الداخلية اليمنية لم نتحدث عن مشاركة الإصلاح في فض مسيرة عدن
آخر تحديث GMT22:16:18
 العرب اليوم -

"الداخلية" اليمنية: لم نتحدث عن مشاركة الإصلاح في فض مسيرة عدن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الداخلية" اليمنية: لم نتحدث عن مشاركة الإصلاح في فض مسيرة عدن

صنعاء ـ وكالات

نفت وزارة الداخلية اليمنية الجمعة صدور أي بيان عنها يتحدث عن مشاركة عناصر مسلحة تابعة لحزب الإصلاح الإسلامي في التصدي لمسيرة نظمها الحراك الجنوبي (المطالب بالانفصال) في مدينة عدن، الخميس. وفي خبر نشرته وكالة الأنباء الرسمية اليمنية الجمعة أكد مصدر مسؤول بوزارة الداخلية أنه "لم يصدر عن الوزارة أو أي مسؤول فيها بيان يتناول ما أشار له ذلك الخبر". وأهاب المصدر بكل وسائل الإعلام "تحرى دقة المعلومات التي تصلها قبل النشر وعدم نسب أي معلومات لأي جهة لم تصدرها كما جاء في هذا الخبر المزعوم". وتناقلت بعض المواقع الإلكترونية اليمنية خبرا نسبته لإحدى وكالات الأنباء العربية حول مواجهات مسلحة في عدن
، وزعمت استقاء معلوماته من بيان أصدره مصدر امني رفيع في الوزارة. وجاء في هذا الخبر المزعوم أن التقارير حول تطورات الأحداث في عدن أكدت أن عناصر مسلحة تابعة لحزب الإصلاح (الذي يمثل جماعة الإخوان المسلمين في اليمن) وبالتعاون مع قوات الأمن تصدت لمسيرة يقودها القيادي في الحراك بعدن، حسين العاقل؛ ما أدى إلى مقتل أحد أنصار الحراك وإصابة أخرين تم نقلهم إلى مستشفى النقيب بعدن. وشهدت عدن أحداث ساخنة وحالة توتر، يوم أمس الخميس، بعد صدامات مسلحة وقعت بين أنصار الحراك الجنوبي وقوات الأمن اليمنية؛ أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الداخلية اليمنية لم نتحدث عن مشاركة الإصلاح في فض مسيرة عدن الداخلية اليمنية لم نتحدث عن مشاركة الإصلاح في فض مسيرة عدن



أجمل إطلالات نجوى كرم التي تناسب الأجواء الاحتفالية

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 11:23 2024 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

لمسات غير تقليدية للنجمات بصيحة الكورسيه
 العرب اليوم - لمسات غير تقليدية للنجمات بصيحة الكورسيه

GMT 21:45 2024 الأربعاء ,28 شباط / فبراير

سلافة معمار تكشف سبب غيابها الفني
 العرب اليوم - سلافة معمار تكشف سبب غيابها الفني

GMT 22:23 2024 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

ولي العهد السعودي يستقبل زيلينسكي في الرياض

GMT 14:37 2024 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

أسئلة رأس الحكمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab