النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة
آخر تحديث GMT04:16:55
 العرب اليوم -

النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة

التظاهر ضد بوتفليقة
الجزائر - فاطمة السعداوي

طلب ممثل النيابة في محكمة سيدي امحمد في الجزائر السجن سنة نافذة، في حق شابين أحدهما تونسي والآخر جزائري، قُبض عليهما خلال تظاهرة ضد ترشُّح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رابعة، ويوجدان رهن الحبس منذ 20 نيسان/ أبريل الماضي.
ويواجه الشابان تهمة "التجمهر غير المسلح في ساحة عمومية والمساس بالأمن العام" للشابين، بالإضافة إلى تهمة الإقامة غير الشرعية بالنسبة إلى التونسي.
ونفى المتهمان أي علاقة مع المتظاهرين، وأكّدا أنهما مرّا صدفة أثناء التظاهرة، وأُلقِي عليهما القبض داخل مقهى، حسب المحامي امين سيدهم.
وأُوقف التونسي معز بنصير والجزائري محمد قاضي في 16 نيسان/ ابريل الماضي، في وسط العاصمة الجزائرية، أثناء منع الشرطة تظاهرة لحركة بركات (كفى) التي كانت تعارض ترشح بوتفليقة لولاية رابعة، في الانتخابات التي جرت في اليوم التالي، وفاز فيها بنسبة 81,3 في المائة.
من جهته، أكّد عضو هيئة الدفاع المؤلفة من 12 محاميًا، المحامي أمين سيدهم، أن محاكمة الشابين ستبدأ الأحد المقبل 18 أيار/ مايو.
وتساءل "كيف يمكن أن نوقف شخصين بتهمة التجمهر بينما هما في مقهى؟ هذه المحاكمة مساس خطير بحرية التنقل".
من جهته، اعتبر المحامي والناشط الحقوقي مصطفى بوشاشي أن "هذا النوع من المتابعات القضائية يشكل خطرًا فعليًا على الحريات وحقوق الإنسان في الجزائر".
وأوضح "بحسب الملف لا يمكن تكييف التهمة على أساس تجمهر غير مسلح، إنهما متهمان بغير وجه حق" منددًا بعدم استقلال القضاء.
واستقال بوشاشي أخيرًا من منصبه النيابي، للتنديد بعجز البرلمان عن القيام بدوره، بعد أن كان نائبًا منتخبًا.
وسبَقَ لمنظمات حقوقية عدة أن طالبت بإطلاق سراح الشابَّيْن وندَّدت بـ"الملاحقة القضائية التعسفية" لهما.
ودَعَت المنظّمات الحقوقية السلطات الجزائرية إلى "احترام حريات المواطنين الجزائريين وحقهم في التظاهر السلمي للمطالبة بحقوقهم".
ويحظُر قانون جزائري صادر في 2001 التظاهرات في الجزائر العاصمة، وبحسب القانون فإن عقوبة الشابين يمكن أن تصل إلى السجن ثلاث سنوات.



 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة



GMT 03:50 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

إجراء لمسات أخيرة على اتفاق يقضي بحلّ عقدة تمثيل "سنة 8 آذار"

GMT 02:36 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أنقرة تتعهد مواصلة عملياتها ضد "العمال الكردستاني" في العراق

GMT 02:27 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

مجلس النواب الأردني يستضيف القائم بالأعمال السوري

GMT 00:26 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

البشير يؤكد ملتزمون بالتحالف في اليمن وأمن الحرمين "خط أحمر"

GMT 01:35 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

تونس تعد خطة لـ"تحييد المساجد" قبل انتخابات 2019

GMT 01:24 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

موسكو تدعم زيارة البشير إلى دمشق وتخطط لتوسيع قاعدة طرطوس

GMT 01:12 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

توقعات بولادة الحكومة اللبنانية قبل نهاية الأسبوع

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة النيابة تطالب بسجن جزائريّ وتونسيّ متهمَيْن بالتظاهر ضدّ بوتفليقة



ارتدت تصميمًا بوهيميًا مميّزًا من "غابريلا هيرست"

الملكة رانيا تتألق بإطلالتين ساحرتين بمعاطف راقية

عمان _ العرب اليوم

ظهرت الملكة رانيا العبد الله بإطلالتين ساحرتين وراقيتين خلال المناسبات التي أطلّت من خلالها في الأردن. فأبهرتنا بجمالها وأناقتها المتنوعة التي اعتدنا عليها من خلال سحر الألوان والقصّات الفاخرة التي تليق بقامتها الممشوقة. موضة الترانش الكارو والبيح بلمسات بوهيمية لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا خلال استقبالها السيدة الأولى لجمهورية بلغاريا ديسيسلافا راديفا في قصر "الحسينية" معطفًا أنيقًا وساحرًا حمل توقيع علامة "غابريلا هيرست" Gabriela Hearst. فتمّيز هذا التصميم الذي يأتي بأسلوب "الترانش" من الجهة العليا بأقمشة الكارو الساحرة والخطوط الرفيع مع اللون البنفسجي الفاتح الأحب على قلبها. أما الجهة السفلى للتصميم، فتميّزت باللون البيج الفاتح مع القصة الواسعة التي تتخطى حدود الركبة، إلى جانب الجيوب الجانبية البارزة. ولم تتخلى الملكة رانيا عن القفازات الجلدية باللون الرمادي لتضفي أنوثة على إطلالاتها. معطف مرجاني وضخم وفي إطلالتها الثانية خلال مناسبة أخرى،…

GMT 03:22 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ
 العرب اليوم - بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ

GMT 06:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند
 العرب اليوم - افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
 العرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 06:14 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين
 العرب اليوم - ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين

GMT 03:25 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"
 العرب اليوم - الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"

GMT 02:40 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

إيمان أحمد تُصمِّم ملابس كروشيه شرقية بلمسات غربية مميَّزة
 العرب اليوم - إيمان أحمد تُصمِّم ملابس كروشيه شرقية بلمسات غربية مميَّزة

GMT 06:28 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

أهم المعالم السياحية المميزة لمدينة بودروم التركية
 العرب اليوم - أهم المعالم السياحية المميزة لمدينة بودروم التركية

GMT 09:29 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

إيلي هاووتس تُزيِّن منزلها بآيس كريم عملاق و20 سمكة
 العرب اليوم - إيلي هاووتس تُزيِّن منزلها بآيس كريم عملاق و20 سمكة

GMT 19:42 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 15:55 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

نعم لعزل القيادات الجامعية

GMT 12:25 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 21:59 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

نظرتك للحياة ....

GMT 14:17 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرد على الإرهاب بالعلم والعمل

GMT 10:56 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

امنيات النساء لعام 2018

GMT 09:10 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

الصداقة، سعادة

GMT 09:42 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

بنشعبون يؤكّد عزم الحكومة على تطوير القطاع المالي

GMT 11:09 2017 الجمعة ,14 تموز / يوليو

20 دقيقة لأحبتك

GMT 09:43 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

الإنسان ومواقع التواصل الاجتماعي

GMT 18:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

"ألف عنوان وعنوان" تتسلم نحو 800 كتاب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab