عبدالعزيز يُؤكّد أنّ السعودية تحرص على التنمية
آخر تحديث GMT10:35:35
 العرب اليوم -
بلجيكا تسجل 12491 إصابة يومية بكورونا والسلطات المحلية تحذر من حالات مأساوية داخل المستشفيات بوتين بؤكد بأن روسيا مستعدة للتخلي عن نشر صواريخ 9М729 في الجزء الأوروبي لروسيا بشرط خطوات مقابلة من الناتو باكستان تستدعي السفير الفرنسي التحالف العربي في اليمن يعلن عن اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها ميليشيا الحوثي باتجاه السعودية وزراء الخارجية والري في مصر والسودان وإثيوبيا يجتمعون غدا لبحث سبل استئناف مفاوضات سد النهضة وفاة الممثل السوري نبيل حلواني إثر مرض عضال الخارجية اليونانية تعلن أنها ستقدم اعتراضا إلى الجانب التركي بشأن تمديد مهمة سفينة التنقيب في البحر المتوسط إصابة ٩ من عناصر القوات الأمنية خلال إلقاء الحجارة من قبل متظاهرين عند جسر الجمهورية في بغداد وزير الخارجية الفرنسي يؤكد أن السفير الفرنسي لدى أنقرة سيعود إلى باريس للتشاور اليوم وزارة الداخلية اللبنانية تصدر قرارات جديدة بإغلاق 63 بلدة وقرية نظراً لارتفاع عدد الاصابات بكورونا
أخر الأخبار

​إبرام مذكّرة تفاهم لتطبيق برنامج الطاقة على المخططات العمرانية

عبدالعزيز يُؤكّد أنّ السعودية تحرص على التنمية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عبدالعزيز يُؤكّد أنّ السعودية تحرص على التنمية

عبدالعزيز بن سلمان وزير الطاقة السعودي
الرياض ـ العرب اليوم

أكّد الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الدولة لشؤون الطاقة في السعودية، رئيس اللجنة التنفيذية للمركز السعودي لكفاءة الطاقة، على أن السعودية حرصت على تحقيق مفهوم التنمية المستدامة بأبعادها الثلاثة، الاقتصادية، والاجتماعية، والبيئية، إذ شاركت وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية والجهات ذات العلاقة خلال العقود الثلاثة الماضية بفاعلية في الكثير من اجتماعات التنمية المستدامة.

وأضاف الأمير عبدالعزيز بن سلمان، خلال حديثه في الجلسة الافتتاحية لمنتدى المساكن المستدامة الذي أقيم في الرياض، أن استدامة المدن والمجتمعات المحلية أحد أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر التي تم إقرارها عام 2016 خلال قمة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وجاء مرتبطا ببقية الأهداف وبخاصة الهدف السابع المتعلق بالطاقة النظيفة، والهدف الثامن المرتبط بالعمل اللائق ونمو الاقتصاد، والهدف الثالث عشر الذي يتناول التغير المناخي.

وأضاف أن السعودية ممثلة في وزارة الطاقة انضمت للكثير من المبادرات العالمية للإسهام في تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي من أهمها؛ مبادرة الابتكار، ومبادرة الميثان العالمية، ومبادرة المنتدى الوزاري للطاقة النظيفة، ومبادرة فصل واحتجاز وتخزين أو استخدام غاز ثاني أكسيد الكربون.

وأشار الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إلى أن إنشاء المركز السعودي لكفاءة الطاقة جاء معبرا عن اهتمام الدولة بمجال كفاءة الطاقة، وإيجاد حلول عملية تكفل مواجهة الاستهلاك المتصاعد للطاقة محليا الذي وصل إلى معدلات عالية بلغت نحو 38 في المائة من إجمالي إنتاج المملكة للطاقة، وعليه تَصدّر قائمة مهام المركز "وضْع برنامج وطني لترشيد ورفع كفاءة استهلاك الطاقة" بالتنسيق مع 30 جهة حكومية، والكثير من المؤسسات والشركات الحكومية والقطاع الخاص، لضمان تنفيذ مخرجاته، وفق منهجية عمل تقوم على التوافق بين مختلف الجهات ذات العلاقة، مع المحافظة على اختصاصات كل جهة على حدة، وتمكينها من أداء مهامها.

وأكد الأمير عبدالعزيز أن المركز سعى إلى التعاون مع وزارة الإسكان لتطوير وتعزيز التنسيق المشترك بينهما عبر وضع البرامج والآليات التي تسهم في ترشيد ورفع كفاءة استهلاك الطاقة في المخططات العمرانية والوحدات والمباني والمجمعات السكنية والتجارية.

وعبّر عن سعادته بأن تتوج هذه الجهود المشتركة بين الجهتين عبر إبرام "مذكرة تفاهم" تضمن تطبيق مخرجات البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة في المشاريع التي تنشئها الوزارة، أو تشرف على تنفيذها، أو تمولها، أو تدعمها، والتي تضمنت بنوداً عدة، من بينها: تنفيذ المتطلبات الواردة في كود البناء السعودي - قسم 601 "ترشيد الطاقة"، لتقوم الوزارة بإدراج تلك المتطلبات ضمن مواصفات المباني، وكذلك الإلزام بتطبيق العزل الحراري في المباني السكنية، وفق اللائحة الفنية رقم 2856 (قيم معامل الانتقال الحراري للمباني السكنية)؛ إضافة إلى التعاون في تطبيق مبادرة قياس كثافة استهلاك الطاقة للمباني السكنية والتجارية، التي تهدف إلى تصنيف المباني بناءً على استهلاكها للطاقة عبر برنامجي "استدامة" و"إيجار".

إلى ذلك، تحدث ماجد الحقيل وزير الإسكان السعودي، عن أهمية تنظيم القطاع السكني وتحقيق جودة المساكن عبر وضع معايير مراقبة وجودة للمباني ورفع مستويات التنافس بين الجهات الخاصة ذات العلاقة بفحص المباني ورفع جودة وموثوقية الوحدات السكنية وتخفيض تكاليف التشغيل والصيانة على المواطن كمعايير ترشيد استهلاك المياه والكهرباء والاستفادة من مخرجات المعهد العقاري السعودي الذي تم إنشاؤه، إذ تخرج ألف شاب من المعهد العام الماضي.

ووقّع الأمير عبد العزيز بن سلمان مع الوزير ماجد الحقيل مذكرة تفاهم بين المركز السعودي لكفاءة الطاقة ووزارة الإسكان تهدف إلى تطبيق مخرجات البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة على المخططات العمرانية والوحدات والمباني والمجمعات السكنية والتجارية التي يتم إنشاؤها أو الإشراف على تنفيذها أو تمويلها أو دعمها عن طريق الوزارة.​

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبدالعزيز يُؤكّد أنّ السعودية تحرص على التنمية عبدالعزيز يُؤكّد أنّ السعودية تحرص على التنمية



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار

لندن_العرب اليوم

GMT 02:28 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها
 العرب اليوم - 10 أماكن سياحية في أثينا تستحق الزيارة عن جدارة تعرف عليها

GMT 00:32 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"
 العرب اليوم - أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"

GMT 03:19 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة
 العرب اليوم - مروان يونس يُشيد بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة

GMT 00:55 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض
 العرب اليوم - "كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض

GMT 04:19 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سامسونغ تنجح في اختبار سفينة ذاتية التوجيه

GMT 04:54 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الطرق البسيطة للحفاظ على السيارة من السرقة تعرّف عليها

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:07 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد جمال سعيد يُؤكّد على أنّ "فنون مصر" كسبت التحدّي

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 04:18 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

احذر أضرار الدخان الناتج عن الحرائق على الحيوانات الأليفة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,30 كانون الثاني / يناير

الفتح يضُمُّ علي الزقعان بنظام الإعارة لمدة 6 أشهر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab