غرفة الكهرمان المفقودة تعرضت للسرقة في الحرب العالمية وأُعيد بنائها في 2003
آخر تحديث GMT15:11:31
 العرب اليوم -

عبارة عن ألواح جدارية كبيرة مطعمة بأطنان من الكهرمان

"غرفة الكهرمان" المفقودة تعرضت للسرقة في الحرب العالمية وأُعيد بنائها في 2003

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "غرفة الكهرمان" المفقودة تعرضت للسرقة في الحرب العالمية وأُعيد بنائها في 2003

الآثار التاريخيّة
لندن_العرب اليوم

تعرضت الآثار التاريخيّة المهمة حول العالم على مر التاريخ إلى السرقة أثناء احتلال الدول أو عن طريق المهربين، وبعض هذه الآثار والكنوز وجدت طريقها في أوقات لاحقة إلى متاحف دول أخرى، ولكن الكثير منها لا يزال مفقودًا حتى يومنا هذاغرفة الكهرمان وهي عبارة عن ألواح جدارية كبيرة مطعمة بأطنان من الكهرمان. وبحسب المصادر التاريخية كانت هذه الغرفة موجودة في قصر  الإمبراطورة كاترين في روسيا، الذي تم بناؤه في عام 1717 على بعد نحو 25 كيلومترا من مدينة بطرسبورغ في روسيا عندما أمرت كاترين الأولى المعماري يوهان فريدريش براونشتاين، ببناء منزل صيفي، وتم تخصيصه للقياصرة الروس، واشتهر بالديكور الباذخ، والزخرفة الخارجية، بما في ذلك التماثيل والنقوش، واستخدم أكثر من 100 كيلوغرام من الذهب.

بدأت حكايتها عندما أمرت بصناعة غرفة من الكهرمان في قصرها لإهدائها للامبراطور الروسي بطرس الأكبر، وفي وقت لاحق وبعد إنشاء القصر الصيفي أمرت الإمبراطورة كاترين بنقل الغرفة إلى قصر بطرسبورغ، كما أمرت بعملية تزيين موسعة للغرفة وترصيعها بأحجار الكهرمان من مختلف الأحجام والألوان، على أيدي عدد من الفنانين المبدعين الذين جعلوا منها معلما ثقافيا وفنيا نادرا، باستخدام ستة أطنان من الكهرمان.تمت سرقة غرفة الكهرمان أثناء الحرب العالمية الثانية عندما اجتاح النازيون الاتحاد السوفييتي عام 1941، وتم تفكيك الغرفة كاملة، وشحنها إلى ميناء كونيغزبرغ على بحر البلطيق، واعيد بناء الغرفة من جديد حيث انتهى منها المعماريون والفنانون في 2003، ولكن ثمة إجراءات مشددة فرضتها الحكومة الروسية على زوار الغرفة. وتبلغ قيمتها اليوم 142 مليون دولار

قد يهمك أيضا:

اكتشاف مقابر ملكية يونانية مليئة بالكنوز "تحميها" آلهة مصرية
تعرف على أجمل الوجهات السياحية في سرقسطة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غرفة الكهرمان المفقودة تعرضت للسرقة في الحرب العالمية وأُعيد بنائها في 2003 غرفة الكهرمان المفقودة تعرضت للسرقة في الحرب العالمية وأُعيد بنائها في 2003



للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

طرق تنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر" على طريقة النجمات

القاهره_العرب اليوم

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
 العرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 20:50 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

توقّعات العرّافة البلغارية العمياء بابا فانغا لعام 2021

GMT 02:31 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"فيراري" تُطلق سيارتها "سبيدر إس إف 90" بقوة 780 حصانًا

GMT 17:43 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

"سوزوكي "إسبريسو" تحصل على صفر باختبارات الأمان في الهند

GMT 21:11 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفعت مبيعات السيارات الروسية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي

GMT 14:25 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء ناسا يرصدون ظاهرة غريبة

GMT 06:05 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"لامبورغيني" تطرح مجموعتها هوراكان إيفو فلو كابسيول

GMT 02:15 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارات أنيقة وباهظة تقودها نجمات "بوليوود" إليكِ أبرزها

GMT 18:54 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث عضو ينضم إلى عائلة نيسان من السيارات الـ SUV

GMT 20:58 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نفذت سيارة فريدة من نوعها أول رحلة تجريبية لها في سلوفاكيا

GMT 20:55 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رصدت عدسات المصورين التجسسين سيارة «نيسان باثفايندر»

GMT 20:56 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

كشفت شيفروليه عن سيارتها ماليبو 2021 في كوريا الجنوبية

GMT 21:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

وش طلاء السيارة الواضحة تشكل ازعاجا ومنظرا سيئا

GMT 11:50 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

سيارة محلية الصنع بالسوق المصري "سعرها 55 ألف جنيه"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab