نواكشوط تنظم ورشة لوضع قوانين مكافحة التدخين والحفاظ على الصحة
آخر تحديث GMT07:59:45
 العرب اليوم -

نواكشوط تنظم ورشة لوضع قوانين مكافحة التدخين والحفاظ على الصحة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نواكشوط تنظم ورشة لوضع قوانين مكافحة التدخين والحفاظ على الصحة

منظمة الصحة العالمية
نواكشوط -عائشة سيدي عبد الله

نظمت في نواكشوط ورشة تحسيسة لصالح الإعلامين حول أهمية وضع قوانين لمكافحة التدخين والحفاظ على الصحة العامة ، من قبل الجمعية الموريتانية لمكافحة التدخين والسل والسيدا ، وناقشت الورشة ضرورة التحسيس حول وضع تشريعات تساهم في مكافحة التدخين ، خاصة بعد دراسات عدة ، مؤكدة أن نسبة التدخين بين صفوف الشباب الموريتاني مرتفعة مما يتطلب جهدًا أكبر في هذا المجال.

وتحدثت رئيسة المنظمة سينا بولي أن الهدف من هذه الورشة هو التعريف بخطورة التدخين على الإنسان والمجتمع والاقتصاد وعلى الصحة العمومية وأن الوقوف ضد هذا المعضل من شأن الجميع.

وأكد الإعلامي عبدالله ولد الزبير ، في تصريحات خاصة لـ"العرب اليوم" ، أهمية تنظيم هذا النوع من الورشات لما له من دور في الحفاظ على الصحة العامة ، ومكافحة ظاهرة التدخين عن طريق التحسيس والتوعية الجماهيرية.

 

وطالب الزبير بمساندة منظمات محاربة التدخين والوقوف بجانبهم ، حتى تتم المصادقة على قوانين مكافحة التدخين ، فقد جرى افتتاح الورشة التي تدوم يومًا واحدًا بحضور بعض النواب وممثلين عن منظمة الصحة العالمية وبعض قادة المجلس الاعلى للشباب وبعض الائمة والبرنامج الوطني لمكافحة التدخين التابع لوزارة الصحة.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نواكشوط تنظم ورشة لوضع قوانين مكافحة التدخين والحفاظ على الصحة نواكشوط تنظم ورشة لوضع قوانين مكافحة التدخين والحفاظ على الصحة



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab