جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً
آخر تحديث GMT14:31:15
 العرب اليوم -

جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً

الأخ غير الشقيق لصدام حسين
بغداد - نجلاء الطائي

أكد أحد أقرباء زوجة الأخ غير الشقيق لرئيس العراق الأسبق صدام حسين، وطبان إبراهيم الحسن، الاثنين، أن جثته تم دفنها في منطقة الأعظمية شمالي بغداد، فيما لفت إلى أن مصير زوجته لا يزال مجهولاً منذ أمس الأحد.

وذكر مهدي الكميت في حديث صحافي أن "جثة الأخ غير الشقيق لرئيس النظام السابق صدام حسين وطبان، تم دفنها أمس، في مقبرة الأعظمية شمالي بغداد، بعد أن تم تسليمها إلى أقاربه في بغداد"، دون إعطاء المزيد من التفاصيل، وأضاف أن "مصيرها لا يزال مجهولاً لغاية الآن".

وكان مسلحون مجهولون اختطفوا زوجة وطبان إبراهيم الحسن وجثته إلى جهة مجهولة في منطقة الغزالية، غربي العاصمة بغداد أثناء توجهها إلى مقبرة الكرخ لدفنه.

وأعلنت وزارة العدل، الخميس 13 آب/أغسطس 2015، عن وفاة وطبان إبراهيم الحسن، وعزت وفاته إلى توقف مفاجئ في القلب نتيجة تأزم حالته الصحية بسبب مرض عضال، فيما أكدت أن الحسن كان يعاني أمراضاً عدة، وكان يخضع للعناية الطبية، أشارت إلى أنه نقل إلى مستشفى الطب العدلي في بغداد لاستكمال الإجراءات الصحية القانونية.

ويذكر أن وطبان إبراهيم التكريتي (مواليد 1952) هو الأخ غير الشقيق لصدام حسين، شقيق برزان إبراهيم التكريتي، ووزير الداخلية في العراق من عام 1991–1995، هو أصغر الأخوان الأربعة ودرس الابتدائية والثانوية في تكريت وتخرج من الجامعة المستنصرية حاصلاً على شهادة البكالوريوس في القانون.

واعتقل التكريتي بتاريخ 13 نيسان/أبريل عام 2003، في ناحية ربيعة شمال غرب الموصل، قرب الحدود العراقية السورية، فيما صدر ضده حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت في 11 آذار 2009، من قبل المحكمة الجنائية العليا لإدانته بجرائم ضد الإنسانية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً جثة وطبان تدفن في الأعظمية ومصير زوجته مازال مجهولاً



خطفن الأنظار بإطلالتهما المُثيرة خلال الدورة الـ 72 للمهرجان

حسناوات فيلم "ذات مرة في هوليود" في "كان"

باريس - مارينا منصف

GMT 12:27 2013 السبت ,13 إبريل / نيسان

مرض" بهجت" داء مجهول السبب ولكنه غير مميت

GMT 22:55 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

3 أسرار تساعدك في تجديد فناء المنزل في فترة قصيرة

GMT 01:52 2015 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

مصمّمة الأزياء نهى المنسي تعلن تصميمها مجموعة الشتاء 2016

GMT 06:36 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

"مازيراتي" تقتحم سوق سيارات الدفع الرباعي الفاخرة

GMT 01:01 2017 السبت ,21 كانون الثاني / يناير

"الاستخبارات" تصف نيلسون مانديلا بأنه شخصية أسطورية

GMT 05:44 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"إم جي زد إس" الصينية الجديدة خيارك لسيارة المستقبل

GMT 17:53 2013 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

أفضل عشرة مطاعم لتناول البيتزا المميزة في روما

GMT 01:29 2013 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

افتتاح أول مصنع سوري للملابس الجاهزة في مصر

GMT 04:08 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

أغلى الكلاب في العالم بلا مأوى في الشوارع

GMT 19:33 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اللاعب الفرنسي أوليفيه جيرو يتوّج بجائزة بوشكاش

GMT 14:57 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألم الحب يدفع شاب للانتحار في القامشلي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab