الأمير تشارلز يتعلم اللغة العربية لولعه بفن وثقافة الشرق الأوسط
آخر تحديث GMT13:57:44
 العرب اليوم -

الأمير تشارلز يتعلم اللغة العربية لولعه بفن وثقافة الشرق الأوسط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأمير تشارلز يتعلم اللغة العربية لولعه بفن وثقافة الشرق الأوسط

لندن ـ العرب اليوم

  أبرزت الصحف البريطانية الصادرة الجمعة الجولة التي يقوم بها ولي العهد البريطاني الأمير شارلز وقرينته كاميلا دوقة كورنويل لمنطقة الشرق الاوسط والخليج والتي شملت حتي الآن الأردن وقطر ومن ثم المملكة العربية السعودية يوم الاحد المقبل وقالت ان الامير شارلز يقوم حاليا بدراسة اللغة العربية حتى يتمكن من قراءة القران . وأشارت صحيفة الديلي إكسبرس إلى أن الأمير شارلز الذي يحمل لقب أمير ويلز يَدرس اللغة العربية منذ نحو ستة أشهر بهدف قراءة القرآن الكريم . كما تناولت صحف الميرور والديلى تلغراف والاندبندت والتايمز وهافنكتون بوست وصحف اخرى الصعوبات التي يواجهها ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز في تعلم اللغة العربية وقالت "أن أمير ويلز يأخذ دروسا سرية لتعلم اللغة العربية" من ناحيتها قالت صحيفة الديلي تلغراف "إن الأمير تشارلز بسبب ولعه بالفن والثقافة في منطقة الشرق الأوسط تلقى دروسا على مدار 6 أشهر لتعلم اللغة العربية." أما صحيفة الاندبندنت فبدأت موضوعها بجملة تعكس الصعوبة التي يواجهها تشارلز في تعلم اللغة ونقلت عنه قوله " كلمات اللغة العربية تَدخل من أذن وتخرج من الأذن الأخرى". وجاءت تصريحات الأمير تشارلز خلال زيارته إلى قطر ضمن جولته في منطقة الشرق الأوسط التي يصطحب فيها زوجته كاميلا. وتكشف الصحيفة عن أن الأمير تشارلز المولع بالأدب والفن المعماري والتراث البريطاني  يجيد لغتين أخريين هما الفرنسية والألمانية. وتقول الاندبندنت إن هناك إقبالا على تَعلم اللغة العربية في المملكة المتحدة ومن بين الأسباب التي دفعت إلى ذلك، توجه البريطانيين إلى دول الخليج الغَنية للعمل فيها حيث يتقاضون دخولا ضَخمة بدون ضرائب

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمير تشارلز يتعلم اللغة العربية لولعه بفن وثقافة الشرق الأوسط الأمير تشارلز يتعلم اللغة العربية لولعه بفن وثقافة الشرق الأوسط



GMT 09:07 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

بوتين يهنئ الأرثوذكس بعيد الميلاد

GMT 09:10 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعين سفيرًا جديدًا لدى موسكو

GMT 10:19 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الحساني تخلف العماري في رئاسة "جهة طنجة"

GMT 18:32 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أجراس المدارس تقرع من جديد في الأردن

بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab