المصرف لا يستطيع عمل كل شيء لأي دولة
آخر تحديث GMT22:37:25
 العرب اليوم -

رئيس "المركزي" الأوروبي ماريو دراغي:

المصرف لا يستطيع عمل كل شيء لأي دولة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المصرف لا يستطيع عمل كل شيء لأي دولة

رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي

باريس ـ مارينا منصف   أكد أن البنك المسؤول عن السياسات النقدية لسبعة عشر دولة أوروبية "لا يستطيع أن يفعل كل شيء لكل دولة في أي وقت". وأضاف دراغي ردًا على سؤال في البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ "إنه وعلى الرغم من أن مجموعة الإجراءات والتدابير الضخمة لمواجهة الأزمات المالية نجحت في تجنب حدوث كوارث ضخمة، إلا أن مجمل التأثير الإيجابي لم يظهر بعد على الاقتصاد".
وتابع دراغي "إنه وعلى الرغم من أن معدلات الفائدة وصلت لمستويات تاريخية منخفضة، وأن البنك المركزي الأوروبي ضخ كميات غير مسبوقة من السيولة النقدية للبنوك، إلا أن الإنجاز لا يزال متعسرًا، ولا يتدفق بسهولة نحو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم".
وواصل "إن ذلك يعود إلى ثلاثة أسباب تتمثل في أن البنوك قد تفتقد إلى الموارد المالية، أو أنها تفتقد إلى رأس المال، أو أنها تملك الموارد المالية ورأس المال ولكنها تحجم عن الإقراض لأنها تخشى من تقاعس المقترضين عن السداد".
وأشار دراغي إلى أن البنك بوصفه بنكًا مركزيًا يمكن أن يعالج المشكلة الأولى المتمثلة في الافتقاد إلى الموارد المالية، وهو ما قام به البنك من خلال عمليات السيولة الطارئة، ولكن ليس من سلطات البنك المركزي أن يحل المشكلتين الثانية والثالثة.
وأصر دراغي على أن البنك المركزي ليس من مهامه تطهير وتنظيم البنوك التي تعاني، ومع ذلك فإن البنك المركزي الأوروبي على وعي تام بالصعوبات التي تعترض الحصول على الاعتمادات وإقراض الأنشطة التجارية، مشيرا إلى أن البنك يواصل التعامل مع هذه المشكلة في إطار صلاحياته.
وأكد أن "المسألة ليست مسألة شجاعة وإنما هي مسألة عمل الشيء الصحيح".
وقال دراغي "إن مشاركة القوى الفاعلة الأخرى مطلوبة في هذا الصدد، وخاصة الحكومات الوطنية".
يُذكر أن هذه التصريحات هي تكرار لملاحظاته السابقة التي أبداها في مطلع هذا الشهر، وذلك في أعقاب قيام البنك المركزي الأوروبي بالحفاظ على ثبات معدلات الفائدة من دون تغيير في آخر اجتماع للجنة السياسات فيه.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصرف لا يستطيع عمل كل شيء لأي دولة المصرف لا يستطيع عمل كل شيء لأي دولة



قصَّته الضيقة جدًّا ناسبت قوامها وأظهرت رشاقتها

طُرق تنسيق الفساتين في الخريف مِن وحي إطلالة بيلا حديد

واشنطن_العرب اليوم

GMT 20:13 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة
 العرب اليوم - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة

GMT 02:38 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها
 العرب اليوم - تعرف على أفضل مدن أوكرانيا الساحرة واحظى بعُطلة لا مثيل لها

GMT 03:05 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
 العرب اليوم - 8 أفكار جديدة ومختلفة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 03:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
 العرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويكشف سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 00:42 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 العرب اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 00:23 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 العرب اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 05:09 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

جد طفلي حادثة "نهر دجلة" في العراق يكشف تفاصيل الواقعة

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ردة فعل من "الأمير النائم" في السعودية يتصدر البحث بغوغل

GMT 22:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

برازيلية تحتذي بـ"شاكيرا" وتعطي دروسًا في الرقص

GMT 00:28 2020 السبت ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل فنادق جوهانسبرغ الفاخرة لموسم خريف 2020

GMT 22:54 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا علواني تكشف حقيقة التشاجُر مع جماهير الأهلي المصري

GMT 00:48 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الفنان خالد حمزة بعد معاناة مع المرض

GMT 04:59 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

"مرسيدس" تحدّد موعد الكشف عن "مايباخ إس كلاس" 2021

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab