مجدي بدران يرصد دور حساسية الأنف في انخفاض التحصيل الدراسي
آخر تحديث GMT01:31:25
 العرب اليوم -
ترامب نعمل على بلورة اتفاق بين إسرائيل والفلسطينيين وسيكون مرضيًا جدا محافظ بيت لحم كامل حميد يقر بإغلاق بلدة نحالين لمدة 48 ساعة بسبب تفشي فيروس كورونا. نتنياهو يؤكد أن الإمارات سوف تستثمر في "إسرائيل" استثمارات هائلة في مجالات كورونا والطاقة والمياه نتنياهو يصرح بان لا تغيير في خطتي لفرض السيادة على الضفة الغربية بالتنسيق الكامل مع الولايات المتحدة كوشنر يؤكد أن الاتفاق سيتيح لجميع المسلمين الصلاة في المسجد الأقصى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يؤكدأن تعليق ضم الأراضي الفلسطينية خطوة مرحب بها على الطريق نحو شرق أوسط أكثر سلاما الشيخ عبدالله بن زايد يعلن أن إعلان الإمارات والولايات المتحدة وإسرائيل عن اتفاق يوقف ضم الأراضي الفلسطينية إنجاز دبلوماسي مهم و يفتح آفاقا جديدة للسلام و الاستقرار في المنطقة الأمم المتحدة تعلن ترحيبها بأي مبادرة تعزز السلام والأمن في المنطقة وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد يعلن أن اتفاق وقف ضم الأراضي الفلسطينية يشكل انفراجة كبيرة للعلاقات العربية الإسرائيلية الإمارات تصرح لن نفتح سفارة في القدس بدون التوصل لاتفاق فلسطيني إسرائيلي
أخر الأخبار

كشف لـ" العرب اليوم " عن تأثيرها السلبي في الامتحانات 

مجدي بدران يرصد دور حساسية الأنف في انخفاض التحصيل الدراسي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجدي بدران يرصد دور حساسية الأنف في انخفاض التحصيل الدراسي

الدكتور مجدي بدران
القاهرة / شيماء مكاوي

أكد عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة و استشارى الأطفال و زميل معهد الطفولة في جامعة عين شمس الدكتور مجدي بدران أن هناك تأثير سلبي لحساسية الأنف على  الأداء الدراسي و الإمتحانات لذا يجب السيطرة على الحساسية الخاصة بالأنف قبل الامتحانات .
وقال في حديث خاص إلى " العرب اليوم " أن السيطرة على حساسية الأنف قبل الإمتحانات  تزيد من الدرجات ، وأن عدم السيطرة على حساسية الأنف يقلل من التحصيل الدراسى طوال العام.و أن أطفال حساسية الأنف أبعد  عن الأنشطة الترويحية , و  أقل مشاركة في التفاعلات الإجتماعية, و أكثر ميلا للعزلة.

 و التفسير العلمي هو إن تفاقم أليات الحساسية التى تزيد من  خمس مواد كيمائية تزيد من النعاس، و بعض أدوية الحساسية و البرد تجلب النوم كأثر جانبي ، و الإرهاق، و إنسداد الأنف، والصداع، بالإضافة إلى قلة التركيز  خصوصا في الفصول الدراسية بسبب  انسداد الأنف، سيلان الأنف، العطس،  حكة الأنف، و الإنشغال بتجفيف الأنف، و الشعور بالتعب، و العصبية.
وأيضا القلق، والإكتئاب، و الحرج بسبب الأعراض و عدم التفاعل خلال الفصول الدراسية، و  قلة الأوكسجين، و تخفض استيعاب  مادتي  العلوم و الرياضيات ، و تنامي نقص الأوكسجين يقلل أيضا كفاءة القراءة و الكتابة ، و  إلتهاب قناة أوستاكيوس ( بين الأذن الوسطى والحلق )  خصوصا فى أطفال الحضانة  يقلل من السمع و التحصيل والأداء الدراسي ، و حساسية الأنف ، و أصبحت حساسية الأنف من أهم الأمراض الشائعة الإنتشار .

و أضاف أن حساسية الأنف تصيب  20% من المواطنين خصوصا الأطفال والمراهقين وأن 80% من الحالات تبدأ فى مرحلة الطفولة ، و يعاني منها  نحو 25% من  أطفال العالم، وتختلف نسبة حدوثها من بلد لآخر.

و أوضح أن نسب الإصابه بالحساسية في إزدياد وفي الغرب تضاعفت نسب الإصابه ثلاث مرات في القرن العشرين بسبب التلوث وتغير والمناخ و الأغذية السريعة الغربية النمط ، و  تسبب خسارة اقتصادية  بالغة .
 و فى الولايات المتحدة الأميركية تسبب  حساسية الأنف فقدان  نحو 5 بليون دولار سنويا كنفقات صحية لعلاجها ، و 4 بليون دولار نتيجة  إنخاض إنتاجية المصابين سنويا ، و  2 مليون يوم دراسي نتيجة غياب الطلبة المصابين  سنويا
و  تؤدي حساسية الأنف إلى مضاعفات مزمنة مثل التهاب الجيوب الأنفية وضمور الأغشية المخاطية للأنف والربو الشعبي .

وأكد أن مرضى حساسية الانف لديهم احتمالات مرتفعه بالإصابة بالربو الشعبي
و أن توعية المريض (أو القائم على رعاية الطفل)  بمسببات الحساسية والمضاعفات المحتملة يفيد فى الوقاية و السيطرة على المرض.
 وشرح أن أعراض حساسية الأنف  تتشابه مع أعراض نزلات البرد لكنها تطول وتتكرر أعراض نزلات البرد الشائعة مثل رشح من الأنف ، و احتقان فى الحلق ، و  كحة ، و  فى بعض الأحيان سخونة ، و  صداع ، و بحة الصوت ، و التعب والشعور بالألم حيث تستمر هذه الأعراض من 3 - 10 أيام.

و أعراض حساسية الأنف المؤقتة حكة بالأنف و أحيانا العين  و الفم ، عطس ، سيلان الأنف ،  احتقان الأنف و أعراض حساسية الأنف الدائمة  إنسداد الأنف ،  فقدان حاسة الشم ، صداع  ، و احتقان الأنف.

أما مضاعفات حساسية الأنف فتسبب حساسية الأنف، سواء كانت موسمية أو دائمة،  نوعاً من الإعاقة خصوصا للطلبة، الذين يضطرون للتغيب عن الدراسة، ويصبح  تحصيلهم الدراسي منخفضاً، بسبب النعاس الناتج عن تناول الأدوية أو بسبب الصداع المستمر وسيلان الأنف وإفرازات خلف الأنف و حساسية الحلق  .
و تؤدي حساسية الأنف إلي مضاعفات مزمنة مثل التهاب الجيوب الأنفية وضمور الأغشية المخاطية للأنف والربو الشعبي .
ومن المعروف ان 95% من المصابين بالربو الشعبي التحسسي يصابون بحساسيه الانف مقارنه  بـ20% من المواطنين ,وان 38 %  من المصابين بحساسية الأنف يصابون بالربو الشعبى مقارنة بـ 5% من المواطنين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجدي بدران يرصد دور حساسية الأنف في انخفاض التحصيل الدراسي مجدي بدران يرصد دور حساسية الأنف في انخفاض التحصيل الدراسي



تمتلئ خزانتهما بالفساتين الأنيقة والمعاطف الفاخرة

إطلالات متشابهة ومميَّزة بين ميغان ماركل وصوفيا فيرغارا

لندن - العرب اليوم

GMT 05:50 2020 الإثنين ,03 آب / أغسطس

فحصان جديدان يكشفان كورونا في 90 دقيقة

GMT 07:41 2020 الأحد ,02 آب / أغسطس

ظاهرة فلكية مبهرة تضيء سماء مصر

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 10:51 2016 الأربعاء ,03 شباط / فبراير

وفاة حرم الأمير ممدوح بن عبد العزيز

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab