جيتا الرياضيَّة sportwagen في أميركا
آخر تحديث GMT13:45:54
 العرب اليوم -

ثمنُها 30.290 دولارًا ولا تستهلك البنزين

"جيتا" الرياضيَّة "SportWagen" في أميركا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "جيتا" الرياضيَّة "SportWagen" في أميركا

"جيتا" الرياضيَّة "SportWagen"
واشنطن - عادل سلامة

يبدو أن المسؤولين في "فولكس فاغن"، لأنهم يعتقدون أن الزمن يتغير - أو في الواقع لأن الزمن يتغير بالفعل – فإن الشركة تبيع الآن سيارة "ديزل ستيشن" في الولايات المتحدة. وعندما أردت التوجه للحفل رقم 50 للمّ الشمل مع الاصدقاء من المدرسة الثانوية في ولاية كونيتيكت، اعتقدت أن سيارة "جيتا" الرياضية "TDI" ستكون مجرد وسيلة النقل المناسبة، ولكن الوقود نفد مني، وفكرت وأنا أدخل لمحطة البنزين العشرة من دون أن أجد مضخة ديزل – أن ذلك يذكرني تمامًا بتلك الأيام الذهبية في الماضي.
إن انبعاث الدخان الأسود من السيارة هو شيء من الماضي، والشيء الوحيد الذي يمكن أن يذكرك أن محرك الديزل الحديث يقوم بحرق الوقود هو بعض الحشرجة الضعيفة تحت غطاء محرك السيارة، ورائحة خفيفة تعلق بيديك عندما تُضطر في نهاية المطاف لملء الخزان.
ما هي؟ واحدة من سيارتين فقط من سيارت الديزل "الاستيشن" التي تُباع في الولايات المتحدة.
كم ثمنها؟ 30.290 دولارًا لموديل العام 2013 مع فتحة سقف، نظام ملاحة إلكتروني، وعجلات 17 بوصة.
وما هي مواصفاتها؟ 2 ليتر ديزل 4 أسطوانات (140 حصانًا و 236 رطل- قدم من عزم الدوران) مع 6 سرعات آلية، والتغيير مباشر من علبة التروس.
وهل تستهلك بنزينًا؟ لا، وهذا هو بيت القصيد: سرعتها 29 ميلاً للجالون داخل المدينة، و 39 ميلاً للجالون على الطريق السريع.
وما هو البديل لها ؟ سيارة "بي أم دبليو" الرياضية BMW xDrive (43.875 دولارًا).
وإذا كنت في حاجة إلى إثبات على أن الصحافة ليس لها تأثير قوي على تشكيل الرأي العام، فلتُلقِ نظرة على سوق السيارات، فمحررو السيارات يتشدقون دائمًا ويشيدون بفوائد محركات الديزل، مؤكدين أن السيارات الاستيشن (السيارات الضخمة ذات الخلفية المدمجة) هي من المدرسة القديمة، وهي الأكثر كفاءة كوسيلة لنقل الأشياء الكبيرة من سيارات الدفع الرباعي.
ومع ذلك، فإن أكثر شيئين يتجنب الأميركي الاقتراب منهما عند شرائه سيارة هما المحركات الديزل والفاغن.
وللأسف، اضطررت لإكمال الرحلة في سيارة باسات "ديزل سيدان"، والتي لها المحرك ذاته، وناقل حركة أوتوماتيكي بـ 6 سرعات.
وكانت الباسات رائعة في التهامها الطريق السريع من دون الحاجة للجوء الى محطات الوقود ، ولكن هذا التغيير ساعدني على المقارنة والاقتناع بأن سيارة "جيتا" هي أفضل من يمثل قيمة "VW" التقليدية، وهي تبدو البديل الأكثر حكمة لسيارات الدفع الرباعي.
وأود أن أشير هنا إلى أن "جيتا" الرياضية SportWagen لم تتعرض إلى النقد الذي تلقاه النماذج الاخرى من "جيتا" في السوق الأميركية. أنا لم أقُد أيًا من هذه النماذج الاخرى ، ولكن لا بد ان اقول إن "جيتا" الرياضية SportWagen هي سيارة تشعرك في قيادتها بمعايير الجودة ذاتها التي تجدها في أختها الصغرى "الغولف"، والتي لم يتم انتقادها قط.
وأحببت حقًا تصميمها الانيق والبسيط، والحقيقة ان سيارات "فولكس فاغن" دائما تتمتع بتصميمات داخلية أنيقة وعملية، وفي الوقت ذاته فيها لمسة فنية. مقاعد السيارة كانت داعمة للظهر وقابلة للتعديل بما فيه الكفاية، والمقعد الخلفي يمكن طيُّه وتقسيمة بنسب 60-40.
وباختصار كل شيء يبدو مصممًا بشكل جيد، لكن للأمانة كل هذا يمكن أن يقال عن الكثير من السيارات اليوم.
والحقيقة ان الذي يدفعني لاستثمار اموالي في SportWagen هو، أولاً، المحرك TDI. ربما لم اختبر سيارة "جيتا" لوقت طويل يسمح لي باختبار قدرتها على الاقتصاد في استهلاك الوقود، ولكن اختبار اثنين من محركات الديزل لم يترك لي مجالاً للتشكيك في الارقام التي رأيتها على عداد الوقود والسرعة، بما في ذلك قدرتها على شق الطريق السريع باستهلاك 33 ميلاً في الجالون.
وعلى طريق الملتوي، أكدت سيارة SportWagen أنها أكثر متعة من عربات كثيرة أخرى قمت بقيادتها. ومحطات الوقود الثلاثة التي مررت عليها عشوائيا في ولاية كونيتيكت وعلى طريق نيو جيرسي كانت جميعها لديها ديزل ، ربما بسعر البنزين الدرجة الاولى ذاته.
وعامل الجذب الثاني لهذه السيارة هي المزايا المتعلقة بنمط جسم السيارة، والتي اجتازت اختبار الزمن. ربما لم تلقَ السيارة رواجا كبيرا في الضواحي لانها أصبحت مرتبطة كثيراً بالطرق السريعة وملاعب كرة القدم، ولكن بالطبع السبب في شعبيتها اليوم، على وجه التحديد، كونها سيارة مريحة جدًا ومناسبة لحمل سلع ومواد البقالة والاشياء الكبيرة.
ولم يعد احد يعتقد بعد انه يحتاج سيارة Chevy Equinox في الممر الخاص به للقيام بالمهام الصعبة . لذلك لم لا تحصل على سيارة توفر لك مساحة أكبر للتخزين والحمل في الخلف (ما يقرب من 33 قدمًا مكعبًا مع الابقاء على المقاعد الخلفية، و 67 قدمًا مكعبًا مع طي المقاعد)، وكذلك سيارة تقطع الكثير من الاميال بقليل من الغاز، وايضا سيارة ممتعة في قيادتها؟.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جيتا الرياضيَّة sportwagen في أميركا جيتا الرياضيَّة sportwagen في أميركا



GMT 03:57 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة "تسلا" تُعلن نيتها إطلاق أول "بيك آب" كهربائية

GMT 10:32 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

"ميني" تخطط لطرح أول سيارة كهربائية في 2020

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على مواصفات سيارة " هيونداي كونا" لعام 2018

GMT 04:20 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

"فالكيري" بمحرك V12 بقوة 1000 حصان وسعرها مفاجأة

GMT 04:13 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"CarMD" تنشر عن السيارات الأقل تكلفة في الإصلاح

GMT 07:51 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"بي إم دبليو" الفئة الثالثة يُمكنها الاستجابة إلى صوتك

GMT 05:22 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"فولفو" تطلق حملة إعلانية جديدة تثير الجدل في ألمانيا

GMT 07:27 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

شركة "فورد" تُعلن عودة سيارة "برونكو" في عام 2020

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جيتا الرياضيَّة sportwagen في أميركا جيتا الرياضيَّة sportwagen في أميركا



ارتدت تصميمًا بوهيميًا مميّزًا من "غابريلا هيرست"

الملكة رانيا تتألق بإطلالتين ساحرتين بمعاطف راقية

عمان _ العرب اليوم

ظهرت الملكة رانيا العبد الله بإطلالتين ساحرتين وراقيتين خلال المناسبات التي أطلّت من خلالها في الأردن. فأبهرتنا بجمالها وأناقتها المتنوعة التي اعتدنا عليها من خلال سحر الألوان والقصّات الفاخرة التي تليق بقامتها الممشوقة. موضة الترانش الكارو والبيح بلمسات بوهيمية لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا خلال استقبالها السيدة الأولى لجمهورية بلغاريا ديسيسلافا راديفا في قصر "الحسينية" معطفًا أنيقًا وساحرًا حمل توقيع علامة "غابريلا هيرست" Gabriela Hearst. فتمّيز هذا التصميم الذي يأتي بأسلوب "الترانش" من الجهة العليا بأقمشة الكارو الساحرة والخطوط الرفيع مع اللون البنفسجي الفاتح الأحب على قلبها. أما الجهة السفلى للتصميم، فتميّزت باللون البيج الفاتح مع القصة الواسعة التي تتخطى حدود الركبة، إلى جانب الجيوب الجانبية البارزة. ولم تتخلى الملكة رانيا عن القفازات الجلدية باللون الرمادي لتضفي أنوثة على إطلالاتها. معطف مرجاني وضخم وفي إطلالتها الثانية خلال مناسبة أخرى،…

GMT 03:22 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ
 العرب اليوم - بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ

GMT 06:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند
 العرب اليوم - افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
 العرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 06:14 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين
 العرب اليوم - ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين

GMT 03:25 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"
 العرب اليوم - الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"

GMT 02:40 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

إيمان أحمد تُصمِّم ملابس كروشيه شرقية بلمسات غربية مميَّزة
 العرب اليوم - إيمان أحمد تُصمِّم ملابس كروشيه شرقية بلمسات غربية مميَّزة

GMT 06:28 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أهم المعالم السياحية المميزة لمدينة بودروم التركية
 العرب اليوم - أهم المعالم السياحية المميزة لمدينة بودروم التركية

GMT 09:29 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

إيلي هاووتس تُزيِّن منزلها بآيس كريم عملاق و20 سمكة
 العرب اليوم - إيلي هاووتس تُزيِّن منزلها بآيس كريم عملاق و20 سمكة

GMT 11:57 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 07:48 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية

GMT 17:13 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تدني التعليم والدروس الخصوصية

GMT 09:35 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

GMT 08:43 2016 الخميس ,05 أيار / مايو

أزياء الزمن الجميل

GMT 12:06 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

العالمية

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 13:50 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

إعلام بلا أخلاق !!

GMT 16:26 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

تجربتي في نزل فنان البيئي

GMT 15:46 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سنوات يفصلها رقم

GMT 09:30 2016 الأربعاء ,11 أيار / مايو

لازم يكون عندنا أمل

GMT 06:43 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 19:59 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

السياحة في بلدي

GMT 13:46 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

اختراع ..اكتشاف .. لا يهم.. المهم الفائدة

GMT 11:21 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

عقدة حياتو والكامرون

GMT 12:32 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

"زيرمات" منتجع كبار الشخصيات على جبال الألب السويسرية

GMT 10:34 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

صور روسيا 2018
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab