عرض فيلم ثورة الزنج لطارق تقية في الجزائر
آخر تحديث GMT16:59:17
 العرب اليوم -

عرض فيلم "ثورة الزنج" لطارق تقية في الجزائر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عرض فيلم "ثورة الزنج" لطارق تقية في الجزائر

فيلم "ثورة الزنج"
الجزائر ـ واج

قدم في الجزائر العاصمة العرض الأولي لفيلم "ثورة الزنج "أخر أعمال للمخرج طارق تقية في عرض خاص بالصحافة بحضور المخرج و أعضاء من الطاقم الفني.
و قد حمل طارق تقية في هذا العمل الروائي الثالث له المشاهد في رحلة طويلة (135 دقيقة ) عبرالزمن والمكان متنقلا بين عدة مدن من ضفتي المتوسط و أميركا من خلال الأسفارالاستكشافية لبطل الفيلم "ابن بطوطة" (فتحي غارس) و صحفي مستقل متخصص في اللاستقصاء. بدأت رحلة "ابن بطوطة "في استنطاقه للتاريخ بشان انتفاضة الزنج في العراق في القرنين ال 8 و ال9 للميلاد ضد القمع والاستبداد من كلمة "زنج" تلفظ بها احد سكان غرداية حيث كان البطل بصدد تحضيرروبورتاج عن المواجهات الطائفية.
كلمة دغدغت فضول الصحافي الذي رغب في البحث في منشأ وأبعاد هذه الثورة التي مازالت تحرك لدى الفئات المقهورة القوة على الرفض والانتفاضة على كل أشكال الاستبداد الممارسة منذ الأزل من قبل القوى المسيطرة. رحلة البحث عن جذورهذه الثورة و تقصي الحقائق تقود ابن بطوطة إلى بيروت حيث أرسلته جريد ته في مهمة صحافية وهناك يلتقي ب "نهلة" (ديانا صبري)ابنة احد المناضلين الفلسطينيين الذي بقي رغم المنفى يجمع المساعدات لقضية وطنه و تأتي ابنته -التي ولدت في 1982 بعد مجازر صبرا و شتيلا- حاملة المساعدات المالية التي تبرع بها طلبة يونانيون ينتمون للنزعة الفوضوية.
من خلال شخصية نهلة يعيد المخرج إلى الذاكرة بطلة فيلم بنفس العنوان للمخرج فاروق بلوفة (1979) عن القضية الفلسطينية و في هذا التذكيرتكريم لهذا المخرج المتميز و أيضا تأكيد على استمرارية النضال و الثورة في ظل الظروف الجديدة التي فرضتها العولمة. و يقول المخرج تقية انه يطرح من خلال استحضارهذه الشخصية مصير القضايا المصيرية العربية في مقدمتها الثورة الفلسطينية بعد مرورثلاثين سنة. هذه التساؤلات تبقى مطروحة في الحوارات المثارة في لقاءات البطل مع شخصيات فاعلة في هذا النضال من اجل الحرية و تحريرالإنسان في البلدان العربية و في العالم و تتجلى أيضا خلال جولات الصحفي (في بيروت و بغداد و البصرة و على ضفاف نهردجلة ... بحثا عن أثار الزنج.
على خلفية ثورة الزنج و ثورات الشعوب في الوقت الراهن تطرق المخرج و هو أيضا كاتب السيناريو رفقة أخيه ياسين لتكالب القوى المهيمنة على باقي شعوب العالم للسيطرة على أراضيها و سلب خيراتها من خلال شخصيتين أمريكيتين من المخبرات في بحثهما عن الاستثمارفي العراق و في مناطق أخرى. وبخصوص تنوع أماكن حدوث الانتفاضات و الثورات في هذا الفيلم الذي صورقبل قيام الانتفاضا ت العربية قال المخرج "لقد أردت أن اظهرالرابط بين مختلف الثورات برسم خريطة للمقاومة عبر العالم".
كما اعتبر المخرج أن اعتماد "وتيرة بطيئة وابرازالتناقضات بين المشاهد المقززة للعمران الحضري والمناظر الخلابة للطبيعة هو تأكيد لاستمرارالثورات القديمة (الممثلة هنا في ثورة الزنوج)". قدم العرض الأولي العالمي لهذا الفيلم و هو إنتاج مشترك بين الجزائرو فرنسا ولبنان وقطرشركة "نفة "في مهرجان روما الدولي للسينما في كانون الأول 2013. و حاز فيلم "ثورة زنج" في نفس السنة على الجائزة الكبرى في المهرجان الدولي لبلفور(فرنسا) وجائزة "سكريب للسينما" التي تمنح سنويا لعمل تجديدي تكريما لأخويين لوميير. سيشارك فيلم "ثورة الزنج "في المنافسة الرسمية للمهرجان المغاربي الثاني للسينما الذي يقام بالجزائرالعاصمة من 4 إلى 11 حزيران.



 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرض فيلم ثورة الزنج لطارق تقية في الجزائر عرض فيلم ثورة الزنج لطارق تقية في الجزائر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عرض فيلم ثورة الزنج لطارق تقية في الجزائر عرض فيلم ثورة الزنج لطارق تقية في الجزائر



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا أنيقة خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة…

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 04:02 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين
 العرب اليوم - اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
 العرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
 العرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 15:17 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 03:08 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "تسلا" الأميركيّة تطلق أول سيارة دفع رباعي كهربائية

GMT 20:18 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

8 أسئلة يجب أن تطرحيها على خطيبك قبل الزواج

GMT 19:02 2018 الجمعة ,09 آذار/ مارس

زيدان يكشف حقيقة خلافه مع اللاعب غاريث بيل

GMT 21:32 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الجمارك الاردنية تشدد علي ضرورة إنيساب السلع

GMT 10:17 2014 الأربعاء ,09 إبريل / نيسان

منتجع "جنان فايزة" المراكشي يعلن عن عروض الربيع

GMT 14:08 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "تويوتا فورتشنر 2016" تتمتع بكفاءة عالية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab