يوفنتوس يتطلع لبداية عصر جديد مع قدوم ساري
آخر تحديث GMT20:45:18
 العرب اليوم -

يوفنتوس يتطلع لبداية عصر جديد مع قدوم ساري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - يوفنتوس يتطلع لبداية عصر جديد مع قدوم ساري

نادي يوفنتوس
روما - يوسف محمد

 اتجه بعض مشجعي نادي يوفنتوس للتفكير بعمق في الوقت الذي دبت فيه حالة من السخط بين جماهير نابولي بعد الإعلان عن تولي ماوريسيو ساري منصب المدير الفني ليوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي في السنوات الثماني الماضية.

جاء انتقال ساري لتدريب يوفنتوس بعد ثلاثة مواسم قضاها في نابولي وموسم واحد مع تشيلسي الإنجليزي.

وتولى ساري المسؤولية في يوفنتوس خلفا لماسيميليانو أليجري الذي تم الإطاحة به الشهر الماضي، وجاء الإعلان عن هذه الخطوة وسط أجواء حارة بعد ظهر أول أمس الأحد.
"
وكتبت صحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت "يوفنتوس.. ثورة ساريستا تبدأ" ، بينما تحدث صحيفة "توتوسبورت" عن "عصر ساري".

وذكر يوفنتوس عبر موقعه على الإنترنت إن ساري سيوقع حتى عام 2022 عندما يتم تقديمه في وقت لاحق من هذا الأسبوع ، حيث يتردد إن ساري يقضي عطلة في فيلا بالقرب من البحر الأدرياتيكي.

ومن المقرر أن يبلغ الراتب السنوي لساري 5ر5 مليون يورو (2ر6 مليون دولار) في الموسم الواحد ، أي أقل بحوالي مليونين من أليجري ، الذي فاز بخمسة ألقاب متتالية في الدوري الإيطالي مع يوفنتوس ويبدو أنه سيحصل على اجازة من العمل لمدة عام.

مثل سلفه، الذي سبق له تدريب ميلان، يمكن لساري البالغ من العمر 60 عامًا أن ينال الاحترام ولكن ليس الحب في تورينو ، حيث يتذكر المشجعون كيف كان غالبًا ما يغذي المنافسة التاريخية مع نابولي.

وكان نابولي تحت قيادة ساري هو آخر فريق في دوري الدرجة الأولى الايطالي يفوز على يوفنتوس على أرضه ، حيث فاز 1 /صفر في نيسان/أبريل 2018 في ختام موسم ساخن شهد فوز يوفنتوس بلقبه السابع من أصل ثمانية ألقاب على التوالي في الدوري الإيطالي.

وقال المدرب المخضرم فابيو كابيلو لصحيفة جازيتا ديللو سبورت "لقد واجهت بعض المشاكل". "ليس فقط لأنني دربت ميلان وروما ، ولكن لأنني قلت لن أذهب إلى يوفنتوس أبدًا".

"وأضاف كانت هناك احتجاجات ، لافتات ضدي ، من المشجعين المتعصبين".

وأشار (ساري) لا ينبغي أن يفكر في المشجعين وألا يفعل شيئًا يغضب به نفسه إن العمل الجيد سيكفي".

وقاد ساري فريق نابولي إلى احتلال المركز الثاني مرتين والثالث مرة واحدة خلال ثلاثة مواسم قضاها مع الفريق، وفي الشهر الماضي قاد تشيلسي للقب الدوري الأوروبي بجانب احتلال المركز الثالث في الدوري الإنجليزي.

انتقال ساري إلى تورينو هو خيانة مريرة أخرى لمشجعي نابولي ، الذين شهدوا في عام 2016 مغادرة المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين إلى يوفنتوس بعد تسجيله رقما قياسيا في الدوري بلغ 36 هدفًا.

وتساءل البعض عما إذا كان ساري سيتخلى الآن عن ارتداء ملابسه الرياضية وسيتحول إلى ربطة عنق وسترة.

وولد ساري في نابولي لكنه نشأ بالقرب من أريتسو حيث بدأ التدريب في أوائل التسعينيات. 

ويسعى ساري الموظف السابق في البنك لتحقيق الاستفادة القصوى من إمكانيات النجم كريستيانو رونالدو خلال عهده في يوفنتوس.

لكن الهدف الرئيسي لساري سيكون دوليًا حيث يسعى يوفنتوس إلى إنهاء عجزه عن الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا منذ عام 1996.

وقد يهمك ايضا:

صلاح وأوباميانغ وماني يتقاسمون جائزة هدّاف الدوري الإنجليزي

ساديو ماني وبيير أوباميانغ يقاسمان محمد صلاح جائزة هدَّاف البريميرليغ

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوفنتوس يتطلع لبداية عصر جديد مع قدوم ساري يوفنتوس يتطلع لبداية عصر جديد مع قدوم ساري



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة والعصرية

مدريد - العرب اليوم

GMT 17:11 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة
 العرب اليوم - تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 15:33 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

قناة نايل دراما تعيد مسلسل "الناس في كفر عسكر"

GMT 02:52 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون الأزرق الفاتح يتربع على عرش موضة شتاء 2017

GMT 04:26 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الرجال أمهر جنسيًا بعد إجراء جراحة قطع القناة الدافقة

GMT 00:52 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

جزر المالديف في رحلة العمر وشواطئ رائعة للسباحة

GMT 21:22 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

الفتاة رهف القنون الهاربة تكشف تفاصيل حياتها في كندا

GMT 20:17 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

نادية مصطفى تنعي وفاة زوج المطربة عفاف راضي

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أفضل الأماكن للسفاري في شهر كانون الأول

GMT 06:09 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تأثير ألوان طلاء المنزل على الشهية والنفسية

GMT 19:10 2017 الثلاثاء ,14 آذار/ مارس

ما حدث في "بري بيتش"

GMT 06:56 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

مشاهد طبيعية لن تجدها إلا عند السياحة في الإمارات
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab