سفير نيودلهي يؤكد أن أزمة الإغراق بالبتروكيماويات ستحل
آخر تحديث GMT07:38:58
 العرب اليوم -

الهند تسعى لرفع التبادل التجاري غير النفطي مع السعودية

سفير نيودلهي يؤكد أن أزمة الإغراق بالبتروكيماويات ستحل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سفير نيودلهي يؤكد أن أزمة الإغراق بالبتروكيماويات ستحل

البتروكيماويات السعودية
الرياض - العرب اليوم

كشف دبلوماسي هندي رفيع لدى السعودية أن حكومته تسعى لإضافة 10 مليارات دولار إلى حجم التبادل التجاري غير النفطي مع السعودية، في وقت كشف فيه أن أزمة إغراق المنتجات البتروكيماوية السعودية في طريقها للحل.

وأكد الدكتور أوصاف سعيد، السفير الهندي في المملكة، سعي بلاده لإضافة 10 مليارات دولار إضافية في التجارة غير النفطية خلال السنوات الخمس المقبلة، لتضاف إلى حجم التبادل الحالي المقدر بأكثر من 34 مليار دولار، منها أكثر من 24 ملياراً تتعلق بالتجارة النفطية بين البلدين.

وقال سعيد خلال رسو السفينة الهندية «سامودرا بهريدار» في ميناء الملك عبد العزيز بالدمام أول من أمس، حول الشكوى الهندية بشأن وجود «إغراق» في صناعة الكيماويات، من المملكة: «الشكوى في طريقها للحل بناءً على العلاقات الودية القوية، حيث إن هناك تحركات هندية جادة من أجل عقد اجتماع بين المختصين في البلدين من خلال تشكيل فريق عمل من الطرفين، حيث تمت الدعوة لكي تقام في الهند وسيتم تحديد ذلك لاحقاً لمصلحة البلدين الصديقين».

كان السفير الهندي قد وُجد في المنطقة الشرقية، حيث التقى عدداً من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في المملكة ورجال أعمال سعوديين وهنود، إضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام على متن سفينة خفر السواحل الهندية «سامودرا بهريدار» التي وصلت إلى ميناء الملك عبد العزيز بالدمام في زيارة تستغرق ثلاثة أيام.

وزيارة السفينة الهندية «سامودرا بهريدار» التابعة لخفر السواحل الهندية إلى ميناء الملك عبد العزيز بالدمام، هي جزء من التواصل الاستراتيجي الهندي والانتشار البحري، وتهدف إلى تعزيز التعاون والتفاهم بين القوات البحرية الرئيسية في منطقة المحيط الهندي، كما تهدف إلى تعزيز وزيادة التعاون الدفاعي مع السعودية، حسب السفير الهندي في الرياض.

وقال بيان للسفارة الهندية في الرياض، أمس، إن «العلاقات الدفاعية هي عنصر مهم في رؤيتنا الاستراتيجية المشتركة للمنطقة والزيارات المنتظمة من قبل سفن البحرية الهندية وسفن خفر السواحل الهندية تدل على علاقاتنا المتينة».

وتتمتع الهند والسعودية بعلاقات ودية، تعكس العلاقات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي استمرت على مدى سنين، وشهدت التجارة الثنائية بين البلدين نمواً ملحوظاً وسجلت ارتفاعاً كبيراً في الآونة الأخيرة.

وتسعى الهند، حسب البيان، من خلال الزيارة الحالية للسفينة إلى تأكيد وجود الهند السلمي وتضامنها مع الدول الصديقة حول المحيط الهندي، وعلى وجه الخصوص، تعزيز أواصر القائمة بين الهند والمملكة العربية السعودية.

كما كشف السفير الهندي أن هناك تمريناً مشتركاً سيتم بين البحرية الهندية والسعودية في وقت سيحدد لاحقاً، مشدداً على أن العلاقات الدفاعية تشكل عنصراً مهماً في رؤية بلاده الاستراتيجية المشتركة للمنطقة، مستدلاً بالزيارة الحالية.

وفي معرض رده على سؤال  طرحته عليه صحيفة "الشرق الأوسط" حول الدور الذي يمكن أن تلعبه بلاده في حفظ الممرات البحرية في منطقة الخليج العربي في ظل وجود التوترات الراهنة، قال السفير الهندي: «هناك مخاوف من تأثر المصالح الهندية في هذه المنطقة نتيجة الأوضاع، ولذلك نرى أهمية تأمين الممرات البحرية»، مضيفاً: «من المؤكد أن الهند ليس لها أي تدخلات في شؤون الدول الأخرى وتسعى لدور فعال عبر المنظمات الدولية من أجل تخفيف هذه التوترات ومعالجتها بالطريقة الودية».

قد يهمك أيضا:

أرامكو تتجه لتحويل المزيد من إنتاج الخام إلى البتروكيماويات

شركة Allbirds"" تبهر الجميع بأحذية مبتكرة خالية من البتروكيماويات

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سفير نيودلهي يؤكد أن أزمة الإغراق بالبتروكيماويات ستحل سفير نيودلهي يؤكد أن أزمة الإغراق بالبتروكيماويات ستحل



قصَّته الضيقة جدًّا ناسبت قوامها وأظهرت رشاقتها

طُرق تنسيق الفساتين في الخريف مِن وحي إطلالة بيلا حديد

واشنطن_العرب اليوم

GMT 02:38 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها
 العرب اليوم - تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها

GMT 03:05 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
 العرب اليوم - 8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 03:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 العرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 00:46 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 العرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 00:42 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 العرب اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 00:23 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 العرب اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 02:55 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 04:18 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حالات يجب فيها تغيير زيت محرك السيارة فورًا تعرف عليها

GMT 01:56 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة العشرين تمدد تجميد ديون الدول الأكثر فقرا

GMT 02:41 2020 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

10 وجهات سياحية في "أغادير" المغربية تستحق الزيارة في 2020

GMT 14:31 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

إطلاق أول قمر صناعي تونسي في مارس بصاروخ "سويوز" الروسي

GMT 15:45 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

عراف شهير يتوقع طلاق نانسي وإعدام زوجها خلال 2020

GMT 00:58 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

شركة صينية تكشف عن أول طرازاتها للسيارات الطائرة

GMT 03:45 2020 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر 10 سيارات تقودها نجمات "هوليوود" تعرفي عليها

GMT 19:58 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد التين كعلاج فعال للبواسير

GMT 18:31 2018 الخميس ,07 حزيران / يونيو

الفرق بين "الفلاح" و "النجاح" في القرآن الكريم

GMT 18:15 2015 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"العجوز والكنز" كوميديا ساخرة جديدة لفرقة "مسرح مصر"

GMT 06:40 2018 الخميس ,29 آذار/ مارس

فيديو مذهل يظهر مراحل نمو الفاصوليا

GMT 05:36 2015 الأربعاء ,27 أيار / مايو

أبرز المعلومات عن دوفاستون لتثبيت الحمل

GMT 01:07 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

سمات شخصية خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab