قصر النظر يهدد نصف سكان العالم بحلول 2050
آخر تحديث GMT22:30:16
 العرب اليوم -

"قصر النظر" يهدد نصف سكان العالم بحلول 2050

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "قصر النظر" يهدد نصف سكان العالم بحلول 2050

قصر النظر
واشنطن - العرب اليوم

بحلول العام 2050 من المتوقع أن يعاني ما يقرب من نصف سكان العالم من قصر النظر. هذا ما تكشفه دراسة علمية حديثة حول تداعيات خطيرة لزيادة وقت التعرض للشاشات بالنسبة للأطفال والشاشات وكشفت الدراسة، التي أجريت في معهد أبحاث الرؤية والعيون في جامعة أنغليا روسكين البريطانية، ونشرت نتائجها في "ذا لانسيت ديجيتال هيلث"، أن "المستويات العالية من التعرض للشاشات يمكن أن تزيد من خطر قصر النظر بنسبة تصل إلى 80 بالمئة".

وأكد الباحثون الارتباط بين وقت الشاشات وزيادة مخاطر وشدة قصر النظر لدى كل من الأطفال والشباب، وذلك عبر دراستهم التي شكلت جهداً دولياً ضم مساهمات من علماء من المملكة المتحدة والصين وسنغافورة وأستراليا. وتم تحليل أكثر من 3000 دراسة سابقة تركز على العلاقة بين قصر النظر ووقت شاشة الجهاز الذكي. شملت جميع هذه البيانات أفراداً لا تزيد أعمارهم عن 33 عاماً.

أدت هذه العملية التحليلية إلى استنتاج مفاده أن المستويات العالية من وقت استخدام شاشة الجهاز الذكي لها صلة بنسبة تزيد بنسبة 30 بالمئة تقريباً بالإصابة بقصر النظر.

كما أفاد الباحثون بأنه عندما يقترن المستخدمون كثيراً من وقت استخدام الهاتف أو الجهاز اللوحي مع الاستخدام المفرط للكمبيوتر، فإن هذا الخطر يقفز بنسبة تصل إلى حوالي 80 بالمئة.

كيف نهيئ الطفل لزيارة طبيب الأسنان؟

أزمة صحية

ويقول أستاذ طب العيون بمعهد أبحاث الرؤية والعيون، روبرت بورن،  في بيان، إن نصف سكان العالم معرضون للإصابة بقصر النظر بحلول العام 2050، موضحاً أن تلك الأزمة الصحية تتصاعد بشكل كبير، وبالتالي فإن الدراسة الأخيرة تعتبر الأكثر شمولاً في هذا الصدد، وتبين بشكل واضح مدى العلاقة المحتملة بين قضاء وقت أطول أمام الشاشات المختلفة وخطر قصر النظر بالنسبة للشباب (بشكل خاص).

وتبزغ أهمية تلك النتائج في وقتٍ يقضي فيه الأطفال والشباب وقتاً أطول أمام الشاشات المختلفة، لا سيما في ظل جائحة كورونا، والإجراءات التي اتخذت في ذلك الصدد، من بينها "التعليم عن بعد"، مما أسهم في زيادة وقت البقاء أمام الشاشات والتحديق فيها.

ويقول بورن إن زيادة نسب التعرض للشاشات والتحديق بها أسهم في وجود حاجة ملحة لإجراء أبحاث مرتبطة بمدى تأثير التعرض للشاشات والأجهزة الرقمية على العين، موضحاً أن كثيراً من الناس لا يعون ذلك الأمر، ومن ثم يقللون من شأن مسألة زيادة وقت التعرض للشاشات، بما يحتم ضرورة أن تركز الدراسات المستقبلية على مقاييس موضوعية للتعامل مع تلك المعلومات.

إحصاءات

وفي العام 2019، أصدرت منظمة الصحة العالمية أول تقرير عالمي عن الرؤية، أحصت فيه وجود أكثر من مليار شخص بجميع أنحاء العالم من المتعايشين مع ضعف البصر؛ لأنهم لا يحصلون على ما يلزمهم من رعاية لعلاج حالات صحية من مثل قصر النظر وبعده والزرق وإعتام عدسة العين.

وإجمالاً، يوجد ما لا يقل عن 2.2 مليار شخص مصابين بحالات ضعف البصر أو العمى، منها أكثر من مليار حالة كان من الممكن تلافيها أو أنها لم تُعالج بعد.

وذكر تقرير المنظمة، أنه "يلزم توفير مبلغ قدره 14.3 مليار دولار أميركي لعلاج المتراكم من حالات الإصابة بضعف البصر أو العمى التي يعاني منها مليار شخص بسبب قصر النظر وبعده وإعتام عدسة العين

قد يهمك أيضا

التعرض للتلفاز أو الموبايل وقتا طويلا يسبب وباء قصر النظر

 

الصين تعلن الحرب على الألعاب الإلكترونية بعد زيادة قصر النظر لدى الأطفال

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قصر النظر يهدد نصف سكان العالم بحلول 2050 قصر النظر يهدد نصف سكان العالم بحلول 2050



GMT 06:21 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

علاج لفقر الدم يمنح أملاً في القضاء على تسوس الأسنان

GMT 03:16 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

بالون كهربائي بحجم حبة عنب يمكنه تنظيم ضربات القلب

GMT 07:51 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

فحص يتنبأ باحتمال الإصابة بالخرف قبل 15 عاما من حدوثه

GMT 11:30 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

اختراق علمي يعيد "الرؤية" لإمرأة عمياء لأول مرة بعد 16 عاماً

GMT 08:50 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

علاجٌ مُحتمل لتشوّهات الجنين بعد كشف أسبابه

ميريام فارس بإطلالة بسيطة وراقية في الرياض

الرياض - العرب اليوم

GMT 02:13 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية
 العرب اليوم - منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية

GMT 04:05 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

5 أفكار لديكورات غرف الجلوس في الخريف
 العرب اليوم - 5 أفكار لديكورات غرف الجلوس في الخريف

GMT 22:11 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

الرئيس العراقي يدعو لحماية السلم الأهلي والمسار الديمقراطي
 العرب اليوم - الرئيس العراقي يدعو لحماية السلم الأهلي والمسار الديمقراطي

GMT 17:07 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الجزائر تُهدد بمنع "فرانس برس" من العمل على أراضيها
 العرب اليوم - الجزائر تُهدد بمنع "فرانس برس" من العمل على أراضيها

GMT 06:12 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي
 العرب اليوم - أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي

GMT 06:10 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
 العرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 22:22 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

قيس سعيد يؤكد أن الحوار الحقيقي سيكون مع الشعب التونسي
 العرب اليوم - قيس سعيد يؤكد أن الحوار الحقيقي سيكون مع الشعب التونسي

GMT 22:54 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الحكومة السورية ترفع سعر الديزل إلى 3 أضعاف

GMT 11:16 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات والعراق توقعان اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار

GMT 18:09 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

وضع السلطة الفلسطينية المالي يقترب من الانهيار

GMT 19:48 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق لبنانية يُنصح بزيارتها في فصل الخريف

GMT 08:35 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز أماكن السياحة في مدينة دهب المصرية 2021

GMT 13:55 2019 الأحد ,01 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 21:05 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مايكروسوفت تصلح مشكلات معالجات AMD عبر ويندوز 11

GMT 01:24 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

زعيم جماعة "بوكو حرام" يفتخر بسلسلة من الهجمات المتطرّفة

GMT 14:12 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأمن المغربي" يعفي نائب رئيس شرطة مطار طنجة من منصبه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab