معتقل إسرائيلي يؤكد أن الموساد وراء حوادث الفتنة
آخر تحديث GMT18:54:08
 العرب اليوم -

معتقل إسرائيلي يؤكد أن "الموساد" وراء حوادث الفتنة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - معتقل إسرائيلي يؤكد أن "الموساد" وراء حوادث الفتنة

المعتقل يوسي ايلون شاحاك
بغداد ـ نجلاء الطائي

كشف المكتب الإعلامي لأمين عام المنظمة الاوروبية للأمن والمعلومات السفير هيثم أبو سعيد، الثلاثاء، عمّا أسماه إدارة "الموساد" الإسرائيلي للخطط والعمليات التي ينفذها تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق.

وذكر المكتب، في بيان وصل إلى "العرب اليوم" نسخة منه، أن المعتقل الإسرائيلي في العراق على يد الحشد الشعبي بتاريخ ١٩ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي العقيد يوسي ايلون شاحاك والذي يحمل الرقم العسكري (a z 231434) وتسلسل(re34356578765) في لواء جولاني تمّ إخراجه من مكان حجزه منذ أيام إلى جهة اكثر أمانًا حيث لا يمكن أن ينقذه أحد بمغامرة.

وأكدت مصادر خاصة بالبرلمان الأميركي أنه نسقت جهة أمنية إقليمية مع جهات قيادية في لجان شعبية محليّة في العراق خلال زيارة سرية من أجل الوقوف على تفاصيل القضية قبل نقله وبعد أن استمعت إلى الأقوال التي أدلى بها.

وأضاف المكتب: "البيان عن شاحاك أشار إلى وجود عناصر أمنية منذ فترة طويلة تراقب وتضع الخطط للعمليات الميدانية لتنظيم داعش من أجل ضمان سير التنظيم ضمن الخطة المرسومة له على مستوى الشرق الأوسط".

وأوضح المكتب أنه من أبرز العمليات التي أشار إليها خطة استكمال تفجير كل المعالم الأثرية والدينية، وإن تعذّر ذلك أوجب سرقتها من أجل القضاء على كل الإرث الحضاري العربي والإسلامي، بالإضافة إلى ارتكاب جرائم تحت شعارات إسلامية من أجل القضاء على الدين الإسلامي الداعي إلى الحوارات والسلم والتآخي والذي بات امتداده في الغرب قوي وهذا ما أزعج الكثيرين من المتابعين والخبراء في الشأن المذكور".

وأَضاف العقيد في "الموساد" "كان هناك فتنة مذهبية يُعدّ لها من خلال عمليات قتل في مناطق ذات طابع طائفي معيّن من أجل تأجيج الرأي العام السني بغية تسهيل وتقبّل قضية تقسيم المنطقة لاحقًا والتي تدخل ضمن مراحل ثلاث يبدأ طلائعه من سورية بعد عرقلته في العراق من قبل اللجان الشعبية إبان وجود الجيش الأميركي في بغداد".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معتقل إسرائيلي يؤكد أن الموساد وراء حوادث الفتنة معتقل إسرائيلي يؤكد أن الموساد وراء حوادث الفتنة



مايا دياب تثير الجدل بإطلالتها الجريئة

القاهرة - العرب اليوم

GMT 16:47 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية
 العرب اليوم - إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية

GMT 16:33 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف الجلوس الفخمة
 العرب اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف الجلوس الفخمة

GMT 17:28 2021 الأربعاء ,22 أيلول / سبتمبر

العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب
 العرب اليوم - العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب

GMT 03:42 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف
 العرب اليوم - نماذج من ديكورات الجبس الكلاسيكية للأسقف

GMT 23:00 2021 الإثنين ,13 أيلول / سبتمبر

أفضل 37 مدينة في العالم للعام 2021 بينها أبوظبي ودبي

GMT 11:31 2021 الثلاثاء ,14 أيلول / سبتمبر

408 مليار دولار حجم الاقتصاد المصري بمعدل نمو 3.3%

GMT 05:51 2013 الثلاثاء ,26 آذار/ مارس

دبلوماسية الجغرافية المائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab