العرض الأول للفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر في وهران
آخر تحديث GMT17:13:55
 العرب اليوم -

العرض الأول للفيلم الوثائقي "الأمير عبد القادر" في وهران

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العرض الأول للفيلم الوثائقي "الأمير عبد القادر" في وهران

الفيلم الوثائقي "الأمير عبد القادر"
وهران ـ واج

تم تقديم العرض الأول بوهران للفيلم الوثائقي "الأمير عبد القادر" لمخرجه سالم إبراهيمي وسط حضور وجوه ثقافية وجامعية وممثلي وسائل الإعلام.
وتابع الجمهور خلال 96 دقيقة من العرض بمتحف السينما قراءة ملمة لحياة الأمير عبد القادر (1808-1883) ومسيرته البطولية ومقاومته وركائز وأبعاد ومعالم تأسيسه للدولة الجزائرية الحديثة.
ويقود هذا العمل الوثائقي الذي مزج ما بين القراءة العلمية الممنهجة من جهة ولوحة فنية استعراضية الجمهور في رحلة لإعادة استكشاف تراث رائد المقاومة الجزائرية وذلك منذ ولادته ونشأته ونهله من منبعه العائلي الغزير بالثقافة الدينية وارتباطها بالصوفية والطريقة القادرية والى غاية تأسيسه للمقاومة للذود عن الوطن والدفاع عن الأرض والهوية من خلال المعارك لصد الاستعمار.
وبقراءة تسلسلية يحكي الفيلم الذي شاركت في كتابة السيناريو الفرنسية أودري براسور ظروف ملحمة الأمير عبد القادر وملابسات المبايعة التي يعود إليها تسميته بالأمير ثم معاركه والنصر الذي حققه خلالها والخسائر الفادحة التي تكبدها المستعمر الفرنسي جراء حنكته الحربية وتخطيطه المثالي في قيادة ميدان القتال وتنظيم ورص صفوف جيوشه.
وقد طبع الفيلم الذي شد انتباه الجمهور تنوع القراءات التي استقاها المخرجان من مؤرخين وأكاديميين ومن مختلف بقاع العالم والتي نسجت رواية متكاملة أبرزوا فيها جوانب "هامة ومفيدة" لفهم ظروف وخصوصيات اقليمية وتاريخية التي جرت في ظلها أحداث حياة وبطولات الأمير برأي السيد بوعلام حفيظ مختص في الانتاج السينمائي.
كما سلط الفيلم أيضا الضوء على منفى الأمير من فرنسا ثم بورصة بتركيا الى غاية دمشق أين ساهم في ارساء ثقافة التسامح والتعايش ما بين الأديان قبل أن يتوفى ويدفن إلى جانب ضريح الشيخ الأكبر ابن عربي.
وتطرق كذلك هذا العمل الذي أنتجته الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي بدعم من وزارة الثقافة في اطار تظاهرة "تلمسان عاصمة الثقافة الاسلامية 2011" إلى عودة رفاته الى الجزائر سنة 1966.



 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العرض الأول للفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر في وهران العرض الأول للفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر في وهران



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العرض الأول للفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر في وهران العرض الأول للفيلم الوثائقي الأمير عبد القادر في وهران



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

ريهانا أنيقة خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة…

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 04:02 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين
 العرب اليوم - اليماني يوجه رسالة للأمم المتحدة حول انتهاكات الحوثيين

GMT 08:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي
 العرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال في عرض أزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 00:49 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما
 العرب اليوم - اكتشفْ أفضل رحلات الطعام في العاصمة الإيطالية روما

GMT 08:12 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
 العرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 15:17 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 03:08 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "تسلا" الأميركيّة تطلق أول سيارة دفع رباعي كهربائية

GMT 20:18 2015 الأربعاء ,15 تموز / يوليو

8 أسئلة يجب أن تطرحيها على خطيبك قبل الزواج

GMT 19:02 2018 الجمعة ,09 آذار/ مارس

زيدان يكشف حقيقة خلافه مع اللاعب غاريث بيل

GMT 21:32 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الجمارك الاردنية تشدد علي ضرورة إنيساب السلع

GMT 10:17 2014 الأربعاء ,09 إبريل / نيسان

منتجع "جنان فايزة" المراكشي يعلن عن عروض الربيع

GMT 14:08 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "تويوتا فورتشنر 2016" تتمتع بكفاءة عالية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab