الراعي يستقبل المهنئين بالأعياد المجيدة و يترأس القداس الاحتفالي
آخر تحديث GMT15:02:40
 العرب اليوم -

الراعي يستقبل المهنئين بالأعياد المجيدة و يترأس القداس الاحتفالي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الراعي يستقبل المهنئين بالأعياد المجيدة و يترأس القداس الاحتفالي

بيروت ـ جورج شاهين

استقبل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي قبل ظهر الاثنين، في الصرح البطريركي في بكركي، كلا من وزير الخارجية والمغتربين اللبناني السابق فوزي صلّوخ، والنائبة اللبنانية بهية الحريري، ووزير التربية اللبناني حسّان دياب، الذين قدموا إلى غبطته التهاني لمناسبة الأعياد المجيدة. وقد قدّم الوزير صلّوخ إلى غبطته نسخة من كتابه الذي يحمل عنوان "مذكراتي وزيرًا للخارجية والمغتربين 2005- 2009"، كما تم التطرق إلى الوضع اللبناني والإقليمي والدولي. وقد صرح الوزير صلوخ بعد المقابلة قائلاً "نحن نعوّل كثيرًا على دور صاحب الغبطة البطريرك الراعي، لأنه أطلق منذ توليه السدة البطريركية شعار الشراكة والمحبة، وهو ما يحتاج إليه لبنان في هذه الظروف الصعبة. و يجب تطبيقه من خلال عمل الجميع من أجل مصلحة البلد وأبنائه، وانصهار الأنا في الوطن. لذلك علينا جميعًا تطبيق هذا الشعار، وإلا فإننا سنندم كثيرًا على بلد ووطن عملنا من أجله، ليكون ويبقى سيدًا حرًا مستقلاً". وختم صلّوخ تصريحه قائلاً "علينا النظر بعين ثاقبة إلى ما يجري حولنا، لأنه يؤثر علينا، ونحن بتضامننا وتكاتفنا نجنب وطننا الانزلاق في ما لا يحمد عقباه". مؤكدًا "انتماؤنا يجب أن يكون إلى وطننا فقط، لكي نحافظ عليه". كذلك قدم وزير التربية حسّان دياب التهاني برتبة الكردينالية والأعياد المباركة، متمنيًا لغبطته دوام الصحة والعافية، ولافتًا إلى أن التواصل مستمر دائمًا مع صاحب النيافة، في ما يتعلق بالشأن التربوي، وما يختصّ بالمدارس الكاثوليكية المجانية وغيرها. وأكد الوزير دياب بعد المقابلة قائلاً "اهتمامات غبطته بالقضايا التربوية ملفت وكبير جدًا"، مشيرًا إلى أنه كوزير تكنوقراط يبقى بعيدًا عن التجاذبات السياسية، قائلاً "هذا ما ساعدني على القيام بإنجازات عديدة في القطاع التربوي والتعليم العالي والتقني والمهني". كما أكد دياب أنه لمس كل الدعم من صاحب الغبطة، للقرارات التربوية التي اتخذها، والتي اعتبرها "تشكل مكسبًا لجميع اللبنانيين من دون استثناء، فقد تمّ وللمرة الأولى معالجة قضية المدارس الخاصة المجانية، وبسرعة قياسية. واليوم وفي أقل من سنة ونصف السنة، تم إقفال كل الملفات التي كانت عالقة منذ العام 2004 ولغاية العام 2009، بالنسبة  لـ 371 مدرسة مجانية على صعيد لبنان، وذلك بمتابعة حثيثة من وزارة التربية". مؤكدًا أن "العمل لا يزال جاريًا على الوتيرة نفسها، على الرغم من كل الضغوطات بمختلف أنواعها". كما استقبل غبطته الوزيرين السابقين روجيه ديب وزياد بارود، اللذان بحثا مع البطريرك في الأوضاع العامة في البلاد، ولاسيما في ما يتعلق بقانون الإنتخابات. على صعيد أخر، يترأس غبطته عند العاشرة والنصف من صباح الثلاثاء، 1 كانون الثاني/يناير 2013، قداسًا احتفاليًا على نيّة السلام وبدء السنة الجديدة، وذلك في كنيسة الصرح البطريركي في بكركي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الراعي يستقبل المهنئين بالأعياد المجيدة و يترأس القداس الاحتفالي الراعي يستقبل المهنئين بالأعياد المجيدة و يترأس القداس الاحتفالي



أنابيلا هلال تخطف الأنظار بإطلالات عملية مثالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 10:21 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد
 العرب اليوم - إطلالات جمالية وعصرية للشقراوات مستوحاه من جيجي حديد

GMT 06:44 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك
 العرب اليوم - أفكار ذكية لإعادة استخدام ورق الحائط المتبقي لديك

GMT 06:21 2022 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري
 العرب اليوم - وفاة الإعلامية ماجدة عاصم إحدى أشهر مذيعات التلفزيون المصري

GMT 14:58 2022 الإثنين ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية
 العرب اليوم - ريا أبي راشد تتألق بالفساتين الصيفية

GMT 10:35 2022 الثلاثاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني
 العرب اليوم - وجهات سياحية عالمية لقضاء شهر عسل مثالي في شهر تشرين الثاني

GMT 06:32 2022 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل
 العرب اليوم - ألوان تجلب الطاقة الإيجابية في المنزل

GMT 13:47 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

مكملات الحمل قد تحمي من خناق النوم لدى الأطفال

GMT 23:24 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

كسور العمود الفقري تضاعف خطر الوفاة لدى مرضى "كوفيد-19"

GMT 02:54 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

مخاطر التهابات الأسنان منها الخرف وأمراض القلب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab