الناطق باسم الخارجية الأميركية يتجنب إدانة قتل أطفال غزة
آخر تحديث GMT23:30:37
 العرب اليوم -

الناطق باسم الخارجية الأميركية يتجنب إدانة قتل أطفال غزة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الناطق باسم الخارجية الأميركية يتجنب إدانة قتل أطفال غزة

الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس
واشنطن - العرب اليوم

تجنّب الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس، خلال مؤتمر صحافي عُقد مساء الاثنين، إدانة إسرائيل لقتلها مدنيين في قطاع غزة، من بينهم أطفال، وكرر تهرّبه في كل مرة يُطرح عليه سؤال بهذا الشأن.وبعد حديث برايس عن "حق إسرائيل في الدفاع عن النفس، رداً على الصواريخ التي تم إطلاقها من غزة"، و"حقها في استخدام القوة"، سأله صحافي إن كان هذا الحق ينطبق أيضاً على الفلسطينيين في الدفاع عن أنفسهم، تردد برايس في الإجابة قائلاً: "أنا بشكل عام قلت إننا نؤمن بمفهوم الدفاع عن النفس ونعتقد أنه ينطبق على جميع الدول. ولا أعتقد أن... أنا بالتأكيد لا أريد أن تُفسر كلماتي على أنها...".

ولكن الصحافي قاطعه قائلاً: "لكن الإسرائيليين قتلوا 13 شخصاً لتوهم، من بينهم ربما خمسة أو ستة أطفال. هل تدين ذلك؟ هل تدين قتل الأطفال؟".

وتردد برايس قليلاً قبل أن يجيب: "من الواضح وهذه التقارير ظهرت لتوها وكنت أتحدث إلى الفريق الآن ـ أنني أفهم أن ليس لدينا تأكيد مستقل عن الحقائق على الأرض حتى الآن، لذلك فأنا متردد جداً بشأن الخوض في تقارير ظهرت لتوها"، وتابع: "من المؤكد أن مقتل المدنيين، سواء أكانوا إسرائيليين أو فلسطينيين، هو أمر نأخذه على محمل الجد".
"مبدأ الدفاع عن النفس"

وفي سؤال عن تصريحات "تدعو الجانبين إلى وقف التصعيد"، سأل الصحافي نيد برايس عن سبب مواصلته القول بـ"كلا الجانبين"، خصوصاً أنه "في الواقع يمتلك أحد الجانبين طائرات إف – 35 التي تقصف الفلسطينيين، إذ إنه المكان الوحيد على وجه الأرض الذي استخدمت فيه طائرات إف – 35 في القتال، بينما لا يمتلك الآخرون سوى حجارة ـ أعني، ما هو الشيء الذي يسمى (كلا الجانبين)؟ أحد الجانبين يحتل والآخر محتل. هل تفسر لنا ما هو مبدأ الجانبين هنا؟".

وأجاب برايس: "حسناً، مؤخراً، قمنا بدعوة جميع الأطراف إلى عدم التصعيد. ويتضمن هذا حركة حماس. لذا، كانت هذه رسالتنا منذ نهاية الأسبوع الماضي، وهي أيضاً رسالتنا الآن. نحن ندعو إلى وقف التصعيد".

وأشار أحد الصحافيين في حديثه إلى تجنب برايس الإجابة عن سؤال بشأن "حق الفلسطينيين في الدفاع عن أنفسهم"، و"هل يعتقد أن فلسطين دولة؟"، تردد برايس مرة أخرى في الجواب مرات متتالية، ليسأله الصحافي مجدداً: "هل تقول إن الفلسطينيين ليس لديهم الحق في الدفاع عن أنفسهم؟... إنه ليس سؤالاً صعباً"، ليرد برايس: "أنا لست في وضع مناقشة الجوانب القانونية هنا".

 وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، الثلاثاء، إن حصيلة الغارات الإسرائيلية على غزة منذ الاثنين، ارتفعت إلى 22 ضحية، و106 مصابين.وأشارت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، صباح الثلاثاء، إن طواقم الإسعاف في الضفة الغربية، تعاملت مع 714 إصابة، كان منها 520 حالة في القدس الشرقية.ودعت عدة أطراف دولية إلى خفض التصعيد واتخاذ خطوات تضمن تقليل التوتر، في حين طالبت الرئاسة الفلسطينية المجتمع الدولي بـ "تحرك سريع".

قد يهمك ايضا:

الرئاسة الفلسطينية تدين إعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي في القدس والضفة الغربية

الاحتلال الإسرائيلي يغلق الطرق المؤدية للمسجد الأقصى وتعتقل 11 فلسطينياً

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الناطق باسم الخارجية الأميركية يتجنب إدانة قتل أطفال غزة الناطق باسم الخارجية الأميركية يتجنب إدانة قتل أطفال غزة



GMT 01:05 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021
 العرب اليوم - أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021

GMT 03:29 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

11 مليون شريحة مستخدمة في السعودية لإنترنت الأشياء

GMT 04:31 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

سيبيو وجهة صيفية لزائري رومانيا للمرة الأولى

GMT 15:08 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

"ناسا" تنشر أول لقطة مقربة لأكبر أقمار المشتري

GMT 10:23 2021 السبت ,29 أيار / مايو

آبل تخطط لإعادة تصميم AirPods لعام 2021

GMT 17:26 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

شركة هيونداي تكشف عن تعديلات في أيقونتها Tucson

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا

GMT 10:38 2021 السبت ,05 حزيران / يونيو

فيسبوك تواجه تحقيقات بشأن الإعلانات المبوبة

GMT 10:43 2021 السبت ,05 حزيران / يونيو

جوجل تعزز خصوصية أندرويد لمنافسة أبل

GMT 06:18 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab