علماء يكشفون سبب نجاة الطيور عند تحول الأرض لـفرن مشتعل قبل 66 مليون عام
آخر تحديث GMT13:09:56
 العرب اليوم -

علماء يكشفون سبب نجاة الطيور عند تحول الأرض لـ"فرن مشتعل" قبل 66 مليون عام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يكشفون سبب نجاة الطيور عند تحول الأرض لـ"فرن مشتعل" قبل 66 مليون عام

الطيور
لندن_العرب اليوم

كشف مجموعة من العلماء عن السبب الذي يعتقدون أنه ساهم ببقاء الطيور على قيد الحياة وعدم انقراضها عند اصطدام مذنب عملاق بكوكب الأرض قبل 66 مليون عام.وتشير الدراسات إلى أن كوكبا عملاقا اصطدم بالأرض في نهاية العصر الطباشيري قبل حوالي 66 مليون عام، ما حول الأرض إلى "فرن مشتعل"، حيث احترقت الغابات بالكامل ودمرت البيئة.وترافق ذلك الحدث مع شتاء وأمطار ملوثة استمرت لفترات طويلة، ما تسبب بحدوث انقراض جماعي للكثير من الكائنات التي عاشت على الأرض في ذلك الوقت بنسبة تصل إلى أكثر من 75% من النباتات والحيوانات.

ويعتقد علماء الحفريات أن الطيور كانت قادرة على البقاء على قيد الحياة في هذا الحدث المدمر لأن مناقيرها سمحت لها بالعثور على الطعام أسفل طبقات قشرة الأرض المحروقة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.واستطاعت الطيور انتزاع الحبوب وبذور النباتات المتساقطة على الأرض ما ساهم في بقائها على قيد الحياة وعدم انقراضها بعكس باقي الحيوانات.وكان هذا الموضوع من أكثر النقاط التي حيرة العلماء، حيث تعتبر الطيور، والتي تنحدر من مجموعة من الديناصورات ذات الأرجل المعروفة باسم "ثلاثية الأصابع" من المخلوقات التي حيرت العلماء بسبب نجاتها بعكس باقي الديناصورات التي انقرضت بالكامل.

وقال ديريك لارسون، عالم الحفريات في المتحف الملكي في "كولومبيا" البريطانية، لقد كان هناك الكثير من النقاش حول ما الذي مكن الطيور الحديثة (التي تعيش في العصر الحالي) من النجاة من انقراض (K-Pg) بينما هلكت مجموعات الطيور الأخرى والديناصورات غير الطائرة وحتى التيروصورات.خلال فترات العصر الطباشيري، بدأت معظم الطيور بتكوين مناقير وفقدت أسنانها، ما سمح لهذه المخلوقات بتغيير نظامها الغذائي والتقاط الأطعمة الصلبة مثل البذور والمكسرات.وسمح هذا التطور الذي اكتسبته هذه المخلوقات باكتسابها "حوصلات قوية" مكنتها من معالجة تلك الأطعمة الصلبة.وفي تلك المرحلة، استمرت الديناصورات بتناول الطعام بشكل أساسي من الغطاء النباتي (المدمر أساسا)، والذي لم يخدمها جيدًا بسبب عدم مدها بالغذاء المناسب، بينما استطاعت الحيوانات المنقارية بالبقاء على قيد الحياة بسبب قدرتها على الحفر والتقاط الطعام من أسفل الأتربة والاعتماد على البذور وبقايا المكسرات التي خلفتها الحرائق

قد يهمك أيضا:

نشاطك اليومي مرتبط بموعد استيقاظك ما بين "الطيور المبكرة" و"بوم الليل"
"الطيور المهاجرة" تعبُر سماء الأردن معلنةً بداية موسم الهجرة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يكشفون سبب نجاة الطيور عند تحول الأرض لـفرن مشتعل قبل 66 مليون عام علماء يكشفون سبب نجاة الطيور عند تحول الأرض لـفرن مشتعل قبل 66 مليون عام



GMT 07:29 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فقدان 22 جنديا خلال انهيار أرضي في فيتنام

GMT 22:21 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

هزتان أرضيتان تضربان شبه جزيرة تركية

GMT 20:20 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ضبع مفترس يظهر في وضح النهار وسط سيول عسير

قصَّته الضيقة جدًّا ناسبت قوامها وأظهرت رشاقتها

طُرق تنسيق الفساتين في الخريف مِن وحي إطلالة بيلا حديد

واشنطن_العرب اليوم

GMT 02:38 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها
 العرب اليوم - تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها

GMT 03:05 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
 العرب اليوم - 8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 03:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 العرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 04:18 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حالات يجب فيها تغيير زيت محرك السيارة فورًا تعرف عليها

GMT 01:56 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة العشرين تمدد تجميد ديون الدول الأكثر فقرا

GMT 02:41 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

10 وجهات سياحية في "أغادير" المغربية تستحق الزيارة في 2020

GMT 14:31 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق أول قمر صناعي تونسي في مارس بصاروخ "سويوز" الروسي

GMT 15:45 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

عراف شهير يتوقع طلاق نانسي وإعدام زوجها خلال 2020

GMT 00:58 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

شركة صينية تكشف عن أول طرازاتها للسيارات الطائرة

GMT 03:45 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 10 سيارات تقودها نجمات "هوليوود" تعرفي عليها

GMT 19:58 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد التين كعلاج فعال للبواسير

GMT 18:31 2018 الخميس ,07 حزيران / يونيو

الفرق بين "الفلاح" و "النجاح" في القرآن الكريم

GMT 18:15 2015 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"العجوز والكنز" كوميديا ساخرة جديدة لفرقة "مسرح مصر"

GMT 06:40 2018 الخميس ,29 آذار/ مارس

فيديو مذهل يظهر مراحل نمو الفاصوليا

GMT 05:36 2015 الأربعاء ,27 أيار / مايو

أبرز المعلومات عن دوفاستون لتثبيت الحمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab