المقابلة يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير
آخر تحديث GMT14:13:07
 العرب اليوم -

"المقابلة" يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "المقابلة" يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير

الفيلم الكوميدي "المقابلة"
لوس انغليس ـ أ ف ب

جذب الفيلم الكوميدي "المقابلة" "ذي انترفيو" الذي يتحدث عن مؤامرة وهمية لاغتيال الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون واثار غضب بيونغ يانغ، الخميس اعدادا كبيرة من المشاهدين الى دور السينما لانه اصبح رمزا لحرية التعبير.

واثارت شركة "سوني بيكتشرز" استياء هوليوود عندما اعلنت الاسبوع الماضي تخليها عن عرض الفيلم اثر تعرضها لقرصنة معلوماتية وتلقيها تهديدات.

لكن الدعم الكبير لعرض الفيلم وحتى من البيت الابيض، ادى الى عرضه في نهاية المطاف في دور السينما.

واخذت اكثر من 300 من دور السينما المبادرة بعرض الفيلم مع تاكيد عدد من المشاهدين ان ما دفعهم الى القدوم هو الدفاع عن حرية التعبير.

وقال ادولفو لوستالوت وهو ينتظر دوره لشراء البطاقة امام احد دور السينما في لوس انجليس "انه فيلم مثير للجدل لذا اريد ان اشاهده. اعتقد ان التشديد على الحرية في الولايات المتحدة امر خطير".

والاربعاء اعلنت شركة "سوني بيكتشرز" ان الفيلم سيتوفر على الانترنت وسيعرض في مئتي صالة للعرض السينمائي في الولايات المتحدة في حين كان من المقرر اصلا عرضه في 2500 صالة رغم التهديدات التي وجهها قراصنة انترنت.

وحضر نجم الفيلم روغن ومساعد المخرج ايفان غولدبرغ عرض الفيلم في احدى دور السينما في لوس انغليس بعد منتصف الليل وشكرا المشاهدين ودور السينما التي تعرض الفيلم.

وقال روغان لحشد من المشاهدين "اعتقدنا ان هذا لن يحدث مطلقا"، بحسب ما ظهر في تسجيل على موقع يوتيوب.

ورأى ممثلون ومخرجون ان الامتناع عن عرض الفيلم مساس خطير بحرية التعبير وانتصار للارهاب.

واتهمت واشنطن كوريا الشمالية بانها وراء الهجوم الالكتروني على شركة سوني، وهدد الرئيس باراك اوباما بالرد.

وفي الاوساط السياسية دان عدد من البرلمانيين بينهم جون ماكين قرار سوني بينما عبر الرئيس الاميركي عن اسفه "للخطأ" الذي ارتكبته الشركة.

وقال جيف كرولي (49 عاما) من امام قاعة سينما في العاصمة واشنطن "على الارجح لما كنت شاهدت الفيلم وخصوصا ليس اليوم. لكن مع كل الجدل الذي اثاره اعتقد انه من المهم مشاهدته".

واضاف "بالنسبة لي كان من الضروري عدم احداث سابقة... لا نريد ان تشعر استوديوهات هوليوود بالخوف لما تقوله في المرة القادمة".

وقال جوش لفين احد مالكي قاعة سينما ان قراره عرض الفيلم في صالته مبدأي.

واضاف "لقد بعنا كل التذاكر لليوم (الخميس) في ظرف ساعة واحدة. وبعنا كل التذاكر ليومي الجمعة والسبت".

ويروي الفيلم قصة صحافيين يمثل دوريهما جيمس فرانكو وسيث روغن يحصلان على موعد لمقابلة كيم جونغ اون. وتتدخل وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه) الاميركية لتطلب منهما اغتياله.

وكتب ديفيد دراموند المسؤول عن الشؤون القانونية لدى محرك غوغل "بعد بحث كافة المسائل اتفقت سوني وغوغل انه لا يجوز ان نبقى مكتوفي الايدي ونسمح لحفنة من الافراد بفرض قيود على حرية التعبير في بلد اخر مهما كان المضمون سخيفا".

وقال اوباما الذي يمضي اجازة في هاواي، للصحافيين "انه مسرور جدا لعرض الفيلم".

وكانت العديد من كبرى دور السينما الاميركية خشيت عرض الفيلم بعد تهديدات الكترونية من مجهول، ما دفع شركة سوني المنتجة للفيلم الى منع عرضه.

وتنفي كوريا الشمالية اي صلة لها بهذا الهجوم الالكتروني الذي كشف ايضا معلومات شخصية عن 47 الف موظف ومتعامل مع سوني بيكتشرز لكنها اشادت به وبمنفذيه.

وادى الهجوم الذي كشفت عنه سوني في اواخر تشرين الثاني/نوفمبر الى شلل النظام المعلوماتي للشركة وترافق مع عرض على الانترنت لخمسة افلام تنتجها الشركة بعضها لم يعرض على السينما بعد والكشف عن البيانات الشخصية ل47 الف موظف ووثائق سرية مثل سيناريو فيلم جيمس بوند الجديد ومجموعة من الرسائل الالكترونية التي شكلت احراجا كبيرا لمسؤولي الشركة.






 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المقابلة يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير المقابلة يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المقابلة يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير المقابلة يستقطب المشاهدين الأميركيين المؤيدين لحرية التعبير



ارتدت فستانًا أرجوانيًا من العلامة التجارية "أرتيزيا باباتون"

ماركل بإطلالة غير متوقعة خلال زيارة إلى بيركينهيد

لندن - العرب اليوم

منذ انضمام ميغان ماركل إلى العائلة الملكية البريطانية، وتوليها مهامّ ملكية كدوقة ساسكس، تعرفنا على أسلوبها في اختيار أزيائها ولوحة الألوان المفضلة لديها. فعادة ما تختار الدوقة، ظلال النيلي، والأزرق الداكن، والكريمي، والأخضر والبرغندي، كما تميل إلى اختيار ظلال مُحايدة وداكنة قابلة للارتداء، ولهذا السبب تفاجأ مُتابعو ستايل الدوقة، برؤيتها وهي ترتدي لونين مختلفين بظلال مشرقة في زي واحد. خلال زيارتها إلى قرية بيركينهيد في ميدان هاملتون برفقة الأمير هاري، ارتدت ميغان فستانًا أرجوانيًا من "أرتيزيا باباتون"، والذي أتى بأكمام كاملة وخط عنق دائري. وارتدت ميغان فوقه معطفًا باللون الأحمر الكرزي، من علامة "Sentaler"، والذي تملكه أيضًا بظل بني الإبل، ونسقت زيها مع كعب "Leigh" من ستيوارت ويتزمان بلون الأحمر المطابق، وحقيبة "nina" من غابرييلا هيست باللون البني، والتي حملتها في مناسبات سابقة. أما بالنسبة للمجوهرات، ارتدت الدوقة زوجًا من الأقراط…

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
 العرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
 العرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 09:10 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

الخارجية الأميركية تُفصح عن نواياها تجاه الشرق الأوسط
 العرب اليوم - الخارجية الأميركية تُفصح عن نواياها تجاه الشرق الأوسط

GMT 09:45 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين
 العرب اليوم - ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين

GMT 21:33 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

إميلي بلانت في المُقدِّمة لأفضل فستان لامع من "برادا"
 العرب اليوم - إميلي بلانت في المُقدِّمة لأفضل فستان لامع من "برادا"

GMT 04:01 2019 الإثنين ,14 كانون الثاني / يناير

مصر تُطالب بريطانيا باستئناف رحلاتها إلى شرم الشيخ
 العرب اليوم - مصر تُطالب بريطانيا باستئناف رحلاتها إلى شرم الشيخ

GMT 08:38 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

"هوم ديزاين" يُقدِّم 5 أفكار جديدة لترتيب وتزيين مطبخكِ
 العرب اليوم - "هوم ديزاين" يُقدِّم 5 أفكار جديدة لترتيب وتزيين مطبخكِ

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 10:24 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

عشر فضائح في القطاع التكنولوجي خلال عام 2018

GMT 23:50 2016 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

دقيقة فقط لتحصلي على غمازات الخدود

GMT 14:46 2014 الخميس ,30 تشرين الأول / أكتوبر

9 قتلى و 8 مصابين إثر حوادث مرور في الجزائر

GMT 19:01 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

صرف عملة كوريا الجنوبية يبلغ 1.042.9 وون عند الإفتتاح

GMT 02:22 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عبير صبري تكشف سر نجاح المسلسل الدرامي "الطوفان"

GMT 11:56 2015 الثلاثاء ,24 شباط / فبراير

"سلفي برج إيفل" يحتل المركز الأول على مستوى العالم
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab