الفالح يُؤكّد أنّ الرياض تترقّب سوق النفط بحلول حزيران
آخر تحديث GMT09:32:01
 العرب اليوم -

تجتمع "أوبك" وحلفاؤها في فيينا يومي 17 و18 نيسان

الفالح يُؤكّد أنّ الرياض تترقّب سوق النفط بحلول حزيران

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الفالح يُؤكّد أنّ الرياض تترقّب سوق النفط بحلول حزيران

وزير الطاقة السعودي خالد الفالح
الرياض - العرب اليوم

أكّد وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، على أن الرياض سوف تترقب وضع سوق النفط بحلول شهر يونيو / حزيران المقبل، مضيفا: "نتعامل مع الأمر على نحو ملائم"، وتابع: "الطلب الصيني على النفط يسجل أرقاما قياسية، ونتوقع بأن يكسر حاجز الـ11 مليون برميل يوميا هذا العام".

وأوضح أنه من المتوقع زيادة الطلب العالمي على النفط هذا العام بنحو 1.5 مليون برميل يوميا، مشيرا إلى أن الصين والولايات المتحدة ستقودان الطلب العالمي القوي على النفط هذا العام، لكن سيكون من السابق لأوانه تغيير سياسة إنتاج منظمة "أوبك" خلال الاجتماع المقبل للمنظمة في أبريل/ نيسان، حسب وكالة "رويترز"، وأضاف: "إنتاج السعودية من النفط في أبريل / نيسان المقبل، سيكون أعلى من مثيله في مارس الجاري".

وتجتمع "أوبك" وحلفاؤها في فيينا يومي 17 و18 أبريل/ نيسان، ومن المقرر عقد اجتماع آخر يومي 25 و26 يونيو/ حزيران.

اقرأ أيضا:الفالح يُرجِّح تواصُل مُنظِّمة "أوبك" تخفيضات إنتاج النفط

وبدأت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، إلى جانب روسيا ودول أخرى غير أعضاء في المنظمة، في أول يناير/  كانون الثاني، خفضا جديدا للإنتاج لتجنب تخمة في معروض الخام قد تتسبب في هبوط الأسعار، واتفقت المجموعة على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا لمدة 6 أشهر.

وتصل حصة "أوبك" في تخفيضات الإنتاج إلى 800 ألف برميل يوميا يطبقها 11 من أعضاء المنظمة بعد استثناء إيران وليبيا وفنزويلا من الخفض.

وتصدّر المملكة العربية السعودية حاليا نحو 7 ملايين برميل من النفط الخام يوميا، إضافة إلى مليوني برميل من سوائل الغاز الطبيعي والمنتجات النفطية.

قد يهمك أيضا:

الفالح يتوقّع اتفاقًا مع الكويت لإنتاج النفط

الفالح يأمل أن زيارة بوتين تعزز الاستثمار

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفالح يُؤكّد أنّ الرياض تترقّب سوق النفط بحلول حزيران الفالح يُؤكّد أنّ الرياض تترقّب سوق النفط بحلول حزيران



ارتدت فستان باللون الأبيض بصقة بسيطة وكلاسيكية مع اللمسة الأنثوية

جيجي حديد تسيطر على إطلالات حفل جوائز الموسيقى الريفية الأميركية

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:19 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دايزي ماي أصغر عارضة أزياء حسناء وجميلة وبلا قدمين
 العرب اليوم - دايزي ماي أصغر عارضة أزياء حسناء وجميلة وبلا قدمين

GMT 03:46 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة لغرف نوم الشباب بسريرين تناسب ديكورات عام 2020
 العرب اليوم - تصاميم رائعة لغرف نوم الشباب بسريرين تناسب ديكورات عام 2020

GMT 07:23 2019 الجمعة ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات
 العرب اليوم - أسما شريف منير تنفجر في وجه متابعيها وتوجه لهم الاتهامات

GMT 01:50 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
 العرب اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 12:39 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

موزيلا تعتزم طرح إصدار 66 من متصفحها "فاير فوكس"

GMT 05:10 2018 الخميس ,13 أيلول / سبتمبر

"آبل" تكشف عن 3 هواتف جديدة بقيمة 1099 دولارًا

GMT 07:12 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مستشفيات تؤكد أن المستلزمات الطبِّية لا تكفي شهراً

GMT 05:23 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

العلماء يطورون منظارًا جديدًا لإجراء الكشف المهبلي

GMT 16:16 2013 الأربعاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

العلاج بالتغذية صيدليَّة متكاملة لشفاء حقيقيٍّ

GMT 05:16 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

تويوتا C-HR أجدد سيارة كروس أوفر مدمجة لعام 2017

GMT 12:06 2017 الإثنين ,02 كانون الثاني / يناير

أيمن القاضي يفسر تصرف لاعب النصر إيفان توميتشاك

GMT 11:54 2019 الإثنين ,07 كانون الثاني / يناير

فنانات سرقن أزواج زميلاتهن بعد توقيعهم في "شِباك الحب"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab