علامات يجب أن تكون على دراية بها تُبشر بـانتفاخ المعدة
آخر تحديث GMT01:04:53
 العرب اليوم -

ربما يكون مجرد شعور بالضيق لفترات متقطعة لدى البعض

علامات يجب أن تكون على دراية بها تُبشر بـ"انتفاخ المعدة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علامات يجب أن تكون على دراية بها تُبشر بـ"انتفاخ المعدة"

نتفاخ المعدة
لندن - العرب اليوم

ربما يكون انتفاخ المعدة مجرد شعور بالضيق يحدث لفترات متقطعة لدى البعض، لكنه بالنسبة للبعض الآخر، قد يكون أمرا مقلقا يؤثر على حياتهم بشكل كبير على المدى البعيد، وعندما يحدث انتفاخ المعدة جنبا إلى جنب مع أعراض أخرى، فقد يكون هذا إشارة إلى أن هناك أمرا مهما يحدث في الجسم ويتطلب مزيدا من البحث، وتقدم المعالجة الغذائية كلير بارنس من مركز Bio-kult، عدة علامات يجب أن تكون على دراية بها، ترافق الانتفاخ، ما قد يوفر بعض المؤشرات لما يمكن أن يحدث في الجسم .

1- التجشؤ:
إذا حدثت أعراض الانتفاخ جنبا إلى جنب مع التجشؤ، فقد يشير ذلك إلى بعض المشكلات في الجهاز الهضمي العلوي بما في ذلك المعدة والأمعاء الدقيقة، حيث أوضحت كلير: "فرط نمو الخميرة في الأمعاء الدقيقة وحتى المعدة (غالبا ما تكون المبيضات البيضاء)، يمكن أن يؤدي إلى ظهور أعراض التجشؤ والانتفاخ والغاز"، مشيرة إلى أن فرط نمو "المبيضات البيضاء" يمكن أن يؤدي إلى تغيرات في البيئة لكل من المعدة والأمعاء الدقيقة، لأنها قادرة على تحديد البيئة الحمضية والقلوية.

ويمكن أن يؤثر التغيير في درجة الحموضة على الميكروبات الأخرى التي تعيش في الأمعاء الدقيقة وربما يتسبب في  خلل في ميكروبيوم الأمعاء (dysbiosis)، ويمكن أن تساعد مضادات الفطريات مثل الثوم، مع زيادة عدد البكتيريا المفيدة عن طريق الأطعمة المخمرة مثل الزبادي واللبن الرائب وغيرها، على الحد من زيادة نمو الخمائر وتحسين توازن الأحياء الدقيقة في القناة الهضمية.

اقرا أيضا:

القهوة تعالج إحمرار البشرة وتقلل من الانتفاخ أسفل العينين

2- الإجهاد:
يلاحظ الكثير من الناس أن أعراض الانتفاخ تكون أسوأ في أوقات التوتر والقلق، وأوضحت كلير: "هذا ليس مفاجئا، فعندما يتم تنشيط الجهاز العصبي في أوقات التوتر، يتحول تدفق الدم بعيدا عن الجهاز الهضمي، ما يقلل من إنتاج إنزيم الهضم وحركة الأمعاء، وبالتالي يحتمل أن يسبب التهابا ويصبح مصدرا غذائيا لبكتيريا الأمعاء الأقل رواجا والتي تولد المزيد من الغاز".

3- ألم البطن:
تختلف أعراض القولون العصبي لدى كل فرد، لكن أهم الأعراض المعروفة هي الانتفاخ وآلام البطن أو التشنجات، حيث نصحت الدكتورة كلير: "بالنظر إلى أهمية ارتباط القناة الهضمية، فمن الواضح أن ما يحدث في الأمعاء من المحتمل أن يكون له تأثير على مزاجنا وأحاسيسنا العصبية".
وربطت النتائج الحديثة بين الكائنات الحية الدقيقة في الأمعاء وألم البطن ما يشير إلى قدرة الميكروبات على تعديل حساسية الألم، وأظهرت الدراسات أن استخدام مكملات البكتيريا الحية يمكن أن يلعب دورا في تنظيم اضطرابات آلام البطن.

4- فقدان الوزن عن غير قصد:
قالت كلير إن الانتفاخ إلى جانب فقدان الوزن يتطلب المزيد من البحث، وأوضحت: "من المحتمل أن تكون هناك مشكلات في سوء الامتصاص إذا حدث فقدان الوزن دون محاولة إنقاص الوزن. وقد تكون مشاكل سوء الامتصاص ناتجة عن مرض الاضطرابات الهضمية، بسبب قصور إنزيم الهضم أو ربما بسبب الإجهاد"، ومن المهم للغاية طلب المشورة من أحد مقدمي الرعاية الصحية إذا كان لديك شك في أنك تعاني من حساسية الغلوتين.

5- حالات تتعلق بالجلد:
يمكن أن يؤدي الانتفاخ والالتهاب في الأمعاء إلى التهاب في أجزاء أخرى من الجسم، مثل الجلد، حيث قالت كلير: "إن فرط نمو البكتيريا الضارة في الأمعاء يمكن أن يزيد من الالتهابات في الأمعاء وربما يؤدي إلى تلف الحاجز المعوي"، وأضافت: "السموم التي تنتجها البكتيريا الضارة يمكنها عبور حاجز الأمعاء التالف، والذي قد ينتهي به الأمر إلى إفرازه عبر الجلد وبالتالي تعطيل توازن الجلد"، وفي هذه الحال يجب الاتصال بأخصائي تغذية حيث يمكنه مساعدة المريض في اتباع نظام قادر على شفاء الأمعاء.

قد يهمك أيضا:

الباحثون يؤكّدون أن تناول "الغلوتين" يصيب بالاكتئاب

أبرز النصائح المهمة للتغلب على آلام وانتفاخ البطن

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علامات يجب أن تكون على دراية بها تُبشر بـانتفاخ المعدة علامات يجب أن تكون على دراية بها تُبشر بـانتفاخ المعدة



GMT 00:16 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"الصحة العالمية" تُحذر من "عدوى الرعاية الصحية"

GMT 03:18 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

امرأة تلد في سن الـ75 في وتدخل السباق على لقب "أكبر أم "

GMT 01:22 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة حديثة تكشف سبب متلازمة موت الرضع المفاجئ

GMT 02:16 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"البلازما" تقوم بـ 3 وظائف علاجية لمشاكل المفاصل

GMT 00:28 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن المشي "البطيء" يسبب "أمراض قاتلة"

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت ـ فادي سماحه

GMT 12:04 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسبوع الموضة العربي يواصل عروضه لليوم الرابع على التوالي
 العرب اليوم - أسبوع الموضة العربي يواصل عروضه لليوم الرابع على التوالي

GMT 01:30 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة رائعة مليئة بالمغامرات في موريشيوس
 العرب اليوم - استمتع بعطلة رائعة مليئة بالمغامرات في موريشيوس

GMT 11:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نقشة المخطط في ديكورات منزلك بأسلوب مختلف وعصري
 العرب اليوم - نقشة المخطط في ديكورات منزلك بأسلوب مختلف وعصري

GMT 11:51 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسلحون مجهولون يغتالون إعلاميًا كرديًا وعائلته في العراق
 العرب اليوم - مسلحون مجهولون يغتالون إعلاميًا كرديًا وعائلته في العراق

GMT 17:52 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اتفاق لإطلاق شركة طيران منخفضة التكلفة في الإمارات
 العرب اليوم - اتفاق لإطلاق شركة طيران منخفضة التكلفة في الإمارات

GMT 05:33 2015 الأربعاء ,07 كانون الثاني / يناير

"الجوازات" السعودية تؤكد أن أعلى رتبة للنساء "وكيل رقيب"

GMT 03:13 2012 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيم كارداشيان مثيرة وفاتنة في مجموعة من الملابس الداخلية

GMT 02:14 2017 الإثنين ,17 تموز / يوليو

فوائد الحلبة في خفض مستوى الكولسترول بالدم

GMT 14:01 2013 الأربعاء ,25 أيلول / سبتمبر

معمول بالراحة والنارنج

GMT 00:31 2014 الأربعاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

إطلاق مدارس نموذجية بـ 22مليون ريال في محايل

GMT 09:32 2018 الجمعة ,13 تموز / يوليو

مصر تحصد أول ذهبية في بطولة العالم للكونغ فو

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شيماء الشايب تحتفل بطرح فيديو كليب "دنيتي جنة"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab