صدور الطبعة العربية لكتاب حركة الإصلاح في التراث الإسلامي للمؤلف شارل سان
آخر تحديث GMT15:32:05
 العرب اليوم -

صدور الطبعة العربية لكتاب حركة الإصلاح في التراث الإسلامي للمؤلف شارل سان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صدور الطبعة العربية لكتاب حركة الإصلاح في التراث الإسلامي للمؤلف شارل سان

القاهرة - بنا

صدر مؤخرًا عن المركز القومي للترجمة في مصر الطبعة العربية لكتاب "حركة الإصلاح فى التراث الإسلامي" للمؤلف شارل سان برو ونقله للغة العربية المترجم أسامة نبيل. يناقش الكتاب قضية كيف أن الإسلام دين التزام وتطور، وأن التوحيد جاء لينقل البشر إلى مرتبة أسمى وأعلى وليس العكس، وأن ما يفعله مدعو الإسلام يصب في إطار الأفكار السائدة التي يصنعها أعداؤه مستهزئين بالإسلام والمسلمين . ويتكون الكتاب من 191 صفحة موزعة بين ثلاثة أجزاء وخاتمة، حيث يعلن المؤلف فى مقدمة الكتاب وبمنتهى الصراحة، عن الخطأ الجسيم الذى وقع فيه الفكر الأوروبي بشأن ربط تراجع المجتمعات الإسلامية بجمود الإسلام، وتعجب بسخرية من الموقف الغربي من الإسلام، والمبنى على أسس وتفسيرات سطحية . وقد تبنى الكاتب قضية كبيرة ومهمة، ألا وهى أن الدين الإسلامي دين تطور وإصلاح، ونظرا لأن الإسلام دين ودنيا فهو يهتم ليس فقط بالعبادات لكن أيضا بالمعاملات. ف الجزء الأول من الكتاب يقدم المؤلف تعريفا دقيقا لمعنى الإصلاح وعلاقته بالفكر السلفي، ثم يتحدث فى الجزء الثاني باستفاضة عن الحركة الإصلاحية في التاريخ الإسلامي منذ بداية تأسيس الدولة العثمانية حتى العصر الحديث، وكان من الطبيعي أن يتحدث المؤلف في الجزء الثالث والأخير عن الإسلام وتحديات العصر والعالم الغربي. واكد مترجم الكتاب الدكتور أسامة نبيل، أن هذا الكتاب سيضيف جديدا إلى القارئ العربي ليس فقط بغرض الاطلاع على آخر ما كتبه الغرب عن الثقافة الإسلامية والعالم الإسلامي بل للتعرف على وجهة نظر الآخر المتعددة عن الإسلام والمسلمين، فعندما يقوم مفكر كبير ورجل قانون وأستاذ جامعة مثل شارل سان برو بتصحيح كثير من المفاهيم الإسلامية عند الغرب، سيكون حديثه مقبولا لدى الغرب لأنه يمثل ثقافتهم، ولأنه حاول أن يكون موضوعيا وعادلا. المؤلف شارل سان برو، مدير مرصد الدراسات الجغرافية السياسية بباريس، وباحث في مركز موريس هوريو بكلية الحقوق بباريس، وأستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة اوبرتا بإسبانيا، كتب العديد من المؤلفات في مجال الإسلام والعالم العربي وترجمت أعماله إلى لغات أجنبية كثيرة .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صدور الطبعة العربية لكتاب حركة الإصلاح في التراث الإسلامي للمؤلف شارل سان صدور الطبعة العربية لكتاب حركة الإصلاح في التراث الإسلامي للمؤلف شارل سان



GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:28 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان
 العرب اليوم - بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 00:59 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

ثمانية علامات مبكرة لاكتشاف الخرف منها تقلب المزاج

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 01:13 2022 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

دراسة مرضى الحساسية أقل عرضة للإصابة بكورونا

GMT 14:03 2022 الإثنين ,11 تموز / يوليو

تناول المكسرات مرتبط بانخفاض أمراض الكلى

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية

GMT 12:32 2022 الجمعة ,02 أيلول / سبتمبر

قلة النوم تُصيب الأطفال والمراهقين بالسمنة

GMT 07:59 2019 الأربعاء ,13 آذار/ مارس

محمود مرسي

GMT 12:08 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

ياسمين صبري تخطف الأنظار في فستان أسود اللون

GMT 12:00 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

مرتجي يراهن على "العمومية" في كتابة الدستور

GMT 01:34 2013 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

رواية "العاصي" للكاتبة الشابة ميادة أبو يونس
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab