خالد عمر المدفع يكشف عن أهمية مدينة الشارقة للإعلام
آخر تحديث GMT12:23:04
 العرب اليوم -

أكد لـ "العرب اليوم" أنها ستكون مقرًا للمؤسسات الأخرى

خالد عمر المدفع يكشف عن أهمية مدينة الشارقة للإعلام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خالد عمر المدفع يكشف عن أهمية مدينة الشارقة للإعلام

رئيس مدينة الشارقة للإعلام خالد عمر المدفع
الشارقة - العرب اليوم

أكد رئيس مدينة الشارقة للإعلام خالد عمر المدفع، أن إمارة الشارقة نجحت في خططها المستمرة في تأصيل الثقافة العربية لأعوام عدّة، وتدعيم مهارات الخريجين من الجامعات، من أجل الاستفادة من جميع الخبرات والكفاءات، لتقديم محتوى محافظ يهم شريحة مهمة من المشاهدين في مختلف أنحاء العالم.

وأضاف المدفع في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، قائلًا " وانطلاقًا من ذلك أسست مدينة الشارقة للإعلام، وهي قيد الإنشاء والتطوير، ونحن مقبلين خلال الأيام المقبلة، على مشاريع كثيرة من خلال المدينة التي ستستقطب مجموعة الكفاءات المهمة، ومدينة الشارقة أسست على مبدأ المنطقة الحرة لكل الكفاءات في المجال الإعلامي، والذي من الممكن أن يكون مقرًا لهم لانطلاقة إلى العالمية".

وتابع "هناك تطور بالفعل وتطور كبير ومتسارع في مختلف المجالات، وبالنسبة للإعلام ككل، وهذا دليل على حاجة السوق لمن يراعي هذا التطورات، فالسوق يأخذ بها ويغذيها بالأمور التي تخرج من الشركات الجديدة الآتية لهذا المجال، من خلال مدينة الشارقة الإعلامية، وتستهدف مختلف التجهيزات لتطوير خدمات مخصصة لتغذية مثل هذه المطبات وتقديم خدمات مراعية لتطور الحاضر في هذا المجال، ومنها ما يندرج تحت مبدأ الاتصالات والتكنولوجيا وتوفر إمكانية تخزين المواد والإنتاجات من المختصين في المجال".

وواصل المدفع حديثه قائلًا "مدينة الشارقة الإعلامية هي مدينة متكاملة ستكون كمقر لعمل مجموعة من الشركات والمؤسسات الإعلامية الكبرى، وهناك مواقع أخرى تكميلية، ومواقع مخصصة للسكن والترفيه، وهذه حصة طويلة المدى وسنبدأ بمباني بسيطة ومن ثم نتطور مع تطور الشركات التي سيكون في مدينة الشارقة الإعلامية، وهنا للمدينة الإعلامية، خصص حاكم الشارقة أسم شمس للمدينة، وهناك خطط موضوعة لهذه المدينة سترى النور قريبَا".

واستطرد المدفع قائلًا "وتقع المدينة على شارع المطار في تجاه مدينة ديت، وتوسعت مدينة الشارقة في تجاه الشرق، وموقع مدينة شارقة الإعلام شمس مواكبة لتطور المدينة على مساحة الأرض المخصصة مليون متر مربع، وهي تربط بين الشوارع الرئيسية إلى المدن، والإمارات الأخرى ومسافة الوصل إلى مطار الشارقة تقريبًا في ١٥ دقيقة هناك كذلك شوارع تصل إلى أبوظبي ودبي". وأكد أن الموقع يعتبر من المواقع المميزة، وستطلق المدينة بشكل رسمي من قبل الحاكم في حفلة توازي أهمية هذه المدينة الإعلامية.

وأعلن أن كون المدينة الإعلامية، منطقة حرة فستعمل على تهيئة الجو المناسب للشركات، بحيث تعمل بترخيص قانوني بمبدأ ملكية رئيس المال مائة في المائة، لمستثمر من ديون وجود شركاء محليين والعمل من دون ضريبة على الأرباح، واستعادة رئيس المال والأرباح كاملة، لمدة ٥٠ عامًا حسب مرسوم إنشاء مدينة الشارقة. وأضاف "نحاول أن نعجل في مسألة ترخص الشركات، بحيث أنه خلال يوم  واحد أو حتى ساعات في اليوم تصدر رخصة الشركات الراغبة في العمل في مدينة الشارقة الإعلامية، إذا لم يكن هناك متطلب ومراجعة جهات خارجية هنا ما نستهدف عمله من خلال المدينة من خلال شمس بإمكانية التوصل مع المستثمرين من خلال الأنترنت، بحيث نوفر خدمة استخراج الرخصة من دون تواجد المستثمر في موقع المدينة، وهذا ما نعمل عليه حاليا، ونحن في صدد تركيب النظم المساندة في هذا المجال، ومن يعمل في مدينة الشارقة، سيكون اسم الشركة موجود مع الشراكات العالمية في مدينة الشارقة الإعلامية".

وبيّن أن تطور الإعلام وصغرى الشركات يحتم وجود التعاون وتبادل الخبرات في المجال، وهذا ما نعمل عليه داخل "شمس" لتوفير الحلول التي تساند العاملين في نفس المنطقة. واختتم حديثه قائلًا "في شهر ١٠ وعدنا أن يكون الأول رخصة تسجل في مدينة الشارقة للإعلام، وطبقنا هذا الأمر وبرعاية حاكم الشارقة، وأيضا تفكير الشركات في إنشاء مباني مكلفة من طرف الحاكم، لنبدأ في إنشاء مباني مخصصة لإدارة شمس، ونحن الان في دراسة مجموعة من الخطط من أجل بناء مباني تجارية، مثل المطاعم وأماكن الترفيه والاستجمام، بحيث تتوفر البيئة الحاضنة للعمل لكل الشركات الإعلامية في مدينة الشارقة للإعلام شمس.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خالد عمر المدفع يكشف عن أهمية مدينة الشارقة للإعلام خالد عمر المدفع يكشف عن أهمية مدينة الشارقة للإعلام



من أشهر الماركات العالمية والمصممين العرب والأجانب

تألقي بفساتين بنقشة الورود بأسلوب ياسمين صبري

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 14:50 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق بايرن ميونخ يعلن تحقيق حجم أعمال قياسي

GMT 20:50 2014 الخميس ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أضرار الفيمتو على جسم الإنسان

GMT 03:36 2020 الإثنين ,18 أيار / مايو

كيا Optima 2021 الجديدة تنافس Camry الشهيرة

GMT 22:29 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

بوفون يُوضِّح سبب رحيله عن باريس سان جيرمان

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 11:35 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

وفاة جدة أوس أوس نجم "مسرح مصر"

GMT 01:46 2017 الثلاثاء ,04 إبريل / نيسان

الكافيين يساعد على النوم في حالة واحدة

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل تخدير لعلاج سرعة القذف عند الرجال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab