لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة
آخر تحديث GMT08:02:02
 العرب اليوم -

لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة

بيروت ـ جورج شاهين

انتقد الرئيس اللبناني الأسبق إميل لحود، بشدة تسليم مقعد سورية في قمة قطر إلى المعارضة، واعتبرها "مأسسة للعار العربي". وتساءل لحود، في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي، الخميس، "هل يعقل أن يتم استبعاد سورية، وسط عقد الكرامة العربية، عن مقعدها ليجلس عليه في قمة الزيف، من يدعي تمثيلها، خلافًا للواقع والقانون، وبخرق فاضح وخطير لميثاق الجامعة العربية، لا سيما في مادتيه 8 و 18؟ هل يعقل أن يقتصر غياب الاستنكار على واحد أو اثنين من زعماء العرب، فتتقلص لائحة الشرف في هذا الزمن الردئ، في حين يشتد الخناق على أعناق رجال ارتضوا لأنفسهم الارتهان والتبعية والإذعان لإملاءات راع أميركي وآخر إسرائيلي، يقذف بالحجارة قطيعًا من غنم كي ينتظم الصف على باب المسلخ؟ هل يعقل أن تصبح سورية قيادة وشعبًا وجيشًا، متصدية وحدها لإرهاب كونه يمارس على أرضها؟ هل يعقل أن تتجاهل قمة عربية عمدًا، حق العودة بعد أكثر من عقد من إدراجه بالقوة في المبادرة العربية التي أقرتها قمة بيروت؟ هل من العدل والإنصاف بكل المعايير أن تنقلب قمة الدوحة على حق العودة، فيستريح أعداء الأمة على أمجادهم وأطلالنا؟، فيما استذكر شعرًا لشاعر سوري كبير قضى نحبه، قبل أن يرى أن بعض أمة العرب كان لهم على الدوحة لدعم العار مؤتمر، فلم يكتفوا بالرباط، بل أضافوا إلى سجلهم الأسود قمة زائفة، ما زاد من مساحات تصحرهم". وأضاف "أرادوها حربًا مفتوحة على الكرامة العربية والعنفوان القومي، وسيكون لهم ما أرادوا، ذلك أن الحق منتصر أبدًا، وأن الأمم إنما هي بشعوبها التي لن ترضخ للهوان والذل والإذعان، لهم خريفهم ولنا ربيعنا المقبل لا محالة، بعد أن زيفوا ربيعهم العربي، وأذابوه في أتون من حقد ونار، على كل امرئ في العالم العربي، وكل قائد رأي، وكل زعيم، أن يُعيد حسابه قبل فوات أوانه، ذلك أن المراهنة الخاطئة إنما تجعل من المتآمرين والمتخاذلين فتاتًا على مائدة الحلول الكبرى، في حين أن الأقوياء بشرعيتهم وشعبهم وجيشهم ومقاومتهم ولجانهم الشعبية سيصمدون، وهم عصيون على اليأس والتخاذل، ذلك أن زنارًا من الحق يزنرهم، أما في لبنان، فلقد انقشع الغبار عن سياسة النأي بالنفس، التي كانت مجرد شعار يتستر وراءه المراهنون على سقوط سورية، إن لبنان إنما ينجو من محنته وتداعيات المنطقة بوحدة شعبه وجيشه ومقاومته، ذلك أن الضعيف لا يسعه أن يجلس إلى مائدة القرار

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة لحود ينتقد تسليم مقعد سورية إلى المعارضة في قمة الدوحة



ارتدت تنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

بيلا حديد بإطلالة مثيرة في عيد ميلاد حبيبها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 05:52 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق
 العرب اليوم - جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق

GMT 06:13 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
 العرب اليوم - موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 08:56 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

"لورينزر" تطلق مرسيدس G بقوة 500 حصان

GMT 12:37 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تحتفل بالعيد الوطني الـ47 وسط إعجاب العالم

GMT 00:38 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

فتح باب التقدم لجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب 2019

GMT 02:13 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

سالي محمود تكشف أحدث الطرق للترويج السياحي

GMT 14:50 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

"مبوندو" تُطالب بتعزيز دور المرأة في الحياة السياسية

GMT 04:15 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

هوندا تكشف عن فئة سبورت الجديدة من أيقونتها "HR-V" في أوروبا

GMT 01:10 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

أنباء عن انفصال كارين رزق الله وفادي شربل قبل عامين

GMT 20:54 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قفازات القيادة الرجالية أحدث صيحة في عالم الموضة

GMT 04:34 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

"الرقة تذبح في صمت" تكشف عن مآسي معتقلي "داعش" في سورية

GMT 06:22 2016 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

ماتيل تطلق مطورة الألعاب باربي لإلهام الجيل الجديد

GMT 01:05 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير دولي يحذر من خطر انقراض طائر "البفن" والسلاحف

GMT 23:42 2014 الإثنين ,01 أيلول / سبتمبر

باسكال مشعلاني تطير إلى تونس لإحياء حفل كبير

GMT 19:31 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة الشعبية بوسي تشعل مسارح دبي بأغنية "آه يا دنيا"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab