علماء يُحذّرون من انقراض الحياة النباتية التي تشغلها السافانا الأفريقية
آخر تحديث GMT13:01:40
 العرب اليوم -

بسبب ضخ ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي

علماء يُحذّرون من انقراض الحياة النباتية التي تشغلها "السافانا" الأفريقية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يُحذّرون من انقراض الحياة النباتية التي تشغلها "السافانا" الأفريقية

السافانا الأفريقية
لندن ـ سليم كرم

حذّر العلماء من أن ثلث الحياة النباتية التي تشغلها السافانا الأفريقية يمكن أن تنقرض بسبب ضخ ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، وتشير دراسة جديدة إلى أنه بجانب ارتفاع درجة حرارة المناخ فإن ارتفاع مستويات الاحتباس الحراري سيؤدي إلى تغيرات عميقة في الغطاء النباتي للكوكب.

وقام فريق من الباحثين بتحليل الحفريات الكيميائية لتتبع نمو النباتات على مر السنين في جنوب شرق أفريقيا، ووجدوا أن تحولات مستويات ثاني أكسيد الكربون أثارت تغيرات هائلة في المساحات الخضراء في المنطقة، حيث تعتمد النباتات على ثاني أكسيد الكربون في عملية التمثيل الضوئي التي تنتج من خلالها الغذاء الذي تحتاجه للبقاء على قيد الحياة، وتستطيع بعض الأنواع الأسرع نموا بما في ذلك بعض أنواع الحشائش الاستفادة من طفرات مستويات الغاز من خلال إخراج المزيد من النباتات المتخصصة.

وأشار التحليل الجديد إلى أنه يمكن القضاء على حوالي 8 آلاف نوع من الأنواع النباتية شبه الاستوائية البالغ عددها 23 ألف نوع في سهول القارة، إذا استمرت مستويات ثاني أكسيد الكربون الحالية على ما هي عليه، ويقدر الباحثون أن معدل الخسارة في مجتمعات النباتات في السافانا خلال القرن المقبل سيكون الأعلى منذ أكثر من 15 ألف عام.

وكشف الدكتور كلايتون ماجيل الباحث في جامعة هيريوت وات والذي قاد الدراسة  أن النتائج مثير للقلق نظراً لأهمية التنوع النباتي للناس في جميع أنحاء العالم، مضيفًا " تشير دراستنا إلى توقعات كارثية محتملة للنباتات والتنوع في هذه المنطقة الأفريقية، حيث تظهر أثار فقدان التنوع البيولوجي بوضوح خاصة  في المناطق شبه الاستوائية مثل السافانا".

ودرس العلماء الآثار الكيميائية التي خلفتها الزيوت النباتية في الأرض والتي كشفت عن تغيرات في المجتمعات النباتية على مدى آلاف السنين، ووجد الباحثون أن هذه التغيرات تعكس تقلب مستويات ثاني أكسيد الكربون على مدى 25 ألف عام مضت، موضحين أن هذا الاتجاه من المرجح أن يستمر في العقود المقبلة، حيث بلغ تلوث الكربون الناتج عن استهلاك الوقود الأحفوري مستويات لم يسبق لها مثيل في العام الماضي، ومن المتوقع أن تستمر مستويات ثاني أكسيد الكربون في الارتفاع في عام 2019، وتسببت انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الناتجة عن النشاط البشري في إحداث انقراض جماعي مستمر، جراء ظاهرة الاحتباس الحراري.

وتقترب الأنواع من حافة الانقراض حيث تجعل درجات الحرارة المرتفعة منازلهم الطبيعية غير صالحة للسكن، وهو ما تفاقم نتيجة التلوث والتوسع البشري في المناطق البرية، ونشرت نتائج الدراسة في مجلة PLOS ONE.

قد يهمك أيضا ..  

اكتشاف كميات هائلة من غاز "ثاني أكسيد الكربون" في قاع المحيط الأطلسي

طريقة جديدة تتيح تحويل ثاني أكسيد الكربون من غاز إلى فحم

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يُحذّرون من انقراض الحياة النباتية التي تشغلها السافانا الأفريقية علماء يُحذّرون من انقراض الحياة النباتية التي تشغلها السافانا الأفريقية



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة 2019

القاهرة-العرب اليوم

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 02:55 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 العرب اليوم - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 07:43 2016 الأحد ,22 أيار / مايو

طريقة عمل بروستد البيك

GMT 01:09 2017 السبت ,22 إبريل / نيسان

حنان ترك تتحدّث عن تجاربها مع أطفال الشارقة

GMT 01:17 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

أفضل ملابس الكشمير بأسعار معقولة في الشتاء

GMT 19:16 2015 الخميس ,08 كانون الثاني / يناير

مقتل شيخ المظليين العراقيين في استعراض الشرطة

GMT 08:10 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

قائمة بأكثر 10 سيارات مبيعًا حول العالم خلال 8 أشهر من 2018

GMT 08:17 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

غرف معيشة عصرية باللون الوردي دعمًا لمرضى"سرطان الثدي"

GMT 02:19 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

الكشّف عن أول صور رسمية لحفل زفاف نيك جوناس وبريانكا شوبرا

GMT 13:07 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على الكتب المصرية بمعرض عمان الدولى للكتاب

GMT 06:26 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

أفضل عطور" شانيل لرائحة" منعشة تدوم طويلًا

GMT 07:15 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

اعتمدي الألوان الغامقة في ديكور منزلك خلال عام 2019

GMT 18:18 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

إرشادات سريعة لتعطير الحمام والتخلص من الروائح الكريهة

GMT 01:58 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

سلمى حايك تروي تفاصيل إجبارها على تصوير مشاهد جنسية

GMT 17:38 2017 الأربعاء ,14 حزيران / يونيو

العروض تنهال على مصطفى بصاص للرحيل عن الأهلي

GMT 04:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

مجلة "بلاي بوي" الشهيرة تعود لنشر صور عارية

GMT 06:32 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

عرض سقيفة كوينزلاند "الأفضل في أستراليا" للبيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab