رأس المال العربي تستطيع توفير الأمن الغذائي للعرب
آخر تحديث GMT06:30:19
 العرب اليوم -

وزير الزِّراعة السُّوداني إبراهيم حامد إلى "العرب اليوم":

رأس المال العربي تستطيع توفير الأمن الغذائي للعرب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رأس المال العربي تستطيع توفير الأمن الغذائي للعرب

وزير الزِّراعة السُّوداني إبراهيم حامد
الخرطوم ـ عبدالقيوم عاشميق

أكَّد وزير الزراعة السوداني، إبراهيم محمود حامد، على "اكتمال الاستعدادات لاستضافة بلاده لاجتماعات المجلس الاقتصادي الاجتماعي العربي في التاسع عشر من كانون الثاني/يناير الجاري، والتي تنعقد تحت شعار "تحقيق الأمن الغذائي العربي".
وأضاف حامد في حديث خاص إلى "العرب اليوم"، الإثنين، أن "اللقاء المرتقب مهم ومصيري لبلاده وللدول العربية المشاركة"، كاشفًا أن "الأراضي الصالحة للزراعة في بلاده، تُقدَّر بـنحو 200 مليون فدان، يمكن أن تزرع بمحاصيل مختلفة، أبرزها القمح".
وأوضح أن "تلك المساحة يمكن أن تُروى بالري الدائم أو بمياه الأمطار أو بالمياه الجوفية"، مشيرًا إلي أن "الاجتماع يشارك فيه وزراء؛ المال، والزراعة، والصناعة العرب؛ لبحث مبادرة رئيس بلاده، والتي طرحت في القمة العربية في الرياض والكويت، والخاصة بتوفير الأمن الغذائي العربي، كما ستشارك فيه صناديق التمويل العربية".
وأشار حامد إلى أن "اللقاء سيبحث السياسات الخاصة بتنفيذ المبادرة، أما تفاصيل التنفيذ؛ فكُلِّف بها استشاري بتمويل من الصندوق العربي للتنمية في الكويت، والذي تكفل بتغطية تكلفة الدراسة"، موضحًا أن "لقاء وزراء؛ المال والزراعة والصناعة العرب في الخرطوم، بالتأكيد يدل على الجدية في تنفيذ المبادرة، في ظل أزمة الغذاء العالمية، التي ضربت العالم في السنوات الأخيرة، مع التصاعد الحاد في أسعار المحاصيل".
وقال حامد، إن "توفير الغذاء أصبح حاليًا توجهًا عالميًّا، وأنظار العالم اتجهت إلى حل تلك المشكلة من خلال القارة الأفريقية بشكل عام، والسودان بشكل خاص، فهو مرشح من بين 4 دول عالمية للمساهمة في حل مشكلة الغذاء العالمية"، مؤكدًا أن "الإمكانات والموارد المتوفرة في بلاده تؤهلها للقيام بذلك الدور".
ويرى وزير الزراعة السوداني، أن "توفر وتكامل رأس المال، وهذا تملكه بعض الدول العربية مع إمكانات بلاده، يضمن تنفيذ المبادرة، وتحقيق أهدفها المعلنة في توفير الغذاء في الوطن العربي، وسد الفجوة التي تبلغ 50 مليار دولار، ويتوقع لها أن تزيد"، مشيرًا إلى أن "اجتماع الخرطوم يُعطي ويؤكد الالتزام السياسي لتنفيذ لمبادرة".
وختم حامد حديثه بالقول، أن "فرص الاستثمار في القطاع الزراعي متوفرة ومتاحة لرأس المال العربي، وتجد تلك الاستثمارات الرعاية الكاملة من القيادة العليا للدولة، حيث حققت بعض تلك الاستثمارات نتائج جيدة في عدد من المحافظات السودانية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رأس المال العربي تستطيع توفير الأمن الغذائي للعرب رأس المال العربي تستطيع توفير الأمن الغذائي للعرب



GMT 16:51 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

مفاوضات لبنان مع صندوق النقد الدولي الإثنين المقبل

GMT 13:22 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

مصر توقع اتفاقية تمويل بمليار دولار مع كوريا الجنوبية

GMT 16:46 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

الامارات وتركيا يوقعّان اتفاقاً لتبادل العملات بين البلدين

GMT 03:12 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مصر تبدأ بناء أول مفاعل للطاقة في محطة " الضبعة " النووية

GMT 18:24 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

وضع إشارة قضائية على عقارات وسيارات حاكم مصرف لبنان

GMT 04:56 2022 الإثنين ,17 كانون الثاني / يناير

إيرادات قياسية مُتوقعة لقناة السويس المصرية في عام 2022

أسيل عمران تتألق بإطلالات راقية باللون الأسود

القاهرة - العرب اليوم

GMT 12:23 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
 العرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:05 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
 العرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 13:28 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
 العرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 19:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

سجن صحافية تركية شهيرة بتهمة "إهانة" أردوغان
 العرب اليوم - سجن صحافية تركية شهيرة بتهمة "إهانة" أردوغان

GMT 11:58 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
 العرب اليوم - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 21:29 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

أجمل وجهات السياحة في برشلونة المُناسبة لكل فصول السنة
 العرب اليوم - أجمل وجهات السياحة في برشلونة المُناسبة لكل فصول السنة

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل تخدير لعلاج سرعة القذف عند الرجال

GMT 07:45 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

صيني عاشق للسيارات يكشف عن أصغر كرفان متحرك في العالم

GMT 00:08 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

محمد بن نايف ومحمد بن سلمان يعزيان ميركل

GMT 05:16 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل وأرقى الشواطئ الأكثر تميزًا في تايلاند

GMT 03:08 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة غزة تصارع الأزمات المختلفة وتتمسّك بالأمل للبقاء

GMT 03:27 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر رخيص

GMT 04:15 2019 الثلاثاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

شركة تويوتا تشعل منافسة عالم السرعة بسيارة رياضية جديدة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab