الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر 
آخر تحديث GMT01:26:47

العجز نتيجة زيادة النفقات وتراجع الإيرادات

الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر 

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر 

وزير المال في حكومة تصريف الاعمال محمد الصفدي

بيروت - رياض شومان كشفت مصادر وزارية لبنانية الاربعاء عن أن ، أثار في اجتماع مجلس الدفاع الأعلى الذي انعقد الاثنين الماضي  في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية ميشال سليمان ، مسألة العجز في المالية العامة بسبب زيادة النفقات وتراجع الايرادات، قائلاً " ان مالية الدولة اللبنانية في خطر".
وقد أثارت المعلومات التي تردّدت عن "أن الخزينة اللبنانية في حالة عجز اضافي، بلبلة في الأوساط الشعبية و الاقتصادية، خصوصاً ان هذه المعلومات قالت "ان الخزينة تحتاج الى تأمين 500 مليون دولار بسرعة لتتمكّن من دفع رواتب القطاع العام لهذا الشهر تموز/ يوليو وآب/ اغسطس المقبل.
وقد أكد وزير الاقتصاد في حكومة تصريف الاعمال نقولا نحاس من جهته صحة الخبر، ولكنه قلّل من خطورته، "على اعتبار أن اموال الخزينة تفيض في شهر وتنقص في شهر آخر"، وقال "لا داعٍي للقلق فالكل يعرف أن لدينا عجزاً وبات حجمه معروفا".."
وأوضح :" أن الأمر لا يتعلق بعدم توفر اموال لدفع رواتب الموظفين، أنما مداخيل هذا الشهر قد تحتاج الى إصدارات جديدة. فالدولة لديها زيادة في النفقات لكن المداخيل الى تراجع نظراً الى الظروف الراهنة لذلك "الصرخة طالعة".
وردا على سؤال، كيف ستكون عليه الاوضاع بعد إقرار سلسلة الرتب و الرواتب ؟ قال نحاس: هذا السؤال جدي. نحن ليس لدينا حلول، انما علينا الحفاظ على قدرات الاقتصاد الوطني وتنافسيته لذا اذا كان يجب تأجيل اقرار السلسلة، فلنؤجله نظراً الى الظروف، مشيراً الى "ان القرار في هذا الموضوع بات في يد مجلس النواب".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر  الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر 



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر  الصفدي يعترف بأن المالية اللبنانية في خطر 



ارتدت فستانًا مِن التل وغطاءً شبكيًّا مِن الترتر

بليك ليفلي أنيقة خلال عرض أزيار "ديور" في باريس

باريس - مارينا منصف

GMT 00:25 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

عبير تُقيم إطلالات "النجمات" في مهرجان الجونة
 العرب اليوم - عبير تُقيم إطلالات "النجمات" في مهرجان الجونة

GMT 05:48 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة فنادق "Utopian" لقضاء عطلة الأحلام
 العرب اليوم - إليك مجموعة فنادق "Utopian" لقضاء عطلة الأحلام

GMT 06:41 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

طرح "The Breakers" للبيع مقابل 2.8 ملايين جنيه إسترليني
 العرب اليوم - طرح "The Breakers" للبيع مقابل 2.8 ملايين جنيه إسترليني

GMT 00:27 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

انتقادات لاذعة لرئيسة شبكة "إيه بي سي" السابقة
 العرب اليوم - انتقادات لاذعة لرئيسة شبكة "إيه بي سي" السابقة

GMT 06:55 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

"ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء مميز
 العرب اليوم - "ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء مميز

GMT 08:18 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في أوروبا لقضاء عطلة بالخريف
 العرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في أوروبا لقضاء عطلة بالخريف

GMT 07:41 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا
 العرب اليوم - إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا

GMT 11:09 2017 الجمعة ,14 تموز / يوليو

20 دقيقة لأحبتك

GMT 09:59 2018 السبت ,03 آذار/ مارس

تغريدة آذار

GMT 19:13 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجروح الخفية

GMT 15:04 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج الفأر.. كريم وطموح ويسعى لتحقيق هدفه منذ الولادة

GMT 04:46 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟

GMT 04:06 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

سارة عليوي تُوضِّح سبب الهجوم على "صيف بارد"

GMT 04:23 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

Sexy Little Things Noir عطر صمم للمرأة العاشقة للتميز
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab