المالية الدوليّة تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة
آخر تحديث GMT07:14:34
 العرب اليوم -

مدير "الشعبي المركزي" محمد بنشعبون لـ"العرب اليوم":

"المالية الدوليّة" تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "المالية الدوليّة" تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة

المدير العام للبنك الشعبي المركزي
الدار البيضاء- ناديا أحمد

أعلن المدير العام للبنك الشعبي المركزي، محمد بنشعبون، إنَّ المجموعة المالية الدولية ستدخل كمساهم بحصة أقلية في رأسمال الفرع المتخصِّص في الخدمات المالية التشاركية، والذي سيتقدَّم البنك في شأنه بطلب الحصول على رخصة لإنشائه.

وأضاف بنشعبون، خلال حديث خاص لـ"العرب اليوم"، أنَّ ذلك سيتمّ عبر إنشاء مؤسسة مصرفية مستقلة متخصِّصة في تقديم المنتجات المالية التشاركية في المغرب، والمعروفة بالمنتجات المصرفية الإسلامية بشراكة مع مجموعة مالية متخصِّصة في مجال التمويلات التشاركية "الإسلامية".

وأكمل بنشعبون أنَّ المجموعة تبحث حاليًا عن شريك تقني يتوافر على خبرة في مجال التمويلات الإسلامية ليس بغرض الدعم المالي؛ فالبنك الشعبي المركزي يتوافر على إمكانيات مالية كبيرة تعتمد على أسس صلبة تمكِّنه من الاستثمار في هذا الفرع بكل راحة.

كما توقع بنشعبون أنَّ تصل الحصة السوقية لهذه المنتجات الإسلامية بعد مرور 5 سنوات من تطبيقها إلى أكثر من 20%، وهذه المنتجات ستمكن المؤسسات المصرفية المغربية من التوافر على تجربة في مجال التمويلات الإسلامية، والبنك الشعبي سيُصدِّرها إلى الدول الأفريقية في ظرف أقل من  3 سنوات المقبلة.

أما فيما يتعلق بنتائج البنك شرح بن شعبون أنَّ أنشطة مجموعة البنك الشعبي المركزي سجَّلت برسم النصف الأول من سنة 2014 سجَّلت أداءً جيدًا متعلق بالنتيجة الصافية للمجموعة التي بلغت 12.7%، لتصل إلى 1.1 مليار درهم.

وأضاف: "يرجع ذلك بالأساس إلى التطور الإيجابي للعائد الصافي البنكي وتحسن الفعالية التشغيلية، كما سجَّل العائد الصافي للمجموعة البنكية ارتفاعًا نسبته 15% ليصل إلى 7.5 مليار درهم، وذلك بفضل التحسُّن الملحوظ والمتواصل لكافة مكوناته، سواء بالنسبة إلى نتائج أنشطة السوق التي تحسَنت بنسبة 70%، أو هامش العمولات بنسبة 12%، وهامش الفائدة بنسبة 6%.

وأكمل بنشعبون أنه بفضل النمو الملحوظ للقيمة المضافة وتحسن معامل الاستغلال، ارتفعت بدورها النتيجة الإجمالية للاستغلال بنسبة 22% لتصل إلى 4.1 مليار درهم، معززة أكثر فأكثر القدرة الربحية للمجموعة، أما بشأن الزبناء فمسؤول  البنك الشعبي المركزي، فإنَّ ودائع الزبناء سجَّلت ارتفاعًا بنسبة 5.4% لتصل إلى 221.4 مليار درهم، بفضل مساهمة مرضية لشبكات التوزيع في مختلف الدول التي تشتغل فيها المجموعة، وإذا بلغ عدد الوكالات البنكية الجديدة التي فتحتها المجموعة نحو 114 وكالة جديدة في المغرب، لتصبح بذلك الشبكة تضم 1279 وكالة، لترفع المجموعة من حصتها في السوق بـ93 نقطة في السوق المالية المغربية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المالية الدوليّة تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة المالية الدوليّة تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة



GMT 02:05 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمان يؤكّد السعودية تساهم في استقرار سوق النفط

GMT 06:34 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

احتياطي تركيا من النقد الأجنبي يُسجِّل أدنى مستوى

GMT 09:28 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

بيزوس يُعلن أنّ شركته العملاقة ستنهار يومًا ما

GMT 01:27 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

روس يُؤكّد واشنطن تُخطِّط لفرض رسوم على الصين

GMT 02:08 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"قاو فنغ" يكشف عن استئناف المحادثات مع أميركا

GMT 04:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الطاقة الإماراتي يدعم أيّ قرار لموازنة سوق النفط

GMT 02:14 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أزعور يؤكّد أن آفاق الاقتصاد السعودي تُظهر استمرار النمو

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الفالح يُؤكّد التحليل يُظهر ضرورة خفض إنتاج النفط

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المالية الدوليّة تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة المالية الدوليّة تُساهِم في رأسمال المصارف الإسلاميّة



GMT 02:59 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات الفن يتألقّن في حفلة Evening Standard""
 العرب اليوم - نجمات الفن يتألقّن في حفلة  Evening Standard""

GMT 01:49 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
 العرب اليوم - خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:46 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة
 العرب اليوم - دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 00:58 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو
 العرب اليوم - شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 17:17 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

رجيم سحري للتخلص من الكرش في ليلة واحدة

GMT 06:04 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبو ضيف تؤكّد أن عام 2017 "وش السعد"

GMT 23:22 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حنان ترك تُشارك في جنازة طليقها بالرغم من غياب ذويه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab