وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ
آخر تحديث GMT18:35:15
 العرب اليوم -

عمرو دراج في حديث إلى "العرب اليوم":

وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ

وزير التخطيط والتعاون الدولي المصري عمرو دراج

القاهرة ـ أكرم علي   أكد أن استكمال مفاوضات قرض "النقد الدولي"، وتحقيق خطة الوزارة بتحقيق معيار نمو لا يقل عن 4 %، على أولويات خطته الجديدة في الوزارتين، مشددًا على أن "تاريخ الإخوان يشهد لنا بأننا أصحاب خبرات وكفاءات"، لافتًا إلى أنه يعمل في التخطيط منذ أكثر من 20 عامًا، قائلاً "ولست دخيلاً على المجال"، موضحًا أن وزارة التعاون الدولي "ملتزمة بالاتفاقيات كافة التي تم توقيعها من الجهات الأجنبية".
وقال الوزير الجديد عمرو دراج في حديث إلى "العرب اليوم" إن الوصول لاتفاق مع صندوق النقد بشأن القرض الذي طلبته مصر بقيمة 4.8 مليار دولار، أمر حيويّ، ويعطي للعالم أجمع ثقة في الاقتصاد المصري، وأن مصر أصبحت تسير على النهج الاقتصادي السليم.
وأشار عمرو دراج، الذي يشغل عضوية الهيئة التنفيذية لحزب "الحرية والعدالة"، الذراع السياسية لجماعة "الإخوان المسلمين"، إلى أنه لن يترك منصبه، وأنه لن يخفي انتماءه لجماعة "الإخوان المسلمين" بل سيدافع عنها، وقال "لا علاقة بين منصبي الحزبي ومنصبي الوزاري".
وعن اتهامات المعارضة للإخوان بمحاولة السيطرة على الحكومة، قال وزير التخطيط والتعاون الدولي "إن الحكومة كان فيها عدد من الوزراء المنتمين للحرية والعدالة وكان لهم إنجازات مشهدوة، ولذلك أراد الرئيس ورئيس الوزراء أن يوسع الدائرة، وتاريخ الإخوان يشهد لنا بأننا أصحاب خبرات وكفاءات" .
وبسؤاله عن علاقته مع مجال التخطيط والتعاون الدولي، حيث إن دراج خريج في كلية الهندسة قسم الميكانيكا، قال دراج "أرفض هذه التصريحات، حيث أعمل في مجال التخطيط منذ أكثر من 20 عامًا، ولست دخيلاً على المجال، كما أن الممارسة في مجال العمل تعد من أفضل الطرق للوصول إلى النجاح".
وأكد وزير التخطيط والتعاون الدولي أن مصر سوف تنجح في الانتهاء من مفاوضات قرض النقد الدولي، وتحصل على القرض المطلوب، مشيرًا إلى أن المفاوضات لم تتوقف، ولن تتأثر بأي شيء بعد التعديل الوزاري الجديد.
وكشف دراج أن الحكومة تسعى لوصول الدعم إلى مستحقيه وخفض عجز الموازنة حتى لا يزيد على 9.5% من الناتج المحلي والسيطرة على معدلات التقدم المختلفة.
وعن إمكان تغيير خطط الوزارة التي تم إعدادها مسبقًا، قال عمرو دراج "إن الوزارة سوف تعمل على استمرار الخطط التي تم وضعها من قبل، وهدفنا هو تحقيق مصلحة المواطن أولاً وأخيرًا، وهناك هدف لتشغيل أكثر من 500 ألف شاب، لتخفيض نسبة البطالة، ونعمل على تحقيق التنمية المجتمعية".
وختم دراج حديثه أن وزارة التعاون الدولي ملتزمة بالاتفاقيات كافة التي تم توقيعها من الجهات الأجنبية، وقال "سوف نستمر في استكمالها بالشكل المخصص لها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ



GMT 11:45 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

صومالي يصل قمة دافوس من بوابة لاجئين كيني

GMT 06:41 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

شلالا يؤكّد لبنان نجح في تحقيق هدفه من "القمة "

GMT 06:29 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مشكلات اقتصادية تواجه "دافوس"

GMT 03:03 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

ترامب يكشف عن تقدُّم في المفاوضات مع بكين

GMT 07:56 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

العثماني يدعو لوضع استراتيجية للتحوّل

GMT 03:27 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

بوتين يُطالب حكومته بتحقيق نتائج اقتصادية

GMT 07:18 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

"نويي" مُرشَّحة إيفانكا لرئيس البنك الدولي

GMT 04:50 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

غوليكوفا تؤكّد تراجع مستوى الفقر في روسيا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ وصول مصر لاتفاق مع النقد الدولي أمر حيويّ



ارتدت بلوزة باللون الكريمي وتنورة مخملية أنيقة

إطلالة رائعة للملكة ليتيزيا في حفل الاستقبال الدبلوماسي

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية

GMT 05:05 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي
 العرب اليوم - فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي

GMT 10:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة
 العرب اليوم - زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة

GMT 05:40 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان
 العرب اليوم - بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 العرب اليوم - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان ينشر صورة جديدة له معه مع منى فاروق

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 10:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تحكيم الديربي السعودي

GMT 21:00 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

إصدار جديد للروائية أحلام مستغانمي في "الشارقة الدولي للكتاب"

GMT 22:19 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 4 عناصر من تنظيم "داعش" في صلاح الدين

GMT 21:21 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

تحذيرات من تسمم مياه الشرب في مدينة السليمانية

GMT 20:15 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

فيصل بن خالد بن سلطان ينوه بتنظيم مركز الإنجاز

GMT 22:09 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

روسيا تحدد الخطوات اللازمة لإعادة أطفالها من سورية والعراق
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab