ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018
آخر تحديث GMT23:20:25
 العرب اليوم -

وزير السكن عبدالمجيد تبون في حديث إلى "العرب اليوم":

ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018

وزير السكن الجزائري عبدالمجيد تبون
الجزائر - سميرة عوام

أكَّد وزير السكن والعمران الجزائري، عبدالمجيد تبون، في حديث إلى "العرب اليوم"، أن "دائرته الوزارية، كشفت عن إستراتيجية فعالة للقضاء على السكن العشوائي في الجزائر، مع مطلع العام 2018، وذلك بإطلاق مخطط طموح يساعد على إنشاء حصص سكنية في مختلف المتسويات، ولاسيما السكن الاجتماعي الإيجاري".
وأضاف تبون، أن "عملية توسيع انجاز السكن يدخل في إطار برنامج الرئيس بوتفليقة والذي أكد أكثر من مرة على ضرورة تحسين معيشة المواطن البسيط من خلال توفير سكن يليق به، ويتم ربطه بمختلف المرافق الضرورية، مثل: الكهرباء والماء و الغاز".
وأوضح أن "المخطط السكني يتضمن 170.792 وحدة جاهزة، منها 28% انتهت فيها أعمال تهيئة المحيط والشبكات بشكل تام، بينما لا تزال الأعمال متواصلة في 47% منها، وتُقدَّر نسبة السكن الجاهز التي تنتظر انطلاق أعمال التهيئة فيها حوالي 25%"، مضيفًا أن "السكن الجاهز 60.033 وحدة تجاوزت نسبة الإنجاز فيها 60% مما يسمح بتسليمها عن طريق قرارات استفادة مسبقة بهدف طمأنة المواطنين".
وتوقَّع الوزير، أن "يرتفع عدد السكن القابل للتوزيع في مختلف محافظات الجزائر، إلى 4 آلاف وحدة سكنية، تتكون أساسًا من سكن اجتماعي في انتظار أن تُدعَّم بصيغ أخرى مثل: التساهمي، والريفي، وكان رئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة، أوصى خلال اجتماع مجلس الوزراء الأخير، بضرورة تسريع وتيرة إنجاز برنامج القطاع، واتخاذ كل التدابير الضرورية لتجسيده ميدانيًّا، وتسليم كل السكن الجاهز قبل نهاية العام الجاري".
وشدَّد تبون، على "أهمية تجاوز جميع النزاعات العالقة مع المقاولين من أجل الإسراع في تقديم المشاريع في آجالها المحددة مع احتواء الاحتجاجات والغليان الشعبي، وأقر ذات المتحدث أنه تحدث مع شركاء قطاعه لتعاملهم الجيد مع المقاولين، وفق مقاربة جديدة يكونون فيها شركاء يحظون بجميع التسهيلات اللازمة للإسراع بانجاز ورشاتهم".
وكلَّف الوزير، من جهة أخرى المسؤولين الولائيين للقطاع، بـ"إعداد قوائم جديدة للسكن القابل للتوزيع، وتحيينها بشكل دوري، كما يتعين عليهم أيضًا إبلاغ المصالح المركزية في جميع عمليات التوزيع، وتسليم قرارات الاستفادة المسبقة بشكل عاجل، بهدف توفير البطاقة الوطنية بطريقة سريعة تسمح لها بلعب دورها بفعالية في منع طالبي السكن من الاستفادة أكثر من مرة".
وأوضح تبون، أن "دائرته الوزارية انتهت من إعداد قائمة البرامج السكنية المطلوبة من قِبله من أجل التحضير لإطلاق البرنامج الخماسي الجديد (2015-2019) لقطاع السكن، وسيتم تسجيل المشاريع السكنية في إطار الخماسي الجديد وفقًا لإحصاءات الطلب التي تُقدِّمها البلديات بهدف تلبية الاحتياجات بدقة وتفادي نزوح السكن من البلديات الصغيرة إلى البلديات الرئيسة في الولاية، واعتمادًا على تلك الإحصاءات سيتم الكشف لاحقًا عن حجم البرنامج الجديد للقطاع، والذي سيمكن من التخفيف من حدة أزمة السكن في الجزائر، والقضاء على الفوضى والبيروقراطية والتلاعب بأسماء المستفيدين من هذه المساكن في مختلف الصيغ الأخرى".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018 ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018



GMT 01:27 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

روس يُؤكّد واشنطن تُخطِّط لفرض رسوم على الصين

GMT 02:08 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"قاو فنغ" يكشف عن استئناف المحادثات مع أميركا

GMT 04:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الطاقة الإماراتي يدعم أيّ قرار لموازنة سوق النفط

GMT 02:14 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أزعور يؤكّد أن آفاق الاقتصاد السعودي تُظهر استمرار النمو

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الفالح يُؤكّد التحليل يُظهر ضرورة خفض إنتاج النفط

GMT 02:56 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية تُقلِّل مِن إنتاج النفط بدايةَ مِن كانون الأول

GMT 02:44 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"زمام يُؤكّد تلقّيه ورقة مِن غريفيث تعوق "المركزي

GMT 04:17 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

هالة زواتي تدشن محطة رياح بقدرة 50 ميغاوات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018 ننفذ إستراتيجيَّة واضحة للقضاء على العشوائيات بحلول 2018



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

لورانس أنيقة خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 10:18 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات
 العرب اليوم - أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات

GMT 08:07 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة
 العرب اليوم - أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة

GMT 09:33 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"
 العرب اليوم - تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"

GMT 08:31 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ مجموعة من النصائح تساعدك للاستعداد لهذا الموسم
 العرب اليوم - إليكِ مجموعة من النصائح تساعدك للاستعداد لهذا الموسم

GMT 01:29 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
 العرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 09:12 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"البساطة والفخامة" عنوان أحدث الديكورات في عام 2019
 العرب اليوم - "البساطة والفخامة" عنوان أحدث الديكورات في عام 2019

GMT 16:50 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة المغني والمُلحّن الشعبي التونسي قاسم كافي

GMT 00:49 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

عبدالعزيز يؤيد مبادرات مقاطعة السلع بسبب الغلاء

GMT 05:20 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

وصايا مهمة عن ممارسة الرياضة وسبل تعزيز اللياقة البدنية

GMT 11:12 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أقدم عملية تزاوج بين الأسماك تمت منذ 385 مليون سنة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab