وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل
آخر تحديث GMT05:47:47
 العرب اليوم -

الأسبوع المقبل سيُفتح وفق جدول الرحلات المقرر

وزير النقل يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل

وزير النقل اليمني، مراد علي الحالمي
صنعاء ـ عبد الغني يحيى

كشف وزير النقل اليمني، مراد علي الحالمي، أن الأسبوع المقبل هو الموعد النهائي المقرر لاستئناف نشاط مطار عدن الدولي وبصورة دائمة واعتيادية، وقال الوزير الحالمي إن الأسبوع المقبل سيتم فيه افتتاح المطار أمام الرحلات الجوية وبشكل رسمي ونهائي ووفق الرحلات المقررة في البرنامج، مضيفًا أن معاودة المطار لرحلاته «هذه المرة ستكون عودة دون توقف بإذن الله تعالى»، داعيًا الجهات الأمنية في العاصمة المؤقتة، إلى مضاعفة جهودها لتأمين المطار ومحيطه، وأن وزارته ستبذل قصارى جهدها للقيام بواجبها على أكمل وجه.

وأشار الوزير إلى قيامه بتحركات عدة، لبحث سبل استئناف الرحلات الجوية إلى المدينة، لافتًا إلى تواصله المستمر مع السلطة الشرعية ممثلة بالرئيس هادي ورئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر اللذين كان دورهما كبيرًا لإعداد وتأهيل المطار. وكان قد قام الوزير بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة خلال اليومين الماضيين.

وثمن الوزير جهود الرئاسة والحكومة ودولة الإمارات التي تكللت جميعها بانتشال القطاعات الخدمية وقطاع النقل في اليمن على وجه التحديد، موضحًا أن تلك الجهود كان أثرها كبيرًا في إعادة تطبيع القطاعات الخدمية، وتابع الوزير الحالمي أن الأشقاء اﻹماراتيين منذ اليوم الأول لتحرير عدن والمدن الجنوبية، وضعوا عدن نصب أعينهم وجعلوا يزرعون البذرات الأولى في القطاعات الخدمية للمدينة، وكان مطار عدن الدولي أولى تلك اللبنات التي وضعت اليد الإماراتية عليها، وبدأت عملية إعادة التأهيل للمطار جنبًا إلى جنب مع باقي القطاعات الخدمية لعاصمة الشرعية، وها هي تشارف على الانتهاء. وبشر الوزير مراد الحالمي كل المواطنين بأن عودة مطار عدن لرحلاته هذه المرة ستكون نهائية ودون توقف مستقبلاً.

إلى ذلك، حملت قيادات المقاومة الجنوبية بعدن رجل الأعمال اليمني (أ. أ) المالك للشركة التي قيل إنها تسببت بأزمة الوقود الأخيرة بعدن، مسؤولية الأزمة، وقال بيان صحافي لقيادات المقاومة الجنوبية في العاصمة المؤقتة عدن، إنه تم ذلك بعد سلسلة من الاجتماعات لقيادات المقاومة الجنوبية على مدى يومين متواصلين لبحث ونقاش أسباب الأزمة المفتعلة بخصوص المشتقات النفطية، التي تسببت في إزهاق كثير من الأرواح والأبرياء من المواطنين من أبناء عدن ومحافظات الجنوب المجاورة.

وكانت «الشرق الأوسط» قد ذكرت أن شركة استيراد المحروقات رفضت إفراغ حمولة إحدى سفنها من الديزل على الرغم من نفاده من الأسواق والحاجة الماسة له لتشغيل محطات الكهرباء ومولدات الكهرباء في البيوت والمستشفيات. وقيل إن هناك خلافًا بين الشركة مالكة السفينة وبين سلطات الميناء ومصفاة عدن حول تكلفة الشحنة نتيجة اختلاف في صرف السعر الرسمي بعد تدهور الريال اليمني أمام الدولار.

وأضاف البيان أنه بعد اطلاع قيادات المقاومة الجنوبية على الوثائق والمستندات خلال الاجتماع مع وكلاء المحافظة والمسؤولين المعنيين من شركة النفط وشركة مصافي عدن، "تأكد تورط الشركة وثبت افتعالها الأزمة الحالية التي نتج عنها إزهاق الأرواح والأبرياء من مواطني شعبنا بالعاصمة عدن والجنوب عامة".

وتابع: "انطلاقًا من مسؤوليتنا الأخلاقية والإنسانية والوطنية المترتبة على عاتقنا كمقاومة جنوبية بالعاصمة عدن، فإننا نؤكد أن يتم إحالة ملف إفراغ شحنة الوقود الملتزمة بتوفيرها الشركة، من قبل الجهات المعنية وذات الاختصاص وعلى رأسها شركة النفط وشركة مصافي عدن، من خلال اتخاذهم الإجراءات القانونية بتفريغ الشحنة مع عدم المساس لأي ضرر بمصلحة ميناء عدن وسمعته وملاحيته الإقليمية والدولية المشهود لها تاريخيًا".

وكشفت أن اتخاذها مثل هذا الإجراء جاء بعد أن تبين لقيادات المقاومة الجنوبية في عدن سوء النية المبيتة لجر المقاومة الجنوبية إلى مربع آخر لا يخدم مصلحة ميناء عدن والجنوب عامة، ومن باب الشراكة والمصلحة الوطنية بين المقاومة الجنوبية والسلطة المحلية نضع كل ما تم كشفه من حقائق أمام اللواء عيدروس الزبيدي محافظ العاصمة عدن لوضع يده بيد المقاومة الجنوبية وقياداتها لوضع حد لإنهاء هذه الأزمة المفتعلة وعدم تكرارها، وقال القيادي في المقاومة الجنوبية، خالد مسعد علي  إن قيادة المقاومة الجنوبية التي تداعت من مختلف المحافظات الجنوبية المحررة وقفت أمام تداعيات القضية بكل أسبابها ومسبباتها، مؤكدًا أن اتفاق القيادة على الجلوس مع السلطة المحلية في العاصمة عدن لكشف ملفات فساد أخرى.
   

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل



GMT 04:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الطاقة الإماراتي يدعم أيّ قرار لموازنة سوق النفط

GMT 02:14 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أزعور يؤكّد أن آفاق الاقتصاد السعودي تُظهر استمرار النمو

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الفالح يُؤكّد التحليل يُظهر ضرورة خفض إنتاج النفط

GMT 02:56 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية تُقلِّل مِن إنتاج النفط بدايةَ مِن كانون الأول

GMT 02:44 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"زمام يُؤكّد تلقّيه ورقة مِن غريفيث تعوق "المركزي

GMT 04:17 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

هالة زواتي تدشن محطة رياح بقدرة 50 ميغاوات

GMT 07:38 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

هيرتوغ يُؤكّد أنّ الإصلاحات السعودية تسير بإيجابية

GMT 04:30 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة يؤكد الامتثال لتوصيات مكافحة تبييض الأموال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل وزير النقل  يكشف عن موعد رجوع مطار عدن إلى العمل



كانت ترتدي بلوزة سوداء وتضع مكياج العيون البني

غودغر تُفاجئ مُعجبيها بمظهرها الجديد عبر "إنستغرام"

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:26 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات النجمات في حفل توزيع جوائز اختيار الجمهور لعام 2018
 العرب اليوم - إطلالات النجمات في حفل توزيع جوائز اختيار الجمهور لعام 2018

GMT 02:02 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
 العرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 02:44 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
 العرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 06:51 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ليام هيمسوورث ينشر صورة محزنة لبقايا منزله الزوجي في "ماليبو"
 العرب اليوم - ليام هيمسوورث ينشر صورة محزنة لبقايا منزله الزوجي في "ماليبو"

GMT 02:59 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية
 العرب اليوم - مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية

GMT 08:09 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ
 العرب اليوم - عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ

GMT 01:04 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب
 العرب اليوم - مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب

GMT 01:41 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون
 العرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون

GMT 03:21 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"ولادة طفلة بتشوهات نادرة في مستشفى "العامرية العام

GMT 09:39 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل نبيل الأظن المبدع اللبناني الذي أثرى المسرح الفرنسي

GMT 15:59 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأهلي" يتفاوض مع "المقاصة" لضم محمود وحيد

GMT 08:40 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكتشفون منظومة ضخمة للسحب تمتد إلى خارج المجرة

GMT 08:56 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

الأم تساعد عشيقها في إغتصاب طفلها بمدينة العرائش

GMT 12:06 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

السينما الخالدة

GMT 04:12 2016 الجمعة ,17 حزيران / يونيو

بنتلي مولسان 2016 تقدم أفخم وأجمل صالون في العالم

GMT 11:34 2016 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مبروك لترامب.. واللهم لا شماتة بهيلاري

GMT 08:42 2016 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"لكزس LC 500" أحدث إصدارات شركة "تويوتا" العالمية

GMT 05:53 2014 الأربعاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

الأخضر والرمادي صيحة مميزة في الصالونات لجلب الحظ الجيد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab