ترامب يطالب سيول بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
آخر تحديث GMT01:35:09
 العرب اليوم -

سيؤدي ذلك إلى توتر بين البلدين ويخدم كوريا الشمالية

ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

الرئيس الأميركي دونالد ترامب
واشنطن ـ يوسف مكي

رأى مشرعون وخبراء كوريون جنوبيون، أن مطالبة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بأن تتحمل كوريا الجنوبية جزءاً أكبر من تكاليف استضافتها للقوات الأميركية، سيؤدي إلى  توتر التحالف بين البلدين، ومن المحتمل أن يخدم ذلك كوريا الشمالية قبل عقد قمة ثانية مع زعيمها كيم جونغ أون.

ووفقا لصحيفة "واشنطن بوست"، يتواجد في كوريا الجنوبية حوالي 28500 جندي أميركي في أكثر من 20 موقعًا وانفقت حوالي 855 مليون دولار العام الماضي ضمن مساهمات نفقات القوات. لكن اتفاق تقاسم التكاليف انتهى في نهاية العام الماضي بعد 10 جولات من المفاوضات تركت - على حد تعبير مسؤول في وزارة الخارجية في سيول - "فجوة كبيرة" بين الجانبين.

وأضافت الصحيفة أن المشرعين والخبراء في كوريا الجنوبية يشعرون بالقلق من أن ترامب الذي يريد أن تدفع سيول المزيد، يمكن أن يتخذ خطوات غير محسوبة بسحب بعض القوات الأميركية إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق.

ويقول خبراء أن ذلك سيكون بمثابة "هدية" غير مباشرة للزعيم الكوري الشمالي كيم، الذي يقوض واحدة من أهم الأوراق التي لدى الولايات المتحدة خلال المفاوضات بشأن البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وقال البيت الابيض يوم الجمعة أن ترامب وكيم، سيجتمعان في اواخر فبراير لكنه لم يعلن عن الموقع الذي سيتم فيه الاجتماع على الفور.  والتقى ترامب في وقت سابق لمدة 90 دقيقة مع كيم يونغ تشول ، رئيس المخابرات السابق الذي شغل منصب كبير المفاوضين في "بيونغ يانغ".

أقرا أيضًا: اللجنة الأمنية في الأنبار توضح تنفي تواجد القوات الأميركية في المدن العراقي

وقال تشونغ إيوي يونغ، مستشار الأمن القومي لرئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن ، للصحفيين في وقت سابق من هذا الأسبوع: "إننا نعاني من صعوبات كبيرة لأن الجانب الأميركي أثار فجأة شرطا غير مقبولا على الإطلاق بالنسبة إلينا في المرحلة الأخيرة من المفاوضات". وقال تشونغ إنه ما زال يعتقد أن الجانبين يمكنهما التوصل إلى "اتفاق معقول" ، وما زال العديد من الخبراء يتوقعون تجنب حدوث أزمة. ولكن لا شك أن المخاطر تتزايد ، خاصة إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق قبل قمة ترامب المحتملة مع كيم.

وأعرب تشون يونغ وو، وهو مستشار أمن وطني سابق في "سيول"، عن قلقه، ويعتقد أن الخطر المترتب على فشل المفاوضات يتم التقليل من أهميته على نطاق واسع. 

ترامب يطالب سيول بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

وقال المشرعون من لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان، الذين يحتاجون إلى الموافقة على أي اتفاق وتم إطلاعهم على المفاوضات ، إن الولايات المتحدة طالبت كوريا الجنوبية أولا بمضاعفة مساهمتها تقريبا إلى 1.6 مليار دولار ، لكنها في وقت لاحق رفعت هذا المبلغ إلى 1.2 مليار دولار فيما تستمر التوترات حول تعريف كوريا الشمالية لنزع السلاح النووي. 

وعند رفض الجانب الكوري الجنوبي هذا الطلب أيضا خفضت واشنطن مطالبها المالية لكنها اقترحت أن يتم تمديد الاتفاق لمدة سنة واحدة فقط بدلا من خمس سنوات كما هو معتاد.

كما اقترحت الولايات المتحدة أن تغطي كوريا الجنوبية بعض التكاليف التشغيلية المترتبة على الوجود العسكري الأميركي في المنطقة، ومن بينها عمليات نشر حاملات الطائرات، وهو ما وصفه المشرعون الكوريون الجنوبيون بغير المقبول. 

وقال المشرعون من كل من الحزب الليبرالي الحاكم والمعارضة المحافظة إن الرأي العام في كوريا الجنوبية حساس لأن الولايات المتحدة تزعجه. في غضون ذلك ، لا تستطيع الحكومة أن تبدو ضعيفة في نظر شعبها.

وقال لي سو-هيوك ، عضو البرلمان إن "تريليون وون هو رقم كبير" ، مشيرا إلى الرقم بالوون الكوري الجنوبي يعادل حوالي 890 مليون دولار.

وأضاف لي: "سيكون من الصعب الحصول على موافقة الجمعية الوطنية إذا كان أكثر من تريليون". "سنحتاج إلى بعض الحجج أو المنطق المقنع للغاية."

ووصف عضو البرلمان الحاكم سونغ يونغ جيل مطالب ترامب بأنها "غير معقولة ولا أساس لها" ، في حين يخشى وين يو تشول ، وهو عضو محافظ في لجنة الشؤون الخارجية ، من رد فعل عنيف سيؤجج المشاعر المعادية للولايات المتحدة بين الشعب الكوري.

ويقود تيموثي بيتس ، نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية للخطط والبرامج والعمليات ، المفاوضات. لكن يبدو أن التعليمات تأتي مباشرة من البيت الأبيض.

وقال ترامب إن الولايات المتحدة لا تحصل على شيء "عمليًا" تجاه تكلفة القوات ، في الوقت الذي تشكو فيه بمرارة من الفائض التجاري لكوريا الجنوبية مع الولايات المتحدة - إلى أن وقع الجانبان اتفاقية تجارية جديدة في سبتمبر/أيلول الماضي.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي تتجاوز فيها مفاوضات تقاسم التكاليف الموعد المحدد لها، فعقب انتهاء صلاحية الاتفاقية السابقة في ديسمبر 2013، لم تدخل اتفاقية جديدة حيز التنفيذ حتى يونيو من العام التالي. 

لكن كيم داي جونج، وهو مشرع من حزب العدالة الكوري الجنوبي ذي الميول اليسارية، يرى إن المخاطر أعلى هذه المرة نظرا لتوجهات ترامب "الانعزالية"، ورغبته الواضحة في إعادة المزيد من القوات الأميركية إلى الديار. 

وفي بيونغ يانغ، من المرجح أن يكون الزعيم الكوري الشمالي سعيدا بأي تلميح باحتمال خفض أعداد القوات الأميركية. 

واعتبر تشون ، مستشار الأمن القومي السابق المحافظ ، "أن انسحاب القوات الأميركية هي أهم ورقة يتم استخدامها لدفع كوريا شمالية إلى نزع السلاح"، وأشار إلى أن أكثر ما يقلقه هو أن ترامب سيحرق هذه الورقة دون أن يستخدمها؛ ففي حال قرر سحب القوات الأميركية بدافع الاستياء دون أن يفكر في كيفية ربط هذا الأمر بمفاوضات نزع السلاح، فستصبح الورقة غير صالحة.

وتقول الولايات المتحدة إن سيول تدفع 855 مليون دولار من إجمالي التكلفة البالغة نحو ملياري دولار. وتقول كوريا الجنوبية إن ذلك لا يمثل الكميات الكبيرة من الأراضي التي يتم توفيرها بدون إيجار ، ويحسب أنها تدفع أكثر من 70 بالمائة من التكلفة.

قد يهمك ايضَا:

ترامب يكشفت عن تقدُّم في المفاوضات التجارية مع بكين

ترامب يعطّل جولة خارجية لبيلوسي بسبب الاغلاق الحكومي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يطالب سيول بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته ترامب يطالب سيول بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته



تتميّز بأسلوبها الملكي والبساطة البعيدة عن البهرجة

موديلات فساتين باللون الأخضر مستوحاة من ملكة إسبانيا

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 23:26 2020 الجمعة ,10 تموز / يوليو

صيف 2020 مُمتلئ بأشعة الشمس وألوان قوس قزح
 العرب اليوم - صيف 2020 مُمتلئ بأشعة الشمس وألوان قوس قزح

GMT 04:59 2020 الجمعة ,10 تموز / يوليو

تعرف على أهم محافظات "عسير" السعودية
 العرب اليوم - تعرف على أهم محافظات "عسير" السعودية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 14:35 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تامر حسني يوضح حقيقة إصابته بفيروس كورونا

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:37 2014 الأحد ,09 شباط / فبراير

فوائد البرتقال لطرد البلغم

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 14:39 2015 الأربعاء ,24 حزيران / يونيو

خلطة الجلسرين والليمون لتبييض المناطق السمراء

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 23:33 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

سما المصري تنشر صور جديدة لها بالمايوه البكيني

GMT 21:56 2015 الأربعاء ,21 كانون الثاني / يناير

جيهان العلي تنشر صورة رومانسية تجمعها بزوجها علامة

GMT 09:57 2015 الجمعة ,09 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "هوندا أي اكي 35" الكهربائية تغزو الأسواق البريطانية

GMT 01:28 2017 الخميس ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وائل جمعة يؤكد أنه لا يفكر في خوض انتخابات الاتحاد

GMT 00:59 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

مايا دياب تتألق ليلة رأس السنة بفستان من تصميم نيكولا جبران

GMT 12:28 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

ننشر تفاصيل تقسيم مدرجات الملعب لمباراة الاتحاد والنصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab