوظبي، فما زالت الاستثمارات المباشرة القادمة من المملكة المتحدة تأتي بالمرتبة الأولى، وبلغت قيمتها نحو 4.3 مليار درهم عام 2009، لتشكل ما نسبته 9.9% من إجمالي حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في الإمارة خلال عام 2009 وحافظت فرنسا على المرتبة الثانية بحجم استثمارات بلغ حوالي 3.2 مليار درهم، وبلغت حصتها 7.4% من إجمالي الاستثمارات، وحلت أستراليا في المرتبة الثالثة باستثمارات بلغت 3.2 مليار درهم وتقدمت الكويت إلى المرتبة الرابعة بحجم استثمارات بلغ 2.9 مليار درهم، بينما تراجعت اليابان إلى المرتبة الخامسة بحجم استثمارات بلغ 2.8 مليار درهم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قطر الشريك التجاري لإمارة أبوظبي في إعادة التصدير قطر الشريك التجاري لإمارة أبوظبي في إعادة التصدير



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab