فيلم متران من هذا التراب في قصر رام الله الثقافي
آخر تحديث GMT01:12:01
 العرب اليوم -
أخر الأخبار

فيلم "متران من هذا التراب" في قصر رام الله الثقافي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فيلم "متران من هذا التراب" في قصر رام الله الثقافي

رام الله ـ وفا

عُرض في قصر رام الله الثقافي، مساء اليوم الجمعة، فيلم 'متران من هذا التراب' للمخرج الفلسطيني الشاب المولود في إسبانيا أحمد النتشة. واستلهم المخرج عنوان الفيلم الوثائقي من قصيدة الجدارية، التي يقول فيها الشاعر محمود درويش: 'متران من هذا التراب سيكفيان الآن .. لي متر و75 سنتيمتر .. والباقي لزهر فوضوي اللون يشربني على مهل'. ويتناول الفيلم التحضيرات لمهرجان موسيقي في مدينة رام الله، سيقام في قصر رام الله الثقافي، على بعد أمتار من قبر الشاعر الكبير محمود درويش، ويظهر فلسطينيين وفلسطينيات بعيدا عن المواجهات والقتل، أو الصورة النمطية التي تظهر عادة في وسائل الإعلام، كما قال مخرج الفيلم النتشة في حديثه. وأضاف أن فيلمه 'فيلم مع درويش وروحه، ويتحدث عن كثير من الأشياء في فلسطين، ورؤيته لها'، ورغم ذلك فإن درويش لم يظهر كثيرا في الفيلم الذي مدته 80 دقيقة، والذي يبدأ بحوار بين مصورة وفني مونتاج فيديو، يتناقشان من خلاله في صور للثوار الفلسطينيين في بدايات الثورة الفلسطينية والعمل المسلح في ستينات القرن الماضي، وتجنيد الأطفال وتدريبهم وانخراطهم في الثورة. ثم ينتقل الفيلم إلى التحضيرات للمهرجان الموسيقي، من خلال فنيي الصوت، والموسيقيين، وراقصين في فرقة الدبكة التراثية، والعاملين في قصر الثقافة، يروي الفيلم فلسطين، برؤية النتشة البعيدة عن صورة فلسطين النمطية في الإعلام.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيلم متران من هذا التراب في قصر رام الله الثقافي فيلم متران من هذا التراب في قصر رام الله الثقافي



GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 16:02 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

تعرف علي أقوى 10 سيارات أنتجتها "نيسان" في تاريخها

GMT 15:57 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

قائمة أقوى السيارات الرياضية الهجينة بالأسواق

GMT 20:32 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

"هايموس" سيارة تونسية للطرق الوعرة من قطع "الخردة"

GMT 18:47 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

9 سيارات "هاتشباك" تودع الأسواق بنهاية 2021

GMT 21:37 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab