بوتين يعتبر إقامة مناطق وقف التصعيد في سورية أمر مهم
آخر تحديث GMT12:51:59
 العرب اليوم -

أكد أن الخطوة التالية يجب أن تكون سياسية بحتة للمصالحة

بوتين يعتبر إقامة مناطق وقف التصعيد في سورية أمر مهم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بوتين يعتبر إقامة مناطق وقف التصعيد في سورية أمر مهم

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
باريس - العرب اليوم

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مقابلة مع صحيفة فرنسية أجراها خلال وجوده في باريس، أن الاتفاق على إنشاء مناطق وقف التصعيد في سورية، أمر مهم للغاية للمضي قدما في العملية السياسية في سورية. وقال: إن "الاتفاق على إنشاء ما يسمى بمناطق وقف التصعيد كان خطوة مهمة.. 

الحديث الآن يدور حول أربع مناطق، ونحن نعتقد أن هذا الأمر في غاية الأهمية على طريق السلام.. لأنه من المستحيل الحديث عن العملية السياسية دون وقف إراقة الدماء".

وفي معرض رده على سؤال صحفي خلال مقابلة مع صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية بشأن الحلول الأساسية الممكنة لإخراج سورية من الحرب الدائرة منذ سنوات، قال بوتين: "الآن في نظري، أمامنا جميعا مهمة أخرى وهي ضرورة استكمال عملية إنشاء هذه المناطق تقنيا أو حتى تكنولوجيا إذا كان هذا ممكنا، علينا أن نتفق على حدود هذه المناطق وعلى كيفية عمل مؤسسات الدولة فيها وكيفية ربط مناطق وقف التصعيد هذه بالعالم الخارجي". وأضاف الرئيس الروسي: "بالمناسبة، اليوم تطرقنا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى هذا الشأن، عندما تحدث عن القوافل الإنسانية.. بشكل عام، هو محق، على ما أعتقد هذه أيضا واحدة من نقاط التقاطع، حيث يمكننا مع الزملاء الفرنسيين العمل".

وأكد أنه لا يرغب في أن تنفصل هذه المناطق مستقبلا بطريقة ما عن سورية، قائلا: "إلى حد كبير لا أريد أن تنفصل هذه المناطق بشكل ما عن سورية، بل على العكس من ذلك، أتطلع إلى أن يحدث تواصل بين الحكومة وبين الجهات التي ستسيطر على هذه المناطق في حال كان فيها سلام.. وهكذا، من الممكن، ويجب أن يكون التفاعل والتعاون ولو بشكل بدائي". وأضاف الرئيس الروسي: "الخطوة التالية، يجب أن تكون عملية سياسية بحتة للمصالحة السياسية، إن أمكن، لوضع الحقوق الدستورية والدستور وإجراء الانتخابات".

وثمن بوتين، نهج تركيا وإيران البناء، الذي سمح بالتعاون مع روسيا، للتوصل إلى وقف إطلاق النار في سوريا، مؤكدا في نفس الوقت، دور المعارضة السورية المسلحة في ذلك، قائلا: "أولا وقبل كل شيء أود أن أؤكد على نهج تركيا وإيران البناء، إننا توصلنا جنبا إلى جنب إلى وقف لإطلاق النار، وبطبيعة الحال، أيضا الحكومة السورية.. وبالتأكيد، لم نكن لنتوصل إلى هذا دون ما يسمى بالمعارضة السورية المسلحة.. وذلك كان أول خطوة مهمة جدا وجادة نحو السلام".

وأكد الرئيس الروسي أن العلاقات بين موسكو وباريس تملك جذورا تاريخية عميقة تبلورت خلال مئات السنين. وكشفت صحيفة "لوفيغارو" أن الرئيس إيمانويل ماكرون دعا بوتين إلى حضور افتتاح معرض حول الإمبراطور بطرس الكبير.

وتطرق بوتين إلى زيارة القيصر بطرس الأول إلى باريس في عام 1717 لإقامة العلاقات الدبلوماسية وأشار إلى أن هذا القيصر كان إصلاحيا كبيرا وبذل الجهود لاستقدام كل ما هو حديث ومفيد إلى روسيا. وكان رجلا وطنيا حقا وناضل لكي تشغل روسيا مكانها اللائق في الساحة الدولية ولكن الأهم من كل ذلك هو أنه عمل لتغيير بلاده وجعلها متحضرة وحديثة تنظر إلى المستقبل.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوتين يعتبر إقامة مناطق وقف التصعيد في سورية أمر مهم بوتين يعتبر إقامة مناطق وقف التصعيد في سورية أمر مهم



حمل لون المشاهير بعدما ظهر به عدد من عارضات الأزياء

3 نجمات يرفعن شعار اللون الأسود هذا الأسبوع وكيندال أبرزهن

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 00:27 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

وفاة ابن عم الفنان المصري مصطفى قمر

GMT 00:22 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:22 2020 الإثنين ,11 أيار / مايو

تونس تسجل "صفر" كورونا ومزيد من تخفيف القيود
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab