النُّهوض بالاقتصاد يبدأ بتعزيز الاستثمارات المحلية
آخر تحديث GMT20:02:44
 العرب اليوم -

رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين لـ"مصر اليوم":

النُّهوض بالاقتصاد يبدأ بتعزيز الاستثمارات المحلية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - النُّهوض بالاقتصاد يبدأ بتعزيز الاستثمارات المحلية

رئيس شركة أبوظبي للاستثمار الإسلامي، كريم هلال
القاهرة ـ محمود حماد

أكد رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين "الآسيان"، ورئيس شركة أبوظبي للاستثمار الإسلامي، كريم هلال، في حديث خالص لـ"مصر اليوم"، أن "رجال الأعمال المصريين عليهم دور كبير خلال الوقت الحالي للنهوض بالاقتصاد المصري، والذي يتطلب تعزيز الاستثمارات المحلية؛ لأنه من غير الممكن أن تطلب الحكومة من المستثمرين في الخارج، ضخ استثمارات في مصر، وأهل البلد لا يستثمرون فيه، وبالتالي فبداية النهوض الاقتصادي تأتي من المستثمر المصري".
أضاف هلال، أن "المنتدى الاستثماري المصري الخليجي، الذي اختتم أعماله أخيرًا، في مصر، شهد حضورًا قويًّا من جانب المستثمرين الخليجيين، وهو يبعث رسالة إلى الحكومة المصرية، مفادها، أن الجانب الخليجي يُؤكِّد على دعمه لمصر، بصراحة واضحة، إذ أنهم يطالبون بالتشريعات الواضحة والأمن في مصر، وفي الوقت ذاته يؤكد المستثمرين الخليجيين على دعمهم لمصر في شكل استثمارات".
أوضح، أنه "لابد من خلق مشروعات إنتاجية، وفرص عمل في مصر؛ لأنه يمثل رسالة إيجابية للمستثمرين كافة، ويعبر عن الطمأنينة لهم"، لافتًا إلى أن "مستقبل الاستثمار المباشر في مصر إيجابي، بشرط استعادة الأمن، ووضوح المشهد السياسي، وسهولة التشريعات والقوانين للمستثمر".
وتابع، أن "البورصة المصرية ليست مرآة  للاقتصاد خلال الوقت الحالي، لاسيما عند متابعتها يوم بيوم؛ لأننا نجد ارتفاعات للسوق في أوقات تشهد فيه الشوارع تظاهرات، ونجد هبوطًا في أوقات تكون فيه البلاد في حالة هادئة، ولكن على المدى المتوسط والطويل، يمكن القول بأنها مرآة للاقتصاد، أما على المدى القصير، لاسيما في ظل الظروف المتغيرة حاليًا لا يمكن القول بأنها مرآة للاقتصاد".
وأشار إلى أن "أقوى الاقتصادات العربية من حيث الفرص الاستثمارية، وحجم السوق والمناخ العام، هما؛ السعودية ومصر، فالسعودية من الأسواق الكبرى ذات السيولة المتوافرة التي تتميز بالاستقرار، إلا أن الفرص فيها محدودة، أما السوق المصري؛ فيشمل جميع الفرص الاستثمارية، بشرط استقرار الأوضاع السياسية والأمن، ودولة مثل الكويت؛ فهي سوق مُصدِّرة لرأس المال، ولها استثمارات كبرى في مصر، فهي لا تحتاج إلى توافد الاستثمارات مثل مصر؛ لأنها دولة نفطية".
وفي رده على تساؤل بشأن تراجع الاستثمارات الأجنبية في مصر خلال الفترة الماضية، وهل يُمثل مصدر قلق للمستثمرين العرب، أوضح هلال، أن "تراجع الاستثمارات الأجنبية في مصر خلال الفترة الماضية غير مقلق؛ لأنه وضع طبيعي، بسبب المرحلة الانتقالية التي مرت بها مصر"، مؤكدًا أن "عودة الهدوء إلى السوق سينعش الاستثمارات المحلية، ما يترتب عليه عودة المستثمرين العرب ثم الأجانب".
وعن ما إذا كانت البورصة المصرية في حاجة إلى طروحات جديدة لإنعاش السوق، أكد، أن "البورصة غير مستعدة وغير مؤهلة لأية طروحات جديدة، سواء من ناحية الملاءة المالية أو حتى من الناحية النفسية للمستثمرين، الذين يترقبون الأوضاع في مصر"، مشددًا على "أنه لا رقي ولا تعافي للاقتصاد إلا بعودة الاستقرار والأمن إلى مصر".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النُّهوض بالاقتصاد يبدأ بتعزيز الاستثمارات المحلية النُّهوض بالاقتصاد يبدأ بتعزيز الاستثمارات المحلية



GMT 09:00 2022 الأربعاء ,26 كانون الثاني / يناير

لبنان والأردن يوقعان اتفاقاً لاستجرار الطاقة عبر سوريا

GMT 16:15 2022 الثلاثاء ,25 كانون الثاني / يناير

البنك الدولي يوجه اتهامًا خطيرًا لـ"النخبة" في لبنان

GMT 14:36 2022 الثلاثاء ,25 كانون الثاني / يناير

البنك المركزي المصري يطرح سندات خزانة بـ 3 مليارات جنيه

GMT 15:28 2022 الإثنين ,24 كانون الثاني / يناير

لبنان يبدأ مفاوضاته الرسمية مع صندوق النقد الدولي

GMT 13:22 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

مصر توقع اتفاقية تمويل بمليار دولار مع كوريا الجنوبية

GMT 16:46 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

الامارات وتركيا يوقعّان اتفاقاً لتبادل العملات بين البلدين

هيفاء وهبي تَخطِف أنظار جمهورها بإطلالة رياضية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 12:21 2022 الأربعاء ,26 كانون الثاني / يناير

مايا دياب تتألق بطقم ألماس ولؤلؤ في إطلالة كلاسيكية
 العرب اليوم - مايا دياب تتألق بطقم ألماس ولؤلؤ في إطلالة كلاسيكية

GMT 10:54 2022 الخميس ,27 كانون الثاني / يناير

أروع الوجهات السياحية الاقتصادية الشبيهة بجزر المالديف
 العرب اليوم - أروع الوجهات السياحية الاقتصادية الشبيهة بجزر المالديف

GMT 12:36 2022 الأربعاء ,26 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة لاختيار الساعات في ديكور المنزل
 العرب اليوم - أفكار متنوعة لاختيار الساعات في ديكور المنزل

GMT 18:39 2022 الخميس ,27 كانون الثاني / يناير

الإعلامي هيثم يوسف رئيسًا لمجلس الوحدة الإعلامية العربية
 العرب اليوم - الإعلامي هيثم يوسف رئيسًا لمجلس الوحدة الإعلامية العربية

GMT 13:02 2022 الثلاثاء ,25 كانون الثاني / يناير

نادين نجيم تقدم لجمهورها نصائح عن فن استخدام مساحيق التجميل
 العرب اليوم - نادين نجيم تقدم لجمهورها نصائح عن فن استخدام مساحيق التجميل

GMT 22:40 2022 الثلاثاء ,25 كانون الثاني / يناير

"سكاي فيوز" معلم جذب سياحي جديد في دبي لعُشاق الإثارة
 العرب اليوم - "سكاي فيوز" معلم جذب سياحي جديد في دبي لعُشاق الإثارة

GMT 13:28 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
 العرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 05:44 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج السرطان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 05:37 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 12:55 2016 الجمعة ,08 تموز / يوليو

معالج هجر يؤكد أن معسكر تونس كفيل بإعداد هجر

GMT 10:28 2019 السبت ,28 كانون الأول / ديسمبر

ميراث العلماء يعمر الكون ويقهر ظلمات الجهل والخرافة

GMT 20:20 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

سعر الريال السعودي مقابل الدينار الاردني الاربعاء

GMT 14:49 2013 الأحد ,16 حزيران / يونيو

وحده التحكم الإلكترونيه بالسياره"CONTROL UNIT"

GMT 01:43 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

جزر قوس قزح يساعد في تحويل الحديقة إلى مشهد جذاب

GMT 06:40 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

مصرف لبنان المركزي يحض الحكومة على ترشيد الدعم

GMT 19:07 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

"كيا" تكشف عن إصدار محدود من "سبورتاغ JBL" بلاك ايديشن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab