المصرية اللبنانية تصدر الوصفة رقم 7 لأحمد مجدي همام
آخر تحديث GMT11:16:23
 العرب اليوم -
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقول إن تركيا استاءت من قرار السراج الاستقالة مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث يحث طرفي الصراع على إطلاق سراح الأسرى بشكل عاجل وإيصال المساعدات الإنسانية لآلاف المدنيين عمدة لندن يعلن عن إلغاء الألعاب النارية واحتفالية رأس السنة في لندن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يبحث مع نظيره اللبناني مسار تشكيل الحكومة اللبنانية ويطالب بتأمين تشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن وزير الدفاع التركي يصرح ليس من صلاحيات الاتحاد الأوروبي وضع قواعد أو رسم حدود في شرق المتوسط وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يصرح نشهد تحولات إيجابية في الملف الليبي وهناك أسباب للتفاؤل وزارة الدفاع التركية تعلن عن مقتل جنديين تركيين في هجوم على قاعدة عسكرية تركية في شمال العراق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يصرح دائرة السلام مع إسرائيل ستشمل دولا أخري رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يصرح سنرى الثمار الأولية للاتفاقيتين مع الإمارات والبحرين سريعا جدا وستبقي لأجيال الخارجية القبرصية تتهم تركيا بالسعي لنسف جهود الأمم المتحدة لاستئناف محادثات السلام بين شطري قبرص
أخر الأخبار

المصرية اللبنانية تصدر "الوصفة رقم 7" لأحمد مجدي همام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المصرية اللبنانية تصدر "الوصفة رقم 7" لأحمد مجدي همام

رواية الوصفة رقم 7
القاهرة - العرب اليوم

صدر مؤخرًا عن الدار المصرية اللبنانية، رواية للكاتب أحمد مجدي همام بعنوان «الوصفة رقم 7» في 264 صفحة من القطع المتوسط.

مغامرة مثيرة يقوم بها «مليجي الصغير» ورحلة استثنائية يقطع فيها أرض اللابوريا، من أقصى الجنوب إلى أقصى الشمال، ليسافر عبر ممالك خرافية، ويلتقي بكائنات لا يوجد لها مثيل على كوكب الأرض، بعضها خرج من كتب الأدبية العربية التراثية، وبعضها وليد خيال المؤلف، وبعضها قادم من الأساطير الأوروبية القديمة.

يهرب مليجي من الموت والظلم والتمييز العنصري والحروب الأهلية في البلدان التي يعبر بها، باحثًا عن ملاذٍ آمنٍ له، إذ يتمثّل ذلك الملاذ في جزيرة "كابوريا"، أو ما اصطُلِح على تسميته "بلاد كل الخلق"، ليؤمّن لنفسه ولزوجته، سنورية، النمرة البيضاء النادرة، وطنًا بلا تمييز عنصري أو طبقي أو عقائدي بين المخلوقات والأجناس.

لا تكتفي "الوصفة رقم 7" بالاتكاء على التراث القديم والحكايات الأسطورية والكائنات الخرافية التي ابتدعتها أمزجة البشر على مر العصور، بل يجد فيها القارئ حضورًا لبعض اللمحات من الفنون الحديثة، مثل أغنية "أنا في اللابوريا"، ويتكثّف ذلك الملمح ويتجلّى الفني بحضور الفنان "أحمد زكي" كشخصية من شخصيات الرواية.

في "الوصفة رقم 7" تمتزج عوالم البشر وغير البشر، مكوّنة ذلك العالم السحري الرائع بكل آفاق الخيال الرحبة من بلاد لم يسمع بها أحد، وأسماء لم تألفها أذن من قبل، آخذة من الواقع كل قيمه النبيلة وأخلاقياته السامية، لتشكل في نهاية الأمر جزيرة "كابوريا" أو ما أطلق عليه المؤلف "بلاد كل الخلق".

يبقى الذكر أن أحمد مجدي همام (1983) روائي وقاص وصحفي مصري، يعمل بالصحافة الثقافية منذ 2010، شغل منصب مدير تحرير مجلة "عالم الكتاب"، ومراسل "الحياة اللندنية" و"القدس العربي" من القاهرة، أصدر عدّة روايات، منها: "أوجاع ابن آوى" و"عيّاش".

والمجموعة القصصية "الجنتلمان يفضّل القضايا الخاسرة"، التي حصلت على جائزة ساويرس 2016 لأفضل مجموعة قصصية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصرية اللبنانية تصدر الوصفة رقم 7 لأحمد مجدي همام المصرية اللبنانية تصدر الوصفة رقم 7 لأحمد مجدي همام



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مُستوحاة مِن كاندل جانير

لندن_العرب اليوم
 العرب اليوم - تعرفي على أجمل موديلات فساتين "كلوش شيفون" لعام 2020

GMT 01:14 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

شريف مدكور يُعرب عن فخره بلقب "مذيع ستات مصر"
 العرب اليوم - شريف مدكور يُعرب عن فخره بلقب "مذيع ستات مصر"

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 17:02 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

زوجة خالد سامي تكشف تفاصيل إصابته بفشل كلوي مفاجئ

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 16:45 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيار/مايو 2018:

GMT 23:00 2017 الإثنين ,28 آب / أغسطس

الكرفس والليمون لعلاج مرضى "السكري"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab