ضغوط دولية مكثفة على طرفي النزاع في جنوب السودان
آخر تحديث GMT05:49:08
 العرب اليوم -

ضغوط دولية مكثفة على طرفي النزاع في جنوب السودان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ضغوط دولية مكثفة على طرفي النزاع في جنوب السودان

كير ميارديت
الخرطوم – العرب اليوم

يتعرض طرفا النزاع في جنوب السودان، الحكومة برئاسة سلفا كير ميارديت، والمتمردون برئاسة رياك مشار، النائب السابق للرئيس، إلى ضغوط مشددة من دول المنطقة، بهدف البحث عن حلول جادة لمشكلة القتال الذي تفجر أواخر العام قبل الماضي، وأدى إلى مقتل عشرات الآلاف وتشريد الملايين من منازلهم.

ودعا قادة دول أوغندا وكينيا وإثيوبيا والسودان إلى استغلال فرصة المباحثات التي تجري بين الطرفين في الوقت الحالي، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، برعاية الهيئة الحكومية للتنمية في شرق أفريقيا، المعروفة اختصارا باسم "إيقاد"، مشيرين إلى أن المجتمع الدولي ينظر إلى هذه المفاوضات على أنها الفرصة الأخيرة، قبيل فرض عقوبات مؤلمة على طرفي الأزمة.

 وأوضح سفير السودان لدى كمبالا، عبدالباقي كبير، في تصريحات صحافية إن القادة حثوا الأطراف المتحاربة في جنوب السودان على ضرورة التوصل إلى سلام ينهي النزاع المسلح الدائر هناك، والتوافق على جهود الإيقاد في هذا الصدد، مشيرا إلى أن السودان شارك في المداولات بمقترحات بناءة لدعم جهود تحقيق تسوية سياسية للوضع في دولة الجنوب.

 وأضاف أن أعضاء وساطة الإيقاد، وزير الخارجية الإثيوبي السابق، ونظيره الكيني لازاراس سمبويا، شاركا في الاجتماع وشرحا جهود المنظمة وتحركاتها لإقرار السلام في جنوب السودان.

وكانت مصادر أكدت استمرار التباعد في مواقف الفريقين، ورفضهما بعض المقترحات التي تقدمت بها آلية الوساطة، وعقب مشاورات قدمت الحكومة والمعارضة مقترحات جديدة فيما يختص بملف الترتيبات الأمنية والسلطة.

ونوه رئيس اللجنة الأمنية من الجانب الحكومي، بشير بندي، إنهم قدموا للوساطة مقترحهم بشأن ملف الترتيبات الأمنية خلال الفترة الانتقالية، وكشف عن اختلاف حول تعريف مسرح العمليات، إذ ترى الحكومة أن المسرح بولايات أعالي النيل، جونقلي والوحدة، مضيفا أن هناك خلافا حول وضعية الجيشين، والتعويضات، والمنطقة الآمنة منزوعة السلاح.

وأشار المتحدث باسم المعارضة المسلحة، استيفن بار إنهم رفضوا بعض المقترحات المتعلقة بتعريف مسرح العمليات، وأشار إلى أنهم يرون في ولايات جنوب السودان العشر مسرحا للعمليات العسكرية. وقطع بار بوجود خلاف بين الأطراف حول نسب المشاركة في السلطة، ومسألة التعويضات، مشيرا إلى أنه لم يحدث اتفاق حول موضوع دمج الجيشين، وأمن على ضرورة وجود قوات دولية، الأمر الذي ترفضه جوبا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضغوط دولية مكثفة على طرفي النزاع في جنوب السودان ضغوط دولية مكثفة على طرفي النزاع في جنوب السودان



 العرب اليوم - أجمل الطرق لتنسيق موضة القميص الكلاسيكية بأساليب ملفتة 2021

GMT 00:49 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية
 العرب اليوم - كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية

GMT 01:05 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

مجلس الشيوخ الأميركي يقر تعيين أول مسؤول في إدارة بايدن
 العرب اليوم - مجلس الشيوخ الأميركي يقر تعيين أول مسؤول في إدارة بايدن

GMT 00:20 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

"هرولة" جو بايدن تفتح صفحة جديدة مع الإعلام
 العرب اليوم - "هرولة" جو بايدن تفتح صفحة جديدة مع الإعلام

GMT 06:12 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021
 العرب اليوم - فساتين ناعمة تخفي عيوب البطن من مجموعات ريزورت 2021
 العرب اليوم - "عيون المياه" في الفجيرة وجهة سياحية مثالية للعلاج والاسترخاء

GMT 06:18 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021
 العرب اليوم - مجموعة من أفضل أشكال وتصميمات الأرضيات لعام 2021

GMT 03:30 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

منافس صيني جديد لسيارات "لاند كروزر"الشهيرة من تويوتا

GMT 20:31 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

"مرسيدس" تكشف موعد طرح طراز EQA الكهربائية الجديدة

GMT 03:16 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية

GMT 01:09 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

حكايات قرآنية ومعجزات من سورة "الإنسان"

GMT 02:42 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 03:31 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

مايكروسوفت تكشف عن اختراق متسللين لأنظمتها

GMT 02:30 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

الأرض على موعد مع ظاهرة "تساقط مئات الشهب" السبت

GMT 10:39 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

محمد صلاح يختار بطل الفيلم الوثائقي عن قصة حياته

GMT 00:35 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

من "لكزس" إلى "سوبارو" سيارات يابانية في 2021

GMT 22:26 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

رياض الأحمري يؤكد أن نهائي الكأس قصم ظهر النصر

GMT 17:35 2020 الإثنين ,03 آب / أغسطس

رنا الأبيض ويزن السيد بإطلالة بحرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab