المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل
آخر تحديث GMT07:54:22

دعا لتطوير قطاع التعليم لتواكب مخرجاته سوق العمل

المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل

رئيس بعثة صندوق النقد الدولي في السعودية تيم كالين
الرياض ـ عبد العزيز الدوسري

أكّد رئيس بعثة صندوق النقد الدولي في السعودية تيم كالين، إنَّ "انخفاض أسعار النفط تسبب في تقليص عائدات الاقتصاد السعودي"، مطالبًا الدولة بأنَّ "تتجه لتنويع مصادر الدخل لتحقيق إيرادات أكبر، لتوفير أكبر قدر من الفرص الوظيفية".

وأضاف كالين، أنَّه "يتعين على الدولة أنَّ تعمل ليكون القطاع الخاص جاذبًا للسعوديين من خلال الاهتمام بالتدريب وتطوير قطاع التعليم لتواكب مخرجاته سوق العمل، داعيًا إلى وجود شراكة بين القطاعين العام والخاص لتطوير

التعليم والتدريب".

من جنابه، أكد المستشار في إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي الدكتور رجاء المرزوقي، أنَّ "أسباب انخفاض أسعار البترول، مرهون بمعادلة الفارق بين العرض والطلب، متوقعًا تصاعدًا طفيفًا في أسعار البترول على مدى الأعوام الخمسة المقبلة".

وقال مستشار صندوق النقد الدولي: "نستخدم أسعار المستقبليات في أسوق المال لنحدد ضمن معادلة تقديرات سعر النفط في المستقبل، إذ نتوقع أن يبلغ سعر البترول في العام المقبل 57 دولارًا للبرميل، ونتوقع أن يبلغ سعره 65 دولارًا في عام 2016، متدرجًا في السعر حتى يبلغ 72 دولارًا في عام 2019".

وأضاف: "نتصور أن هناك تغيرًا جوهريًا، في تركيبة أسواق الطاقة في العام، فوجود النفط الصخري مع زيادة الإنتاج في بعض المناطق والتي كان يعتقد أن الإنتاج فيها متباطئ كما هو الحال في ليبيا إلى حد ما، أثر بشكل مباشر في زيادة العرض".

وعلى صعيد الطلب العالمي على النفط، ذكر المرزوقي، أنَّه "انخفض بانخفاض النمو بشكل أكبر مما هو متوقع عنه من قبل في منطقة أوروبا والصين"، مشيرًا إلى أنَّ "عنصري العرض والطلب، أثرا على شكل السعر التوازني للنفط".

ولفت إلى أنَّ "تحسن نمو الاقتصادات في منطقة أوروبا والصين وتعافي الاقتصاد العالمي، سيؤدي إلى زيادة الطلب على النفط، ولكن جانب العرض ويعني به النفط الصخري وانتشاره في أميركا وفي مناطق أخرى، سيؤدي إلى استمرارية الضغط على أسعار النفط على ألا ترتفع كثيرًا".

من جهة أخرى، صرح المرزوقي في ورشة عمل نظمتها الغرفة التجارية الصناعية في الرياض أمس الاحد، بعنوان "اقتصادات الشرق الأوسط في ظل المتغيرات الدولية ودور القطاع الخاص"، أنَّ "خسائر دول مجلس التعاون الخليجي بسبب انخفاض أسعار بنحو 300 مليار دولار".

ونوْه أنَّ "النمو الاقتصادي في دول المنطقة المصدرة للنفط لن يتأثر بانخفاض الأسعار نظرًا لوجود احتياطات مالية لديها تجعلها تحافظ على مستوى الإنفاق".

وبيّن أنَّ "انخفاض أسعار النفط يستجوب على الدول المصدرة إعادة النظر في السياسات الاقتصادية خلال المرحة المقبلة وتخفيض الإنفاق الحكومي، وأن تعمل على تحسين البيئة لاستثمارية لإيجاد مصادر مالية جديدة تمكنها من الحفاظ على معدل النمو الاقتصادي المستهدف".

وتطرق المرزوقي، إلى الدور الذي يمكن أنّ يلعبه القطاع الخاص في اقتصاد هذه الدول، موضحًا أنَّه "لا يمكن للحكومات أن تحقق نمو مستدام من دون القطاع الخاص"، مشيرًا إلى أنَّ "التفاعل بين القطاع الحكومي والخاص والقطاع غير الربحي في هذه الدول يسهم بدرجة كبيرة في تحقيق النمو الاقتصادي المطلوب."

وقال: "بالنسبة للبطالة بين الشباب في منطقة الشرق الأوسط تعتبر الأكبر مقارنة مع دول العالم الأخرى، إذ تصل إلى 25 في المائة، ومن المعوقات التي تواجه القطاع الخاص وتحد من مقدراته في دول المنطقة"، مؤكّدا أهمية أنَّ "تعمل الحكومات على تهيئة البيئة المناسبة له للقيام بدوره".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل المرزوقي يؤكّد أهمية أنَّ تعمل الحكومات على تهيئة البيئة للعمل



يتهافت عليهن أشهر مصممي الملابس في العالم

بيلا وجيجي حديد تتألقان في عرض روبرتو كافالي

ميلانو - سليم كرم
 العرب اليوم - دليلك السياحي لأفضل الفنادق في المملكة المتحدة

GMT 08:10 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
 العرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 10:48 2017 الجمعة ,28 تموز / يوليو

الــحــــــب

GMT 16:18 2014 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

الفلفل الأحمر "الشطة" و الخل لعلاج "النقرس"

GMT 10:09 2015 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أحمد خورشيد يؤكد أن السيارة اجتازت كل الحواجز

GMT 14:07 2015 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

الموز يساعد في علاج مرضى حساسية الصدر

GMT 10:13 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

النادي الأهلي يتعاقد مع إبراهيم عالمة حارس الاتحاد الحلبي

GMT 00:34 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

NanbanArquiste"" يعد من أجمل العطور النسائية إثارة

GMT 09:20 2017 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

مطربة شابة تنجو حادث مروع بعد أن تهشمت سيارتها

GMT 16:17 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

الجيش الصومالي يقتل 30 مسلحًا من حركة الشباب

GMT 09:44 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الفاصوليا الخضراء للعلاج القولون

GMT 23:46 2017 الجمعة ,15 أيلول / سبتمبر

شاب يضرب أمه حتى الموت بسبب شكوى زوجته منها

GMT 12:15 2017 الأربعاء ,27 أيلول / سبتمبر

دراسة تحذر من خطورة مرض "المتدثرات" على النساء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab