فشل الهلال الأحمر في إخلاء 150 مدنياً في حمص
آخر تحديث GMT17:15:11
 العرب اليوم -

فشل "الهلال الأحمر" في إخلاء 150 مدنياً في حمص

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فشل "الهلال الأحمر" في إخلاء 150 مدنياً في حمص

حمص ـ عادل نقشبندي

فشلت عملية إخلاء 150 مدنياً قامت بها منظمة "الهلال الأحمر" في حمص لإخراج مسنين ومصابين بأمراض مزمنة يصعب علاجهم أو بقاؤهم في حي الوعر. وأفاد ناشطون أن سبب الفشل يعود إلى تدخل بعض الجهات من داخل الحي لم تعلن عن نفسها ولا عن أسباب منعها للمدنيين المدرجة أسماؤهم من الخروج من الحي. وتتفاقم الأوضاع المأساوية في حي "الوعر" غربي حمص يوماً بعد يوم في الوقت الذي تواصل فيه قوات النظام قصف الحي بقذائف الدبابات والمدفعية الثقيلة بشكل عشوائي، وتشتد الخطورة بتجويع أهل الحي الذين يؤون نحو 500 ألف لاجئ بتقنين مصادر غذائهم وعرقلة سيارات الخضار من دخول الحي مع انقطاع للكهرباء دام ساعات طوال يوم أمس، كما يعمد النظام على قطع شبكة الإنترنت للضغط على الأهالي ومنعهم من التواصل مع العالم الخارجي. وذكرت تنسيقيات الثورة في حي الوعر ان المنازل والأبنية تتعرض منذ 20 يوماً للقصف العشوائي بأنواع الأسلحة كافة، وخصوصا "الشيلكا" التي تضرب بشكل عنيف الشوارع، ويعتبر "برج الموت" نقطة تمركز لميليشيات الحكومة والذي يمارس القناصون من طوابقه العليا هوايتهم اليومية بقتل المدنيين، وثمة مخاوف كبيرة لدى الأهالي من محاولات ميليشيات الحكومة المدعومة بشبيحة قريتي المزرعة والرقة من اقتحام الحي وقتل الناس وارتكاب المجازر. وأكد الناشط (أحمد) من داخل الحي المحاصر أن نظام الأسد يقوم على تحريض شبيحة قرى المزرعة والرقة وشلوح الشيعية المجاورة للوعر ضد أهالي الحي، حيث تجري مناوشات يومية ليلاً وتتوقف خلال النهار بين الثوار وبين الشيعة ورفض النظام أن يكون طرفاً للتهدئة أو إجراء أيّة مفاوضات بين الطرفين. ونصبت ميليشيات الأسد 12 حاجزاً عسكرياً وأمنياً متوزعة حول الوعر وفي داخلها، ولا يمكن عبور المدنيين من خلالها. وكانت ميليشيات الأسد قد فرضت حصاراً خانقاً على الحي منذ 16-5-2013، حيث تمنع الحواجز دخول المواد الغذائية والطبية، وفرضت حظراً على خروج ودخول العوائل،  وقام النظام بحرق مصدر الغذاء الوحيد في المدينة باستهداف محاصيل البساتين التي تفصل بين الوعر وحي الغوطة، ويمنع نظام الأسد منذ أكثر من 13 شهراً إدخال فول الصويا للحي، ومنذ نحو 5 أسابيع منع إدخال كافة البقوليات للوعر، وباتت محلات البقالة خاوية من البضائع والأغذية، ويكتفي النظام بالسماح لأقل من 4 شاحنات خضار بدخول الحي وهي لا تكفي لإطعام 500 ألف مدني يقطن في الحي. ويعمد النظام على قطع الكهرباء عن كامل الوعر بشكل دائم وأحياناً يدوم القطع لأكثر من 15 ساعة متواصلة، وذكر ناشطون على صفحة تنسيقية الوعر أن النظام منع الفنيين من إصلاح الكابل المعطوب. وأفاد ناشطون أن النظام عرض على الأهالي وصل خط كهرباء إلى حي الوعر القديم دون الحي الجديد، إلا أن الأهالي رفضوا بشكل قاطع وصل الكهرباء لهم فقط تضامناً مع جميع أهل الحي. كما فقدت المحروقات كالمازوت والبنزين الذي وصل سعر الليتر منه إن وجد إلى 500 ليرة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فشل الهلال الأحمر في إخلاء 150 مدنياً في حمص فشل الهلال الأحمر في إخلاء 150 مدنياً في حمص



GMT 11:50 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ألمانيا تسجل 17 حالة جديدة بجدري القرود

GMT 10:09 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

خمسة أسباب شائعة لاحمرار العين

GMT 05:21 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

الصحة العالمية تُعلن تفشي الكوليرا في سوريا

GMT 04:54 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يرفع القيود الصحية للدخول إلى أراضيه

GMT 00:09 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

تجديد خلايا القلب باستخدام هرمون الحب

GMT 14:26 2022 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

أطعمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم

GMT 14:24 2022 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

4 تمارين لتحسين الوضع والحماية من آلام الظهر

بلقيس تخطف الأنظار بأناقة استثنائية في "الجمبسوت"

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 06:10 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر

GMT 06:20 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري
 العرب اليوم - عناصر فخمة لتكسية جدران المنزل العصري

GMT 14:46 2022 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بايدن يصف بوتين ب "المتهوّر" ويقول إن تهديداته لن تخيفنا
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 06:55 2022 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

5 طرق لمساعدة شخص مصاب بمرض السكري من النوع 2

GMT 20:19 2022 السبت ,10 أيلول / سبتمبر

اكتشاف ارتباط جديد بين مرض السكري والاكتئاب

GMT 02:54 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

أميركا تطلب أكثر 25 مليون جرعة معززة من كورونا

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 12:45 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الماكياج البنفسجي يسيطر على موضة سهرات العيد هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab