جنرال أميركي يؤكّد أن روسيا يمكن أن تطغى على أوروبا الشرقية
آخر تحديث GMT23:14:40
 العرب اليوم -

أكد أن بوتين يلقي باللوم على حلف الناتو لبناء القوات العسكرية لبلاده

جنرال أميركي يؤكّد أن روسيا يمكن أن تطغى على أوروبا الشرقية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جنرال أميركي يؤكّد أن روسيا يمكن أن تطغى على أوروبا الشرقية

الرئيس الروسي بوتين
واشنطن - رولا عيسى

كشف قائد القوات البرية الأميركية في أوروبا الجنرال بن هودغز في تقرير إخباري الأربعاء أن الناتو حاليا غير قادر على حماية دول البلطيق ضد هجوم روسي.

ونقلت Die Zeit عن هودغز قولة باللغة الألمانية : "ربما تسيطر روسيا على دول البلطيق أسرع من قدرتنا على الدفاع عنها"، وتأتي تصريحاته بعد نقد بوتين حلف الناتو بسبب تصعيد أعماله العدائية بالقرب من الحدود الروسية"، محذرا من أن ذلك يجبر موسكو على زيادة قدرتها العسكرية، واتفق الجنرال هودغز  مع تقييم من قبل محللين عسكريين بأن القوات الروسية يمكنها قهر عواصم دول البلطيق لاتفيا وليتوانيا واستونيا في غضون 36 إلى 60 ساعة، وأفاد هودغز أن قوات حلف الناتو وجدت أوجه قصور عديدة في مناورة أناكوندا العسكرية في بولندا .

وأوضح هودغز أنه لا يمكن نقل المعدات العسكرية الثقيلة بسرعة كافية من غرب إلى شرق أوروبا معربا عن قلقه بشأن تكنولوجيا اتصالات الحلف، ونقل عن هودغز قوله " الاتصالا الاسلكية والبريد الإلكتروني غير آمن، أعتقد أن كل ما أكتبه على هاتفي بلاك بيري تتم مراقبته"، وتضمن مناورة أناكوندا قوات من أكثر من 20 دولة في حلف الناتو لكنها رسميا مناورة وطنية بولندية، مشيرًا الى أن " بعض الدول مثل فرنسا وألمانيا تعتقد أنه سيكون أمرا استفزازيا تجاه روسيا لتسميتها مناورة الناتو"،

وجاءت تصريحات بوتين حول الأعمال العدائية للناتو في الذكري 75 لغزو الاتحاد السوفيتي بواسطة ألمانيا النازية، وأضاف بوتين للنواب " صعد الناتو لهجته العدائية بالقرب من حدودنا وفي ظل هذه الظروف نحن مضطرون لتكريس اهتمام خاص بالمهام المتعلقة بزيادة القدرات الدفاعية لبلادنا".

واتهم بوتين الغرب برفض مبادرات روسيا للمساعدة في التصدي للعدو المشترك وهو الإرهاب الدولي في إطار السعي لعزل موسكو بسبب الأزمة الأوكرانية، كما تجاهلوا تحذيرات الاتحاد السوفيتي يوما ما عن هتلر، وتابع بوتين " مرة أخرى كما لو كانت عشية الحرب العالمية الثانية نحن لا نرى ردا إيجابيا"، وتراجعت العلاقات بين روسيا والغرب إلى أدنى مستوياتها منذ الحرب الباردة فضلا عن ضم موسكو 2014 لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا والتدبير المزعوم لحركة تمرد انفصالية، وزادت الطائرات الروسية التوترات مؤخرا من خلال إطلاق سلسلة اعتراضات استفزازية من لطائرات حلف الناتو والطائرات السويدية وغيرها، وأعلن حلف الناتو الأسبوع الماضي أنه سينشر 4 كتائب في استونيا ولاتفيا وليتوانيا وبولندا لمواجهة روسيا قبيل القمة التاريخية في وارسو في 8 و9 يوليو/ تموز، وحُكمت البلدان الأربعة في إحدى المرات من قبل موسكو وتظل متشككة للغاية في النوايا الروسية خاصة بعد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا عام 2014، وتعارض روسيا بشدة توسعات حلف الناتو إلى الأقمار الصناعية التي تعود للحقبة السوفيتية، وأوضحت روسيا الشهر الماضي أنها ستنشئ 3 أقسام جديدة في المنطقة الجنوبية الغربية لمواجهة ما وصفته ببناء حشود عسكرية خطيرة على طول حدودها.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جنرال أميركي يؤكّد أن روسيا يمكن أن تطغى على أوروبا الشرقية جنرال أميركي يؤكّد أن روسيا يمكن أن تطغى على أوروبا الشرقية



تميَّز التصميم بأكمامه القصيرة وقَصَّته المستقيمة

إطلالة صيفية راقية لـ"كيت ميدلتون" باللون الأحمر العنابي

لندن ـ العرب اليوم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 15:20 2020 الخميس ,25 حزيران / يونيو

هواوي تدفع ثمن "هوس" ترامب بالجيش الصيني

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:58 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرف على أجمل الشواطئ في "هايتي"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 21:04 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

تفاصيل جديدة عن حالة الفنانة رجاء الجداوي

GMT 14:43 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

قصة زوجة النبي أيوب عليه السلام من وحي القرآن الكريم

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab