دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في حبيبة أمّها سبب نجاحها
آخر تحديث GMT10:45:52
 العرب اليوم -
المحكمة العليا البريطانية ترفض منح فتاة بريطانية انضمت لداعش حق الطعن في قرار سحب الجنسية منها دراسة بريطانية تؤكد لقاح فايزر يقلل خطر العدوى بفيروس كورونا بعد جرعة واحدة الكرملين يصرح لا يمكننا التعليق على ما إذا كانت واشنطن قد أبلغت روسيا مسبقا بشأن الضربات في سوريا و الاتصالات تتم من خلال الجيش ميليشيات عراقية الموالية لإيران تعلن مقتل مسلح وإصابة أربعة في الضربات الجوية الأميركية عند الحدود السورية العراقية الكرملين يعلن على يريفان الالتزام بالاتفاقيات مع أذربيجان بغض النظر عن الوضع السياسي الحالي في أرمينيا مقتل ثمانية جنود ماليين في هجوم في وسط البلاد التحالف بقيادة السعودية يعترض طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات أطلقها الحوثيون باليمن باتجاه المملكة وزير الدفاع التركي يصرح يمكننا استخدام منظومة "إس 400" عند مواجهة التهديدات وزير الدفاع التركي يعلن فرض قيود على تركيا خصوصاً فيما يتعلق بمشروع مقاتلات "إف 35" لا يتوافق مع روح التحالف 17 قتيلا على الأقل جراء الغارة الأميركية الأخيرة على شرق سورية
أخر الأخبار

بيَّنت لـ"العرب اليوم" أنّها تُواصل تصوير "يوم مصري"

دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في "حبيبة أمّها" سبب نجاحها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في "حبيبة أمّها" سبب نجاحها

الفنانة دُرَّة
القاهرة- شيماء مكاوي

كشفت الفنانة دُرَّة عن سعادتها بنجاح حكاية "حبيبة أمها" ضمن مسلسل "نصيبي وقسمتك" الجزء الثاني، كما أكّدت أنّها تُواصل تصوير دورها في فيلم "يوم مصري".
وقالت دُرَّة، خلال حديث خاص لها إلى "العرب اليوم": "حُبّي لشخصية "حبيبة" في حكاية "حبيبة أمّها" سبب نجاحها، فمنذ قراءتي للسيناريو الذي كتبه المبدع عمرو محمود يس، وتعلّقت بها كثيرا، وشعرت بأنني اندمجت معها كثيرا، أيضا اختلاف الشخصية التي قدّمتها عن ما قدّمته من قبل سبب تحمّسي لها".

دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في حبيبة أمّها سبب نجاحها

وتابعت دُرَّة: "أشارك في فيلم "يوم مصري" وأواصل التصوير حاليا، وأقوم بدور لم تُقدّمه من قبل في مشوارها الفني إذ تجسّد دور ممرضة في مستشفى حكومي تضطرّها الظروف للعمل في أحد الملاهي الليلية، ويشارك في بطولته كل من الفنان خالد النبوي وأحمد الفيشاوي وحنان مطاوع، ومن إخراج أيمن مكرم، وتأليف يحيى فكري".

وكشفت دُرَّة عن جوانب تخص الأناقة والجمال والرشاقة، وتتحدّث عن كيفية اختيارها لأزيائها وتقول: "أعتبر نفسي من الشخصيات المتعبة جدا لمصممي الأزياء، نظرا لأن طلباتي كثيرة للغاية وترهق مصمم الأزياء الخاص الذي يتعامل معي، لكن كل ذلك من أجل الحصول على أفضل هيئة وطلة في الأزياء، وللعلم كل مصمم يتعامل معي يكون مستمتعا للغاية بذلك حتى إنه يوجد العديد من المصممين يتصلون بي من أجل طلب التعامل معي".

وتحدّثت عن متابعتها عالم الموضة العالمية وتؤكد ذلك قائلة: "بالطبع أتابع الموضة، لكنني أفضّل دائما أن أرتدي فستانا وملبسا مناسبا ولائقا لي ولذوقي بحيث يكون مميزا وأنيقا، وليس مجرد أن يكون تصميما مميزا، وذلك لأن كل مناسبة تكون لها أزياؤها الخاصة بها، إذ إنني دائما أختار من عند كل مصمم ما يكون مناسبا لذوقي ومناسبا للوقت والمكان الذي سأذهب إليه، وأعتمد على ذوقي في اختيار ملابسي وبخاصة في المناسبات أو المهرجانات لكنني من الممكن أن أستعين بإستايلست في بعض الأعمال الفنية التي أقوم بها".

وتقول عن مثلها الأعلى في الموضة: "فنانات الزمن الجميل مثل الفنانة سعاد حسني وشادية وغيرهما كنّ جميعا أيقونات للموضة، أيضا الفنانة شيريهان فتعجبني أناقتها وفنها وكل شيء، أما بالنسبة إلى الفنانات العالميات فيعجبني مونيكا بيلوتشي"، وعن ما تردد أنها تنفق الكثير من الأموال على الموضة والأزياء تقول: "هذا غير صحيح فأنا أهتمّ بالتصميم نفسه ولا أهتم بارتداء الماركات العالمية بقدر ما أهتم بتصميم الأزياء نفسها حتى لو كانت صناعة مصرية أو لبنانية أو تونسية أو غيرها من الصناعات العربية، وأنا أحرص على ارتداء أزياء العديد من مصممي الأزياء العرب فهم لهم أسلوب خاص في التصميم يناسب المرأة العربية بشكل أكبر"، وعن تكرار ارتداء الفستان مرة أخرى في مناسبة مختلفة تقول: "لا نهائيا أتجنب ذلك بالطبع، وأحرص دائما على التنوع في ارتداء ملابسي مثلما أحرص على التنوع في اختيار أدواري، فالتكرار في ارتدء فستان ما يفقد الطلة قيمتها".

دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في حبيبة أمّها سبب نجاحها

وأكدت دُرِّة قائلة: "البساطة عنوان الأناقة، هذه القاعدة أحرص عليها دائما، أما التصميم المكلف الغريب لا أنجذب إليه تماما، لكن من الممكن أن يكون التصميم مختلفا وغير تقليدي وبسيطا في نفس الوقت"، وأما عن كيفية اهتمامها بجمالها فتقول: "أستعين بأخصائي للبشرة ومن خلاله أستعمل العديد من المستحضرات التي من شأنها العناية بالبشرة مثل السيروم الذي يمنحها مزيدا من الترطيب، أيضا أحافظ على استعمال واقٍ للشمس باستمرار من أجل الحماية من أضرارها وبخاصة أثناء التصوير، فضلا عن تناول الماء بكثرة وباستمرار"، وبشأن كيفية اختيار مكياجها أكدت أنها تهتم كثيرا بمكياج العيون وتميل إلى الألوان الهادئة، وبالنسبة إلى أحمر الشفاه تميل أيضا لألوان الباستيل الهادئة.

وكشفت عن كيفية محافظتها على رشاقتها قائلة: "أمارس الرياضة بإاستمرار وبخاصة رياضة المشي حتى لو نصف ساعة في اليوم، أيضا أتجنّب تماما تناول اللحوم الحمراء وأميل إلى تناول الخضراوات الطازجة، والأكل الصحي بلا دهون".

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في حبيبة أمّها سبب نجاحها دُرَّة تُؤكّد أنّ حُبَّها لشخصيتها في حبيبة أمّها سبب نجاحها



أكثر ٧ إطلالات شبابية للصبايا من كايلي جينير

القاهرة - العرب اليوم

GMT 07:11 2021 الجمعة ,26 شباط / فبراير

ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
 العرب اليوم - ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024

GMT 01:15 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 العرب اليوم - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 22:42 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

الصين تتقدم بخطى ثابتة في صناعة الروبوتات

GMT 12:38 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

تطبيق "زووم" يطلق تأثيرات وجه جديدة لمستخدميه

GMT 15:32 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

أكثر 7 وظائف تناسب مواليد برج السرطان

GMT 09:40 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

"وضع الكلب Dog Mode" من "تسلا" يشعل "تويتر"

GMT 03:02 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

GMT 02:52 2021 السبت ,06 شباط / فبراير

سيارة عائلية مميزة جديدة تنضم لأسرة "لادا"

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab