الجزائري صالح طهوري يطلق مجموعته القصصية الجديدة
آخر تحديث GMT20:32:56
 العرب اليوم -

أكد لـ "العرب اليوم" سردها لواقع أوطاننا الجريحة

الجزائري صالح طهوري يطلق مجموعته القصصية الجديدة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجزائري صالح طهوري يطلق مجموعته القصصية الجديدة

مجموعة قصصية جديدة
الجزائر ـ ربيعة خريس

صدرت للكاتب الجزائري، الطيب صالح طهوري، مجموعة قصصية جديدة تحمل عنوان " واصل غناؤك أيها الرمل، واصلي رقصكِ أيتها النار"وقال الكاتب الجزائري إن مجموعته القصصية الجديدة تتحدث إجمالًا وبلغة رمزية مكثفة عما يحدث في عالمنا العربي بما فيه الجزائر، كما تتحدث عن أحلام الناس وآمالهم كما تتحدث عن آلامهم وأحزانهم.

ووفق القراءة النقدية التي أجرتها الأديبة السورية فاديا عيسى قراجة، على المجموعة القصصية الجديدة التي تحمل عنوان واصل غناءك أيها الرمل .. واصلي رقصك أيتها النار،  فالعنوان ينقسم إلى شطرين، فالمبدع يأخذ القراء إلى التساؤل .. كيف سيغني الرمل وهو يقبع تحت لظى الشمس، وبين جفون النار ؟ كيف سيتأتى الغناء لمن يحترق، ربما هذا يطابق مقولة : الديك يرقص مذبوحاً من الألم .. وربما من سيقرأ هذه المجموعة سيجد أن الألم الذي ينضح منها كالعرق هو عبارة عن غناء المذبوح من الألم ، لكنه يجيب بالشق الثاني للعنوان .. بأن النار هي من سترقص على ألحان الرمل.

 واعتمد الطيب طهوري على الثنائيات المتنافرة  "نار .. رمل . جمال .... قبح ... حرية .. قيد.. قبر .. حياة "، وهو بالتالي يعمل بقلم احترافي بين هذه المتناقضات التي تقض مضجع قلمه، فالرمل يغني للنار كي تزداد لهيبًا، والقيد يغني للحرية حتى ينكسر، والقبح يغني للجمال حتى يحضر، والحياة تستحضر الموت كي تبقى متوهجة، والقبر يمر من أمام الحياة كي يهزها .. يمكن أن نضيف جملتا العنوان تبدآن بالأمر " واصل.. واصلي" ..نحس ونحن نقرأ الجملتين بالكثير من التحسر..بالكثير من الألم..كأنه يقول: افعل ما بدا لك أيها الرمل مادمت قد صرت جفافًا في القلوب والعقول..لم نعد نحس ..لم نعد نفكر..ماتت مشاعرنا نحن العرب..مات التفكير فينا .. غن فرحًا أيها الرمل..لقد اتسع مجالك أكثر..لم تعد تتواجد في الأرض وحدها..صرت في الإنسان " العربي أساسًا"..افعلي ما بدا لك أيتها النار..افرحي..لقد امتد لهيبك في كل مكان من أوطاننا نحن العرب..نضبت مشاعرنا..لم يعد فينا ما يطفئك ويحد من امتدادك الذي لا ينتهي..الرمل ريح سافية تدفعكَ إلى الأمام..وأنت لهيب بلونه، يتطاير هنا وهناك ليحرق حياتنا أكثر .    

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجزائري صالح طهوري يطلق مجموعته القصصية الجديدة الجزائري صالح طهوري يطلق مجموعته القصصية الجديدة



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 19:20 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

اعمال شغب في سجن سواقة جنوب العاصمة عمان

GMT 01:29 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

شركة بنتلي تحتفل بمرور 100 عام على تأسيسها

GMT 23:29 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

المهاجم عبد الرزاق حمد الله يقترّب من المنتخب المغربي

GMT 05:30 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

"سيكسي Sexy " يعدّ من أفضل عطور "كارولينا هيريرا Carolina Herrera"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab