الفن في بلادي يعيش حالة ركود شديد
آخر تحديث GMT08:06:32
 العرب اليوم -

ماتسكره بنت أيده لـ"العرب اليوم":

الفن في بلادي يعيش حالة ركود شديد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الفن في بلادي يعيش حالة ركود شديد

الفنانة الموريتانية البارزة ماتسكره بنت أيده

نواكشوط – محمد شينا   قالت الفنانة الموريتانية البارزة، ماتسكره بنت أيده، إن الساحة الفنية الموريتانية تعيش منذ أشهر حالة من الركود الشديد، جراء عزوف الكثيرين عن تنظيم الحفلات الفنية، خصوصًا في العاصمة نواكشوط وبعض المدن الرئيسية الأخرى. وأشارت بنت أيده في مقابلة خاصة مع "العرب اليوم" إن الفن التقليدي الموريتاني بات يعش أزمة حقيقية بفعل عزوف الكثيرين عنه، مطالبةً الجهات الثقافية في البلاد التحرك لإنقاذ الموروث الفني الموريتاني، خصوصًا في جانبه الغنائي.
وأعلنت بنت أيده للرأي العام الموريتاني قرارها ارتداء الحجاب، مضيفة "أعلن من خلالكم للرأي العام الموريتاني والعربي وحتى الأفريقي، أنني قررت لبس الحجاب من خلال وضع ستائر فوق الملحفة لتغطي بشكل جيد كامل شعري ورقبتي".
وأضافت "هذا القرار اتخذته نهاية شهر رمضان المبارك الماضي، لكن لم أعلنه للرأي العام قبلكم الآن، وأنا جد مسرورة لهذا التوجه الجديد، ولا اعتقد أنه يتناقض مع الرسالة الفنية التي أحملها، وأدع الجميع أن يحذوا حذوي لأن الحجاب له نكهته الخاصة".
وشددت أن غياب الاستثمارات في المجال الفني وضعف الدعم المقدم من الجهات الرسمية، وشح المصادر المالية بشكل عام، ساهم بشكل كبير في ركود الساحة الفنية، بل اضطر البعض لترك مجال الفن وولوج عالم آخر كالأعمال التجارية وغيرها.
وأشارت أنها تحضر لمفاجآت جديدة، من بينها بعض الأغاني الخاصة التي تعالج بعض الظواهر المتفشية في المجتمع الموريتاني، مؤكدةً أن هذه الأغاني التي تحضر لها حالياً سيكون لها صدى قوى في الساحة الفنية.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفن في بلادي يعيش حالة ركود شديد الفن في بلادي يعيش حالة ركود شديد



خطفت الأضواء بإطلالة كلاسيكية في شوارع "نيويورك" الأميركية

كاتي هولمز تتألق بـ"الأبيض" في ثلاثة مناسبات مختلفة

لندن - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:27 2020 الثلاثاء ,28 تموز / يوليو

إليك أفضل الأماكن لقضاء "شهر العسل" في سريلانكا

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab