تطوير مكعبات مستوحاة من الليجو لمعالجة كسور العظام
آخر تحديث GMT01:39:08
 العرب اليوم -

يمكنها أن تساعد في بناء أعضاء للزرع في المستقبل

تطوير مكعبات مستوحاة من "الليجو" لمعالجة كسور العظام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تطوير مكعبات مستوحاة من "الليجو" لمعالجة كسور العظام

العظام المكسورة
لندن - العرب اليوم

كشفت دراسة جديدة أن الكتل المجوفة الصغيرة مثل مكعبات لعبة "الليجو" الشهيرة يمكن استخدامها لشفاء العظام المكسورة بشكل أكثر فعالية من الطرق الحالية ويعتقد العلماء أن "هذه التكنولوجيا الجديدة يمكن أن تساعد في بناء أعضاء للزرع في المستقبل"، بحسب ما جاء في الدراسة المنشورة في دورية "أدفانسد ماتيريالز" العلمية واكتشف علماء من الولايات المتحدة وتايلاند أن المكعبات المطبوعة بطريقة "ثلاثية الأبعاد" يمكن استخدامها لإصلاح العظام المكسورة، من خلال مساعدة الأنسجة الصلبة والناعمة على إعادة النمو بطريقة أفضل من الأساليب الحالية التي يستخدمها الأطباء وعادة ما يتم إصلاح كسور العظام المعقدة باستخدام قضبان أو لوحات معدنية ومساحيق أو معاجين تعمل كمواد سقالة.

وقال المعد الرئيسي للدراسة، لويز بيرتاسوني، وهو أستاذ مساعد في كلية الصحة والطب بجامعة أوهايو أوريغون لطب الأسنان، إن المكعبات الجديدة "يمكن تكديسها معا مثل مكعبات "الليغو" ثم توضع في آلاف التكوينات المختلفة لتتناسب مع تعقيد وحجم أي موقف تقريبا" وتوصل العلماء إلى اكتشافهم المثير بعد تجربة هذه المكعبات المليئة بالهلام على الفئران لتقوية عظامهم، وكانت النتيجة هي نمو الأوعية الدموية لديهم ثلاثة أضعاف الكمية المعتادة. وقال راميش سوبيا، المؤلف المشارك في الدراسة، في مقابلة: "إن تقنية الصور المصغرة المطبوعة ثلاثية الأبعاد تحسن الشفاء من خلال تحفيز النوع المناسب من الخلايا للنمو في المكان المناسب وفي الوقت المناسب".

وتابع: "يمكن وضع عوامل نمو مختلفة داخل كل كتلة، مما يمكننا من إصلاح الأنسجة بشكل أكثر دقة وسرعة" ويشير الباحثون في دراستهم إلى أن هذه التقنية يمكن استخدامها لشفاء العظام المصابة بالسرطان، وكذلك في إصلاحات العمود الفقري وتقوية عظام الفك قبل إجراء زراعة الأسنان كما يعتقدون أن هذه المكعبات يمكن أن تصنع من مواد مختلفة يمكن استخدامها بعد ذلك لإصلاح الأنسجة الرخوة ويأمل العلماء في أنه مع إجراء مزيد من البحوث يمكن تطبيق "طريقة المكعبات" هذه في زراعة الأعضاء.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

استحداث تقنية ثورية للكشف عن السرطان قبل سنوات من ظهوره

تعرف على أهم وأبرز الأعراض والأسباب للورم الحليمي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تطوير مكعبات مستوحاة من الليجو لمعالجة كسور العظام تطوير مكعبات مستوحاة من الليجو لمعالجة كسور العظام



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 22:48 2020 الأربعاء ,05 آب / أغسطس

وفاة فنانة من زمن الفن الجميل

GMT 00:10 2020 الأربعاء ,05 آب / أغسطس

تحطم منزل الفنان راغب علامة عقب انفجار بيروت

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 01:46 2017 الثلاثاء ,04 إبريل / نيسان

الكافيين يساعد على النوم في حالة واحدة

GMT 02:12 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار ونماذج لديكورات خشب الحائط من توقيع ريهام فرَّان

GMT 00:31 2015 الأربعاء ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الدكتور سعيد حساسين ينصح باستخدام مستحضرات تجميل طبيعية

GMT 23:17 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

الكذب وارتداء الأقنعة من صفات أصدقاء المصلحة

GMT 20:09 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض مسلسل "جبل الحلال" على قناة نايل دراما
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab